كيت بلانشيت تعيد تدوير إطلالاتها الأيقونية طوال فترة مهرجان البندقية السينمائي
آخر تحديث GMT20:55:13
 العرب اليوم -

من المقرر عرض القطع التي أعادت ارتدائها للبيع في "مزاد خيري"

كيت بلانشيت تعيد تدوير إطلالاتها الأيقونية طوال فترة مهرجان البندقية السينمائي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - كيت بلانشيت تعيد تدوير إطلالاتها الأيقونية طوال فترة مهرجان البندقية السينمائي

كيت بلانشيت
القاهرة- العرب اليوم

قبل توليها منصب رئيسة لجنة تحكيم في مهرجان فينيسيا السينمائي 2020، أصدرت كيت بلانشيت بيانًا قائمًا على الاستدامة تعلن فيه أنها لن ترتدي أي إطلالات أزياء جديدة طوال مدة الحدث العالمي، وما تم الكشف عنه كان سلسلة من إطلالات السجادة الحمراء الجميلة والتي تحمل في طياتها رسالة ضمنية مفادها أن الفستان لا ينبغي أن يقتصر على موسم أو مناسبة معينة، فالملابس عالية الجودة ينبغي أن تدوم مدى الحياة.قرار بلانشيت بالبحث في خزانة أزيائها عن بعض القطع المناسبة للحدث، كان وليد فترة الحجر الصحي التي قضاها العالم، حيث أشارت كيت إلى أن الوباء كشف أن كل شيء مرتبط، هكذا قالت ستايليست أزياء النجمة، إليزابيث ستيوارت، لمجلة فوغ البريطانية مضيفة: "لا يأتي التغيير العميق إلا من خلال التعاون. فكرتها في إعادة ارتداء الملابس ليست تفويضًا ، بل تحد".

ربما لم يتلق الحاضرون الآخرون لمهرجان البندقية السينمائي مذكرة بلانشيت عن الأزياء الخضراء، لكن ستيوارت تقول إنها استمدت قوتها من المحادثات "الملهمة" التي أجرتها وراء الكواليس مع الممثلين والعلامات التجارية ومصممي الأزياء قائلة: "إنها نقطة تحول لأنها تظهر أن طبقة المشاهير تدرك أن التغيير ضروري" ، كما تؤكد على التوجه على مستوى الصناعة نحو مستقبل واعي بالبيئة.ارتداء بلانشيت لبعض قطع الأزياء القديمة لمحاولة تقليل بصمة الكربون مثير للاهتمام لأنها أثبتت أنه ليس بالأمر البسيط استدعاء المتعاونين السابقين - مثل جورجيو أرماني وألكساندر ماكوين وجيفنشي، الذين ابتكروا بعض فساتينها الأكثر أناقة حسب الطلب - وطلب استعارة القطع للظهور بها لمرة واحدة على السجادة الحمراء.

وسيتم عرض القطع التي أعادت بلانشيت ارتدائها للبيع في مزاد خيري لجمع الأموال لهيئة الأمم المتحدة للمرأة وFacing"History and Ourselves" الخيرية في البندقية، وقالت ستيورات: "آمل أن يتم ارتداؤها في حفلات الزفاف والحفلات الرائعة ثم تنتقل إلى البنات والأبناء، إنها كلها خطوات صغيرة ولكن هذا ما يتطلبه التغيير."وعن الكيفية التي يمكن بها للجميع المساعدة في إجراء تغييرات استباقية قالت: "آمل أن نتمكن جميعًا من دعم العلامات التجارية للأزياء التي تُجري التغييرات اللازمة بشكل جماعي لتكون مفيدة لكوكب الأرض والأشخاص الموجودين فيه، نحن بحاجة إلى التعامل مع هذا بشكل إيجابي واستباقي"، ومع اقتراب موسم الجوائز الجديد دعونا نأمل أن تعمل هوليوود بنصائح بلانشيت.

 قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

كيت بلانشيت تنقل أناقة موطنها إلى "البندقية السينمائي"

كيت بلانشيت أنيقة أثناء تصوير إعلان لعطر جديد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيت بلانشيت تعيد تدوير إطلالاتها الأيقونية طوال فترة مهرجان البندقية السينمائي كيت بلانشيت تعيد تدوير إطلالاتها الأيقونية طوال فترة مهرجان البندقية السينمائي



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري تعرفي عليها

القاهرة - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 05:10 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

لاند روفر تطلق Evoque وDiscovery Sport

GMT 05:04 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

تخلص من الأغراض الزائدة في سيارتك بعد العطلات

GMT 05:46 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

فولكسفاجن تطلق أيقونتها "جولف" بالتيار الكهربائي

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab