السعيد يكشف عن أسباب رحيله عن الأهلي المصري
آخر تحديث GMT11:05:25
 العرب اليوم -

أعرب عن عدم ندمه على التوقيع للزمالك

السعيد يكشف عن أسباب رحيله عن الأهلي المصري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السعيد يكشف عن أسباب رحيله عن الأهلي المصري

عبدالله السعيد لاعب أهلي جدة السعودي
جدة - العرب اليوم

قال عبدالله السعيد، لاعب أهلي جدة السعودي الحالي والنادي الأهلي السابق، إنه لم يندم على القرار الذي اتخذه في وقت سابق بالتوقيع للزمالك وأدى إلى رحيله عن القلعة الحمراء، لافتا إلى أنه لاعب كرة محترف وما يهمه مصلحته ومصلحة أسرته.

وكان السعيد قام بالتوقيع للزمالك مطلع العام الجاري وحصل على مقدم تعاقد 40 مليون جنيه، ثم قام بعد ذلك بتمديد عقده مع القلعة الحمراء، قبل أن يقرر مجلس الإدارة إيقافه وعرضه للبيع، لينتقل اللاعب إلى فريق كوبس الفنلندي إعارة لمدة شهرين ثم يتم بيعه بعد ذلك لفريق أهلي جدة السعودي.

وأكد اللاعب في تصريحات لقناة «بيراميدز»: "لو عاد بي الزمالك مرة أخرى سأكرر ما فعلته، أنا لم أسيء لأي شخص، كل ما فعلته هو أنني أبحث عن حقوقي بشكل طبيعي وأريد تحقيق استقرار جيد لأسرتي".

وأضاف اللاعب: "أنا لاعب كرة قدم محترف، كان لي بعض الطلبات فقط بشكل محترم، ولا أحب الحديث كثيرا أو التبرير، خصوصا وأن كلام الناس لا يؤثر في أي شيء أو يغير من الأمور".

وأردف: "لم أبخل بأي مجهود لأي فريق لعبت له سواء الإسماعيلي أو الأهلي، كل هدفي كان خدمة الفريق وليس البحث عن مصلحة شخصية لي، ما قمت به ليس عيبا، خصوصا أنني لم أسيء لأي شخص".

وأشار لاعب الأهلي السابق إلى أن أزمته لم تؤثر على أدائه مع المنتخب الوطني خلال نهائيات كأس العالم بروسيا، لافتا إلى أنه يملك من الخبرات التي تمكنه من الفصل بين أزماته خارج الملعب وأدائه مع الفريق.

وشدد السعيد على أن كل ما أثير عن قيام النجم محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، بالبحث له عن عرض في البريميرليج غير صحيح بالمرة، مؤكدا أن علاقته بصلاح ممتازة للغاية، لكنه لم يتحدث معه حول هذا الأمر.

وأكمل: "صلاح لم يتدخل في قراري أو يوجهني لأمر معين، كل لاعب حر في قراره وأدرى بظروفه، وبالتأكيد جميعنا نتمنى الخير لبعضنا البعض ونريد فقط الإطمئنان على بعضنا".

وعن تأثير طلباته المادية لتجديد عقده مع الأهلي على طلبات زملائه، قال: "أعتقد أن هذا الأمر غير صحيح رغم أنني لم أتحدث مع أي لاعب، في كل دول العالم هناك فوارق في المبالغ المالية بين كل اللاعبين، لكن في مصر لا نطبق هذا الأمر ولم نعتاد عليه".

وأشار السعيد إلى أنه لا يتابع مباريات الأهلي أو الدوري المصري في الفترة الأخيرة، مضيفا إلى أنه يحب الابتعاد عن الكرة في أوقات غير المباريات والتدريبات.

وعن اللاعب الذي يتوقع بأن يكون خليفته في النادي الأهلي، قال: "شاركت في مركز 10 بمواصفات خاصة، كنت أؤدي أدوار دفاعية وهجومية في الوقت ذاته وفي بعض الأوقات كانت أدواري الدفاعية تساوي الأدوار الهجومية".

واستطرد: "من سيشارك في مركز 10 أعتقد أنه سيكون بمواصفات هجومية أكثر مني مثل الحال مع محمد أبو تريكة، الذي لعب في هذا المركز وأدى هجوميا بشكل مميز، لكن بشكل مختلف عن طريقة أدائي، وأرى أن ناصر ماهر هو الأنسب لهذا المركز في النادي الأهلي خلال الفترة المقبلة، لاعب مميز ويملك شخصية رائعة في الملعب".

وكشف السعيد عن أنه لا يخطط للنادي الذي سيعود إليه في مصر بعد نهاية مشواره مع أهلي جدة السعودي، مؤكدا على أنه لا يخطط لمستقبله ويترك الأمور تسير وفقا لما مقدر لها، مشددا أن المال ليس هو العامل الأساسي في اختياراته ولكنه يبحث عن مستقبل أسرته وأبنائه.

وأوضح نجم المنتخب الوطني، أن لاعبي الفراعنة لا يشعروا بأي ضيق من إطلاق الجماهير لقب «منتخب صلاح» على الفريق القومي، لافتا إلى أن الجميع سعيد بما يحققه صلاح في الدوري الإنجليزي وأنه من الطبيعي أن تردد الجماهير هذا اللقب، خصوصا وأن صلاح يتمتع بحب الجميع داخل الفريق.

وعن طلبات صلاح بتعيين حراسة خاصة على لاعبي المنتخب، قال: "الحراسة التي طلبها صلاح ليست بالمعنى الذي فهمه الكثيرين، ولكن طل طلباتنا هو فرض مزيد من التركيز خلال المباريات والمعسكرات، سواء في التدريبات أو غرف اللاعبين".

وانتقل السعيد للحديث عن المدربين الذين عمل معهم، قائلا: "حسام البدري لعبت معه لفترة طويلة وكان يعلم كل إمكانياتي بشكل جيد، وأيضا هيكتور كوبر، مدرب المنتخب السابق، عملنا لفترة طويلة وحققنا نتائج جيدة".

وأتم: "لا أحب الحديث عن كوبر بأنه رحل عن المنتخب لفشله مع الفريق في المونديال، أمر طبيعي أن يؤدي المدرب مهمته مع الفريق ويرحل، الرجل كان مقتنعا بطريقة لعب معينة وحققنا بها نجاحات كثيرة، وللعلم جميع اللاعبين كانوا على قناعة بطريقة كوبر، وأتمنى لا تكون النتائج هى المعيار في الحكم على الأمور.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعيد يكشف عن أسباب رحيله عن الأهلي المصري السعيد يكشف عن أسباب رحيله عن الأهلي المصري



GMT 17:33 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

الأحمدي يكشف خطة "الأهلي" في المرحلة المقبلة

GMT 11:42 2018 الجمعة ,28 أيلول / سبتمبر

خالد مسعد يؤكد اعتزازه بعمله كسائق أجرة

GMT 15:35 2018 الأربعاء ,25 تموز / يوليو

ايزكويل سيروتي يكشف أسباب رحيله عن نادي الهلال

GMT 18:09 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

عمر السومة يشكر جماهير الأهلي على دعمه

GMT 19:32 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

آل الشيخ يوضح حقيقة الخلاف مع الأمير خالد بن عبد العزيز

فساتين طويلة ومطبّعة لإطلالات رمضان 2021

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 11:45 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 العرب اليوم - 9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية

GMT 10:56 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

السلطات التركية تفرج عن الصحافي أحمد ألتان
 العرب اليوم - السلطات التركية تفرج عن الصحافي أحمد ألتان

GMT 13:13 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ديكورات غرف طعام عصرية ورائعة تعرف عليها

GMT 11:05 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

التضخم …آفة مهلكة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 03:14 2018 الخميس ,22 شباط / فبراير

كشف حقيقة اعتزال الفنانة ميادة الحناوي للغناء

GMT 11:45 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أزمة تصوير بحضور الفنانة هيا الشعيبي في السعودية

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

عراقيون يطالبون بحق "زهراء وحوراء" بعد الجريمة المروعة
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab