المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس
آخر تحديث GMT13:31:34
 العرب اليوم -

بيّنت لـ"العرب اليوم" أنها تواجه صعوبات كثيرة في عملها

المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس

تصاميم مختلفه بعجينة الصلصال الحراري
القاهرة - ندى أبو شادي

كشّفت مصممة وحدات الديكور، مروة المليجي، عن تصميماتها المختلفة بعجينة الصلصال الحراري، موضحة أنها تهوى منذ صغرها الرسم والتشكيل بالصلصال الملون.

وقالت في حديث خاص لـ" العرب اليوم"، "من صغري و أنا أشعر أني أجد نفسي في الصلصال، وأحب أن أستمر بالساعات من دون أن أشعر بضيق لكي أصنع قطعة واحدة، وكنت أشعر أن موهبتي ستظهر للنور في يوم من الأيام، لكن مع المسئوليات وبحكم عملي ودراستي المستمرة كنت دائمًا مشغولة بهم أكثر".

المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس

وأضافت مروة، "منذ عام تقريبًا كنت أشكل مع ابني بالصلصال كنوع من التسلية، وعندما نشرتها بدا إعجاب الكثير من أهلي و أصدقائي, فبدأت أن أبحث كيف أطور موهبتي و أحافظ عليها، خاصة أن كان لدي معلومات قليلة عن الصلصال الحراري لكن لم أتعامل به, وبعد تجارب كثيرة استطعت أن أتعامل به وبدأت أن أصنع أشكال و أنشرها و تصميماتي نالت إعجاب الكثير من الناس".

وأشارت "كل هدفي أن تصميماتي تصل إلى أكثر عدد من الناس لكي تساهم في سعادتهم ولو بجزء بسيط، وأكثر لحظة مهمة عندي لحظة استلام العميل التصميم، وينال إعجابه هذا بالنسبة إلي المكسب الحقيقي، مضيفة، "بعض أصدقائي يطلقون علي اسم (مروة المبهجة)، وذلك يرجع إلى شعوري بالبهجة وأنا أصنع التصاميم وينعكس ذلك على التصميم ويكون دائمًا مبهج".

المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس

وأوضحت مروة "أكثر المشجعين لي زوجي، فهو دائمًا يعطيني رأيه في كل تصميم وأحيانًا يلهمني بعض الأفكار لتنفيذ فكرة أو تصميم معين، وأهلي أيضًا و أصدقائي الذين يكون دعمهم لي يجعلني أستمر في صنع تصميمات أكثر، مشيرة، "تصميماتي معظمها حسب طلب العميل، البعض يطلب مني تصميم يدل على المهنة، والبعض يدل على هواية يمارسها العميل وهناك تصميمات تدل على الصداقة و الحب وهدايا للأزواج، وكل ذلك حسب طلب العميل".

المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس

وأكّدت "أحاول أن أوفق بين منزلي وعملي ودراستي وهوايتي, لأن هناك صعوبات تواجهني منها توفير الخامات و المجات الملونة، فهي غير منتشرة بكثرة وتوفير الوقت للعمل بالصلصال الحراري، خاصة في أيام الامتحانات".  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس المليجي تؤكّد أن هدفها وصول تصميماتها إلى أكثر عدد من الناس



بدت كيت ميدلتون بفستان مستوحى مِن الستايل الإغريقي

إطلالات ملكية راقية بفستان السهرة مع الكاب لخطف الأنظار

لندن ـ العرب اليوم

GMT 02:42 2020 الجمعة ,05 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا
 العرب اليوم - تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 15:57 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

أفضل عطر 212 vip النسائي يمنحك لمسة ساحرة لا تقاوم

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab