خطوة مهمة للوداد نحو نصف النهائي في بطولة دوري أبطال أفريقيا
آخر تحديث GMT04:25:40
 العرب اليوم -

بعد فوز مهم على النجم الساحلي التونسي بثنائية بتوقيع الناهيري

خطوة مهمة للوداد نحو نصف النهائي في بطولة دوري أبطال أفريقيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خطوة مهمة للوداد نحو نصف النهائي في بطولة دوري أبطال أفريقيا

نادي الوداد البيضاوي المغربي
الدار البيضاء - العرب اليوم

حذا الوداد البيضاوي المغربي حذو جاره الرجاء، وخطا خطوة مهمة نحو الدور نصف النهائي بفوزه المهم على ضيفه النجم الساحلي التونسي 2-صفر، السبت، في "دربي مغاربي" على ملعب "محمد الخامس" في مدينة الدار البيضاء في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

ويدين الوداد البيضاوي، بطل 1992 و2017 ووصيف بطل الموسم الماضي، بفوزه إلى مدافعه محمد الناهيري الذي سجل هدفي الفوز في الدقيقتين 11 و54، في حين يلتقي الفريقان إيابا، السبت المقبل، في رادس.

وكان الرجاء البيضاوي تغلب على ضيفه مازيمبي الكونغولي الديمقراطي بالنتيجة ذاتها وعلى الملعب ذاته.

وقال الناهيري بعد اللقاء: "لم تكن المباراة سهلة وعرفنا كيفية توظيف ما لقنه لنا المدرب، ضغطنا في الشوط الأول وهذه هي قوة الوداد. استطعنا افتتاح التسجيل ما أكسبنا الثقة لنتابع اللقاء على نسق قوي وأضفنا الهدف الثاني".

وأضاف: "المدرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو أعاد الثقة إلى الفريق بعد سلسلة مباريات متواضعة فضلاً عن أن مساندة الجماهير كانت عاملاً محفزا ومساعدا للخروج من الكبوة".

وعن مباراة الإياب قال الناهيري: "سنحاول الحفاظ على شباكنا نظيفة وهذا الأمر سيكون الأهم للعودة ببطاقة التأهل".

وكانت المباراة الأولى للوداد بقيادة مدربه الجديد غاريدو، وجاءت ضد الفريق الذي أقاله قبل أقل من شهر، ولهذا حاول مدرب ريال بيتيس وفياريال السابق رد الاعتبار، واستغلال معرفته الكاملة عن الضيوف، ونجح بهذا الأمر في الشوط الأول إذ كان الوداد الطرف الأفضل والأخطر.

وأجرى غاريدو تعديلات على التشكيلة، حيث أبقى المهاجم الخطير الكونغولي الديمقراطي كازادي كاسونغو على مقاعد الاحتياط، وأشرك إسماعيل الحداد في مركز رأس الحربة مؤازرا من الثلاثي وليد الكرتي وأيمن الحسوني وبديع أووك، والقائد إبراهيم النقاش في الوسط.

في المقابل غلب التحفظ على تشكيلة المدرب الجديد للنجم الساحلي لاعبه السابق قيس الزواغي، حيث لعب بعنصرين في مركز الارتكاز هما محمد أمين بن عمر ومحمد المثناني ووراءهما وجدي كشريدة والمالي محمد كوناتي إلى الظهيرين صدام بن عزيزة ومرتضى بن وناس والحارس مكرم البديري.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

إسماعيل الحداد يغادر الوداد البيضاوي إلى أحد السعودي

الوداد يتصدر مجموعته ويتأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خطوة مهمة للوداد نحو نصف النهائي في بطولة دوري أبطال أفريقيا خطوة مهمة للوداد نحو نصف النهائي في بطولة دوري أبطال أفريقيا



GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 العرب اليوم - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 03:11 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

إيلون ماسك يكشف عن سر جديد يخص "سايبر ترك"

GMT 04:19 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 03:50 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

مركبة أخرى تنضم لأسرة سيارات GMC الجبارة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 05:28 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"منهاتن الصحراء" في اليمن أقدم مدينة ناطحة سحاب

GMT 00:48 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

"رشاد تفضل الصلصال الحراري عن "السيراميك

GMT 03:47 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

أحمد شعبان يكشف إمكانية تحفيز طاقة "الكونداليني"

GMT 07:21 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab