العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو
12 قتيلا وجريحا من مليشيات الحوثيين الانقلابية سقطوا في المواجهات التي تدور الان مع قوات الجيش الوطني في جبهة مريس بمحافظة الضالع، جنوب اليمن مستشار الأمن القومي الأميركي يعلن أن الحرس الثوري الايراني منظمة عدوانية تدعم الجماعات المتطرفة مستشار الأمن القومي الأميركي يؤكد أن روسيا وايران تقدمان الدعم والغطاء لنظام الأسد مستشار الأمن القومي الأميركي يعلن سنحشد التأييد الدولي لإدانة الحرس الثوري الايراني مقتل 4 من عناصر تنظيم القاعدة في غارة أميركية بطائرة من دون طيار في محافظة البيضاء برزاني يعلن أن مذكرة اعتقال نائب رئيس الإقليم تثبت صعوبة التعايش مع بغداد دبابات إسرائيلية تقصف للمرة الثانية موقعا سورية في القنيطرة غارتين لطيران التحالف العربي تستهدف موقع الحوثيين في وادي ملاح في مديرية المصلوب شمال شرق اليمن 19 غارة جوية لمقاتلات التحالف العربي على مواقع الحوثيين في مديريتي حرض وميدي في محافظة حجة شمال اليمن غارتين لمقاتلات التحالف العربي على موقع الحوثيين في مديرية الظاهر شمال اليمن
أخر الأخبار

رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو

باريس - ا.ف.ب.

ترك البنك المركزي الاوروبي الاربعاء نسبته الموجهة الرئيسية على حالها على مستوى متدن تاريخيا على ما كان متوقعا وذلك في اثناء اجتماعه الاربعاء حول السياسة النقدية. وبقيت نسبة الفائدة الموجهة الرئيسية في منطقة اليورو على هذا المستوى وهو الادنى تاريخيا. ولم يتوقع المحللون اي تغيير نظرا الى التحسن المتواصل للمؤشرات الاقتصادية في منطقة اليورو. وللمرة الاولى منذ عامين ونصف تراجعت البطالة في تموز/يوليو بحسب ارقام نشرت الثلاثاء، في اعلان مشجع بالرغم من بقاء اكثر من 19 مليون شخص بلا عمل في المنطقة. لكن يتوقع ان يجدد حاكم البنك ماريو دراغي الالتزام المقطوع في تموز/يوليو بابقاء النسب متدنية لاطول فترة ممكنة او حتى تخفيضها مجددا نظرا الى ان الوضع ما زال يعتبر هشا فيما الانتعاش ما زال في اوله. وهذا التوجه الجديد لسياسة البنك المركزي الاوروبي النقدية يهدف الى مواجهة ارتفاع نسب الفائدة المسجل في الاسواق فيما بدا الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الاميركي كانه يستعد لتخفيض اعادة شرائه الاصول الرامية الى دعم الاقتصاد الاميركي. لكن مذاك يبدو الاحتياطي الفدرالي مترددا حول الجدول الزمني الذي سيعتمده واعلن لتوه عن مواصلة ضخ 85 مليار دولار شهريا. اما البنك المركزي الاوروبي فيريد من جهته "تجنب" ان تتسبب تصريحات مفرطة في التفاؤل في استباق رفع لنسب فائدته، ما "قد يهدد الانتعاش" بحسب مايكل شوبرت من مصرف كومرزبانك. فيما تبدو مسالة نسب الفائدة محسومة يجري ارتقاب تصريحات دراغي حول القروض الطويلة الامد الى مصارف منطقة اليورو في مؤتمره الصحافي الشهري الذي يبدا في 12,30 ت غ في باريس. ويعقد مجلس حكام المؤسسة النقدية في فرانكفورت استثنائيا اجتماعهم الشهري ومؤتمرهم الصحافي في باريس عملا بتقليد يقضي بذلك خارج مقر البنك مرتين سنويا. في الاسبوع الفائت صرح دراغي ان مؤسسته مستعدة لاطلاق قرض اضافي طويل الامد لتلك المصارف اذا استدعت مستويات نسب الفائدة في الاسواق النقدية ذلك. في القرضين المماثلين السابقين في كانون الاول/ديسمبر 2011 وشباط/فبراير 2012 اقرض البنك المركزي الاوروبي اكثر من 1000 مليار يورو بنسبة ثابتة على ثلاث سنوات لمصارف منطقة اليورو، سبق تسديد حيز كبير منها. غير ان هذه الاداة لم تكيف لحل مشاكل تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة بحسب شوبرت. فالارقام الاخيرة التي نشرها البنك المركزي الخميس تكشف ان تراجع القروض التي منحتها المصارف الى الشركات ازداد في اب/اغسطس بالرغم من رصد تحسن طفيف في الدول الجنوبية التي تشهد صعوبات. واعتبر كريستيان شولتز من مصرف بيرينبرغ ان "لا حاجة الى عمل (من هذا النوع) على الفور" نظرا الى وفرة السيولة فيما سبق ان مدد البنك المركزي عمليات اقراضه على اسبوع وثلاثة اشهر للمصارف حتى تموز/يوليو 2014 على الاقل، ضامنا قدرتها على الاقتراض قدر ما تريد وبكلفة متدنية. وفي حال انشاء قرض جديد لا يتوقع المحللون اصداره قبل اشهر، ربما في مطلع 2014 بعد عام على استحقاق القرض الممنوح في 2012. كما يتوقع صدور معلومات حول النشر المقبل لمحاضر اجتماعات البنك المركزي الاوروبي الذي تقرر هذا الصيف. ووعد دراغي باعلان مزيد من التفاصيل حول ذلك في الخريف. كما سيتلقى بلا شك اسئلة حول الازمة السياسية في ايطاليا التي سبق ان ادت الى ارتفاع نسب فائدة الاقتراض في البلاد، فيما اثار رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني لتوه مفاجاة عبر دعمه الاربعاء حكومة انريكو ليتا التي كان يسعى الى الاطاحة بها. كما قد يسال عن عواقب الازمة المالية الاميركية على اوروبا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو  العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو  العرب اليوم - رسالة حذرة جديدة من المركزي الأوروبي حول الانتعاش في منطقة اليورو



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر

بيونسيه تبهر الحضور في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 05:48 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على طرق الحج المقدسة في أوروبا القديمة
 العرب اليوم - تعرف على طرق الحج المقدسة في أوروبا القديمة

GMT 08:55 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي يحظى بمكان أساسي في المنازل الحديثة
 العرب اليوم - الخشب الرقائقي يحظى بمكان أساسي في المنازل الحديثة

GMT 02:38 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات نادرة تظهر هتلر أثناء زيارة الجرحى من الجنود
 العرب اليوم - لقطات نادرة تظهر هتلر أثناء زيارة الجرحى من الجنود

GMT 08:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أقوى رجل في العالم يرفع مذيع "بي بي سي" عاليًا على الهواء
 العرب اليوم - أقوى رجل في العالم يرفع مذيع "بي بي سي" عاليًا على الهواء

GMT 05:06 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تنافس البشر في إتباع أحدث خطوط الموضة
 العرب اليوم - الكلاب تنافس البشر في إتباع أحدث خطوط الموضة

GMT 02:30 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"غراند كونتيننتال" يجذب ملايين السياح سنويًا بروعته
 العرب اليوم - "غراند كونتيننتال" يجذب ملايين السياح سنويًا بروعته

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

المنازل المصنوعة من الورق المقوى تغزو العالم الحديث
 العرب اليوم - المنازل المصنوعة من الورق المقوى تغزو العالم الحديث

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف

GMT 18:33 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab