الخارجية المغربية تعلن سحب ملاوى لاعترافها بالبوليساريو
آخر تحديث GMT02:46:56
 العرب اليوم -

الخارجية المغربية تعلن سحب "ملاوى" لاعترافها بالبوليساريو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الخارجية المغربية تعلن سحب "ملاوى" لاعترافها بالبوليساريو

الخارجية المغربية
الدارالبيضاء - العرب اليوم

أعلنت الخارجية المغربية، أن ملاوى سحبت رسميا اعترافها بجبهة البوليساريو، وذلك حسبما ذكرت قناة "سكاى نيوز" بالعربية مساء الجمعة. وبحسب القناة فإن وزير الشئون الخارجية المالاوى فرانسيس كسايلا، أعلن من العاصمة المغربية الرباط ،أن "مالاوى سحبت اعترافها بالجمهورية الصحراوية المزعومة".

وأشارت إلى أن إعلان كسايلا عن هذه الخطوة جاء عقب لقاء مع وزير الخارجية المغربية ناصر بوريطة فى العاصمة المغربية. ويعتبر المغرب، الصحراء الغربية جزءا لا يتجزأ من أراضيه بعد انسحاب أسبانيا القوة المستعمرة سابقا العام 1975، وبعد معارك، تم التوصل عام 1991 إلى وقف لإطلاق النار تشرف عليه قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام (مينورسو).

وتطالب جبهة البوليساريو بتنظيم استفتاء لتقرير المصير فى الصحراء الغربية فى حين تقترح الرباط تسوية تقوم على حكم ذاتى فى ظل سيادتها، وتبنى مجلس الأمن الدولى مؤخرا قرارا يدعم استئناف المفاوضات حول النزاع فى الصحراء الغربية، ويمدد هذا القرار أيضا حتى 30 أبريل 2018 مهمة قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخارجية المغربية تعلن سحب ملاوى لاعترافها بالبوليساريو الخارجية المغربية تعلن سحب ملاوى لاعترافها بالبوليساريو



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 14:22 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

تواصل مفاوضات الأهلي مع اللاعب دا كوستا

GMT 01:09 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

حكايات قرآنية ومعجزات من سورة "الإنسان"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab