دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز
آخر تحديث GMT22:01:00
 العرب اليوم -

دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز

آلام الظهر أكبر سبب يؤدي الى تدهور الحالة الصحية
واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت دراسة دولية كبرى، أن آلام الظهر هي أكبر سبب يؤدي إلى تدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز لأعوام طويلة، وذلك بالمقارنة مع الأمراض الأخرى بما في ذلك أمراض القلب والملاريا.

وأكدت الدراسة التحليلية التي أجريت على 188 دولة، أن ألام أسفل الظهر المبرحة، يمكن أن تسبب ألمًا قد يستمر لأعوام مقارنة بأي مرض أخر، وتابعت أنه يعد السبب الرئيسي للإصابة بالعجز أو الإعاقة في بريطانيا والعالم.

تعتبر آلام الرقبة من الأمراض الشائعة التي تحتل المرتبة الثانية بعد آلام الظهر في انجلترا واسكتلندا، بينما تحل ثالثة في ايرلندا الشمالية وويلز، حيث أوضح الباحث البريطاني من جمعية "تشارترد" للعلاج الطبيعي ستيف تولان، "لقد خُلق جسم الإنسان، ليكون نشطاً ومتحركًا، ولم يخلق للحياة التي نعيشها".

دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز

ويبدأ الأشخاص في المعاناة من آلام الظهر في سن مبكرة تحت الـ30 عامًا، ويعزي العلماء السبب إلى الوقت الطويل الذي نقضيه على الكراسي والأرائك، بينما تنحني ظهورنا أثناء استخدام الهواتف الذكية، وأجهزة التابلت المحمول، التي قد تصيب الأطفال في سن 12 عام بآلام الظهر ما يدفعهم لتلقي العلاج.

وتشمل الأسباب الأخرى من اعتلال الصحة في بريطانيا الاكتئاب، ومرض السكري، وفقدان السمع، والصداع النصفي والتهاب الشعب الهوائية، ويعتبر كلاُ من الاكتئاب وآلام الظهر ضمن الأسباب العشرة الأولى التي تتسبب في الإصابة بإعاقة، ولكن هناك أشخاص يعانون من ألام الظهر غير القاتلة في جميع دول العالم، وذلك وفقًا لما أوردته تقارير "لانسيت ميديكال" الطبية.

ويعاني نحو ربع سكان العالم، أو ما يقدر بـ1.6 مليار شخص من التوتر والصداع، بينما يعاني 850 مليون من الصداع النصفي، ويعرب العلماء عن قلقهم جراء انتشار الصداع الناجم عن الإفراط في استخدام الأدوية، كما ارتفعت نسبة الخرف بمقدار الضعف مقارنة بالسنين الماضية، فضلاً عن وجود زيادة مذهلة في معجلات الإصابة بمرض السكري والتهاب المفاصل.

ويمكن أن يتم تفسير ارتفاع نسبة الإصابة بهذه الأمراض، من خلال تزايد عدد السكان والشيخوخة، ويحذر معدو الدراسة الدولية أن هذه الأرقام آخذة في الارتفاع، ويقولون أن النظم والهيئات الصحية يجب أن تنفق المزيد من الوقت والمال على الحالات الصحية غير المميتة.

 وبيّن رئيس فريق البحث، ثيو فوس من جامعة "واشنطن" في الولايات المتحدة، أنه ليس من المهم فقط إبقاء الناس على قيد الحياة في سن الشيخوخة، ولكن أيضا للحفاظ على صحتهم، وأوضح باحث آخر مشارك في الدراسة، كريستوفر موراي،  " يجب على الدول النظر عن كثب في السياسات الصحية وطرق الإنفاق لاستهداف الحالات المصابة بالأمراض الغير قاتلة والظروف المتعلقة التي تصيب الكثير من الناس".

وأشار الدكتور جيمس بيكيت من جمعية "الزهايمر"، " لقد أصبح الخرف الآن أزمة عالمية ناشئة، وأصبحت الحاجة إلى إيجاد علاجات أفضل ملحة على نحو متزايد".

دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز دراسة تؤكد أن آلام الظهر أكبر سبب لتدهور الحالة الصحية والإصابة بالعجز



GMT 14:07 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

حرس السواحل القطري يوقف زورقين تابعين لحرس السواحل البحريني

لا تزال تحصد الإعجاب بالرغم من وصولها سن الـ51 عامًا

أجمل إطلالات جينيفر لوبيز استوحي منها مايناسبك

لندن_العرب اليوم

GMT 02:35 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 العرب اليوم - أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 02:40 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ أجمل المدن الأوروبية الناشئة التي تستحق الزيارة في 2021
 العرب اليوم - إليكِ أجمل المدن الأوروبية الناشئة التي تستحق الزيارة في 2021

GMT 02:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 العرب اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
 العرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 03:00 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق روفر ايفوك 2021 رسميًا في الولايات المتحدة

GMT 23:41 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أستون مارتن" ينتزع جائزة 2020 لبطولة العالم في سباقات التحمل

GMT 13:05 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية تغيير زيت فرامل السيارة وخطورة تجاهله

GMT 11:18 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شركة "هيونداي" تُعلن عن واحدةٍ من أجمل سياراتها لعام 2020

GMT 21:18 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

نرصد مواصفات سيارة ميني كوبر كونتري مان 2021 وأسعارها

GMT 14:46 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم تخيلي لبورش ماكان EV الكهربائية بمحرك جهد 800 فولت

GMT 07:27 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تنافس jeep برباعية دفع مميزة

GMT 20:20 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الهيئة السعودية للمواصفات تكشف عن السيارات الممنوع استيرادها

GMT 10:46 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

الصينية Haval تتحدى أقوى شركات السيارات بتحفة متطورة وأنيقة

GMT 09:49 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

أبرز مقومات ومعالم جزيرة "السينية" في أم القيوين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab