عالم جيوفيزياء بحرية يطالب بدعم مشاريع التراث المغمورة في المياه
آخر تحديث GMT16:22:12
 العرب اليوم -

خلال ورشة العمل التي تنظمها اليونسكو في مكتبة الإسكندرية

عالم جيوفيزياء بحرية يطالب بدعم مشاريع التراث المغمورة في المياه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عالم جيوفيزياء بحرية يطالب بدعم مشاريع التراث المغمورة في المياه

الدكتور أحمد فكري
القاهرة - العرب اليوم

أكد الدكتور أحمد فكري ممثل قسم الجيوفيزياء البحرية بالمعهد القومي لعلوم البحار والمصائد، خلال ورقته البحثية التي حملت عنوان "إسهامات الجيوفيزياء وعلوم البحار في الحفاظ على التراث الثقافي المغمور بالمياه"، أن القسم يقدم مجموعة واسعة من الخدمات الجيوفيزيائية والبحرية التي تتماشى مع المواصفات الدولية، حيث تساعد البيانات الناتجة عن المسوحات البحرية على استيعاب كيف تؤثر وتتأثر بالتغيرات البيئة البحرية.

وأشار فكري، خلال ورشة العمل التي تنظمها اليونسكو في مكتبة الإسكندرية، إلى أن قسم الجيوفيزياء قد استفاد بشكل كبير من ورشة عمل دور اليونسكو في الحفاظ على التراث الثقافي المغمور بالمياه في مصر، ومنها التعرف على ميثاق اليونسكو، وعملية التصوير الثنائي والثلاثي الأبعاد، والتدريب على الغطس في المواقع الأثرية، والتدريب على قياسات المواقع الأثرية، حيث إننا من الناحية الجيوفيزيائية كنا لا ننظر إلى قياسات وكل ما يشغلنا القطع المغمورة فقط، وسرعة المياه وقياسها ومن هنا سنعيد النظر في قياسات العناصر المغمورة.

كما ألقى عدة توصيات ومنها: أولا توسيع نطاق التعاون بين الجهات المختلفة والمعنية بدراسة الآثار وزيادة تمويل المشروعات البحثية الخاص، بالتراث الثقافي المغمور في المياه، وأخيرا إنشاء متاحف افتراضية للمواقع الأثرية المكتشفة خاصة مواقع الميناء الشرقى وقلعة قايتباي.

قد يهمك أيضا:

أخطبوط يحاول سرقة كاميرا غواص فرنسي في أعماق البحار

حرس الحدود الياباني يبحث عن صيادين كوريين شماليين غارقين

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالم جيوفيزياء بحرية يطالب بدعم مشاريع التراث المغمورة في المياه عالم جيوفيزياء بحرية يطالب بدعم مشاريع التراث المغمورة في المياه



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر المبارك

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"

GMT 22:09 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

5 طرق لإغراء الزوج قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 14:28 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كوكب الأرض ليس فريدًا من نوعه وهناك كواكب مشابهة له

GMT 02:24 2015 الأحد ,17 أيار / مايو

افتتاح فرع جديد لمطاعم "مادو" في السعودية

GMT 10:53 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

جمارك السيارة "رينو داستر" الواردة من السعودية

GMT 23:23 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

"التطعيم بالصدف" إبداع متوارث لفن أصيل يتحدّى الانقراض

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 18:57 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أسباب تفضيل الرّجال الزّواج من صغيرة السّن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab