صلاح يصرح أنه تلقي عرضًا للانتقال إلى أتلتيكو مدريد
آخر تحديث GMT13:09:50
 العرب اليوم -

صلاح يصرح أنه تلقي عرضًا للانتقال إلى أتلتيكو مدريد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صلاح يصرح أنه تلقي عرضًا للانتقال إلى أتلتيكو مدريد

محمد صلاح
روما - العرب اليوم

أكد المصرى محمد صلاح، مهاجم لاعب تشيلسى الإنجليزى، أنه سيحسم وجهته المقبلة خلال الساعات المقبلة، مشيراً إلى أنه تلقى عروضاً عدة أبرزها من أتلتيكو مدريد الإسبانى وفولفسبورغ الألمانى وتوتنهام الإنجليزى.

وقال صلاح فى تصريحات لصحيفة “الحياة” اللندنية، نشرت بعددها اليوم الثلاثاء، إنه يتمنى فى التوصّل لاتفاق مناسب مع أحد هذه الأندية.

وكشف صلاح لزملائه اللاعبين فى معسكر المنتخب المصرى أنه يفضّل الاستمرار مع تشلسى فى الدورى الإنجليزى أو الانتقال إلى الدورى الإسبانى، ولم يعلّق على احتمال تمديد إعارته إلى فيورنتينا.

ونفى النجم المصرى ما يتردد فى بعض وسائل الإعلام العالمية عن خلافه مع مسئولى نادى تشلسى الإنجليزى لرغبتهم فى تمديد إعارته إلى نادى فيورنتينا الإيطالى، لافتاً إلى أنه يوجد بعقده ما يطلق عليه (الفيتو)، يمنحه حق الموافقة أو رفض تمديد الإعارة إلى فيورنتينا والانتقال إلى ناد آخر، مشيراً إلى أنه كان يؤجل التفاوض مع أى نادٍ لتركيزه مع منتخب بلاده فى انطلاق مشواره فى تصفيات كأس الأمم الأفريقية.

وينص عقد فيورنتينا وتشلسى على حق النادى الإيطالى فى تمديد الإعارة مدة عام إضافى فى مقابل مليون يورو، أو شراء عقد اللاعب نهائياً مقابل 9.5 مليون جنيه إسترلينى، وتألق صلاح مع “الفيولا” خلال إعارته التى استمرت ستة أشهر، وأصبح مطلوباً فى عدد من الأندية الأوروبية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صلاح يصرح أنه تلقي عرضًا للانتقال إلى أتلتيكو مدريد صلاح يصرح أنه تلقي عرضًا للانتقال إلى أتلتيكو مدريد



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

أبرز موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab