العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا

العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا

دبي ـ وام

أكد سعادة عبدالله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية خلال استقباله اليوم وفودا رفيعة المستوى من كل من الأرجنتين والبرازيل وجمهورية ساخا /ياقوتيا/ على متانة العلاقة التجارية الثنائية التي تجمع دولة الإمارات بتلك الدول الصديقة. وجاء استقبال آل صالح لوفود البلاد الصديقة في مكتبه بديوان عام الوزارة بدبي في إطار التحضيرات لمشاركتها في ملتقى الاستثمار السنوي الذي تنظمه الوزارة في الشهر المقبل. وضم وفد جمهورية الأرجنتين كلا من سعادة كارلوس بيانكو سفير العلاقات الاقتصادية الدولية بوزارة الشؤون الخارجية الأرجنتينية ومارتا لوكس جونزاليز نييفيس نائب رئيس البعثة الدبلوماسية بسفارة الأرجنتين في الإمارات. وشمل أعضاء وفد جمهورية البرازيل الاتحادية كلا من الدكتور ميشيل حلبي الأمين العام والرئيس التنفيذي لغرفة التجارية العربية البرازيلية ومحمد عبدوني نيتو مدير الغرفة التجارية العربية البرازيلية وممثلي العلاقات الدولية والمؤسسية في الغرفة. كما ضم وفد جمهورية ساخا /ياقوتيا/ ديمتري جلاشكو نائب رئيس الجمهورية وفاليري ماكسيموف وزير الشؤون الاتحادية والعلاقات التجارية في جمهورية ساخا وفلاديمير بوردون رئيس لجنة الرياضة والثقافة العامة في قنصلية الاتحاد الروسي في دبي والمناطق الشمالية. وقال آل صالح في تصريح صحافي له إن العلاقات الاقتصادية الثنائية بين دولة الإمارات وهذه الدول تشهد تطورا وازدهارا ملحوظين ..مشيدا بالجهود المشتركة نحو توسيع آفاق التعاون البناء في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية. وأشار آل صالح إلى أن دولة الإمارات تتمتع بمكانة اقتصادية مرموقة في منطقة الشرق الأوسط وتمثل جسرا بين الشرق والغرب وتؤكد هذه الزيارات حرص الوزارة على تعزيز سبل التعاون البناء مع شركاء الدولة كافة بما سينعكس إيجابا على تطوير الأعمال والارتقاء ببلادنا لتتخذ موقعها الاقتصادي المرموق بين كبرى الأمم. ولفت إلى أن اقتصاد الإمارات الوطني يعد من الاقتصادات القليلة التي تمكنت من الحفاظ على أدائها رغم الأزمات التي عصفت بالعالم في السنوات الأخيرة الأمر الذي أدى إلى نيله ثقة شريحة كبرى من المستثمرين من شتى أنحاء العالم ..مؤكدا أن دولة الإمارات تشكل بيئة خصبة للاستثمارات الأجنبية لما تمتلكه من بنية تحتية متينة وبيئة تشريعية وقانونية مرنة ونظام يحمي حقوق المستثمرين. وبين آل صالح أن زيارات الوفود التجارية لوزارة الاقتصاد تعد فرصة كبيرة لاطلاعها على مستوى الحداثة الذي وصلت إليه دولة الإمارات في القطاعات التجارية بمختلف مجالاتها كما تشكل هذه الزيارات نافذة حوارية واسعة للاطلاع على الفرص الاستثمارية في مختلف بلدان العالم لما تمتلكه دولة الإمارات وشركاتها الوطنية من قوة تجارية تمكنها من ضخ رؤوس الأموال اللازمة لأي مشروع دولي ناجح. وأشاد آل صالح بالعلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية الأرجنتين التي تربطهما في قطاعات مختلفة إذ يأتي القطاع الزراعي في مقدمتها حيث يبلغ حجم التجارة المتبادلة /448/ مليون دولار. وخلال الزيارة ألقى الوفد الأرجنتيني الضوء على المشاريع الإماراتية الاستثمارية في الأرجنتين ودور الشركات الأرجنتينية العاملة في دولة الامارات والفرص المتعددة للاستثمار في الأرجنتين في قطاعات مختلفة وخصوصا القطاع الزراعي. كما تطرق الحضور إلى مشاركة الأرجنتين في "معرض جلفود 2014" بجناح يضم /60/ شركة حيث تعتبر المتنجات الغذائية من أكثر المنتجات المصدرة من الأرجنتين. وحول العلاقات الإماراتية البرازيلية نوه الطرفان بضرورة تعزيز الشراكة الاقتصادية بين البلدين إذ تعد البرازيل شريكا متميزا لدولة الإمارات العربية المتحدة كون حجم التجارة المتبادلة بين البلدين يبلغ نحو /5ر2/ مليار دولار. وأشار الوفد البرازيلي إلى أن نسبة المشاركة البرازيلية في معرض جلفود سترتفع هذا العام بنحو /50/ في المائة مقارنة بالعام الماضي حيث ستشارك هذا العام /77/ شركة بالمقارنة بـ /25/ شركة خلال الدورة الماضية. وأشاد آل صالح بزيارة الوفد البرازيلي برئاسة الدكتور حلبي حيث أكد الطرفان ضرورة تقوية العلاقات التجارية بين البلدين وإلقاء الضوء الفرص المتعددة للاستثمار في البرازيل في قطاعات مختلفة واستقطاب مزيد من الشركات البرازيلية لاستكشاف الفرص الاستثمارية الواعدة في الإمارات. وناقش وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية مع الوفد الزائر من جمهورية ساخا /ياقوتيا/ كيفية تعزيز سبل التعاون المشترك بين البلدين الصديقين ومشاركة الجمهورية بوفد حكومي وتجاري في ملتقى الاستثمار السنوي برئاسة حاكم الجمهورية. كما تداول الطرفان سبل تشجيع تجارة الذهب والألماس بين البلدين حيث تحتل ياقوتيا المرتبة الثالثة في روسيا في تجارة الذهب والألماس. وأبدى وفد ساخا /ياقوتيا/ اهتماما بالمشاركة في المعارض والمنتديات التجارية في دبي في الفترة المقبلة ودعا وزارة الاقتصاد إلى زيارة جمهورية ساخا برفقة وفد تجاري للاطلاع على الفرص الاستثمارية وتقوية سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين. وناقش آل صالح مع الوفود الزائرة عدة مواضيع كمشاركتهم بوفود رفيعة المستوى في الملتقى الاستثماري إضافة إلى استحداث خطوط الطيران المباشرة إلى كل من البرازيل والأرجنتين مما سيسهم بشكل كبير في انعاش التجارة والسياحة لدول أمريكا الجنوبية عموما. كما تناولت اللقاءات إمكانيات رفع حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات وتلك البلدان وتوطيد التعاون في القطاعات المهمة ودور مجتمع الأعمال في فتح آفاق جديدة للتعاون الثنائي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا  العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا  العرب اليوم - العلاقات الاقتصادية بين الإمارات ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا تشهد تطورًا



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تجذب الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 04:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 العرب اليوم - ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:07 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن
 العرب اليوم - 13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن

GMT 01:49 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
 العرب اليوم - "أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 04:15 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يصف دونالد ترامب "بالأحمق والمجنون"
 العرب اليوم - حفيد تشرشل يصف دونالد ترامب "بالأحمق والمجنون"

GMT 03:59 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى يوميًا
 العرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى يوميًا

GMT 16:42 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء
 العرب اليوم - المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء

GMT 02:26 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

عيش مثل نجوم هوليوود في شقق "آستون مارتن" الفاخرة
 العرب اليوم - عيش مثل نجوم هوليوود في شقق "آستون مارتن" الفاخرة

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Joules" و "DFS" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور العالمية
 العرب اليوم - "Joules" و "DFS" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور العالمية

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 20:33 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab