العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة

برج الدلو
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر آذار/مارس 2017:

تحقق ارباحًا مادية 
مهنيًا: يفتح هذا الاسبوع امامك ابوابا جديدة ومميزة ويحمل اليك دعم بعض النافذين والحاكمين كذلك تحقق الارباح المادية وتستقطب المستثمرين اما الاشخاص الذين كنت تحلم بالعمل معهم فقد يعرضون عليك المشاريع المهمة ان القمر يتحالف معك من برج الجوزاء لكي يأتيك بالتغييرات الكبيرة في مجال عملك لقد رحل الزمن الذي كنت تتعرض فيه للضغوطات  لذلك عليك ان تباشر فورًا المفاوضات وأن تتجرأ على اقتحام الميادين الجديدة فأنت واثق تمامًا بنفسك، والحظ حليفك، فلا يجوز ان تبعثر الطاقة في أمور او مشاريع سخيفة. 

عاطفيًا: لن تحتاج الى تقديم التفسير والتبريرات وكأن الحبيب يتفهمك ويستوعب تصرّفك قبل أن تتفوّه بأي كلمة. تجد نفسك في أحضان الحبيب مرتاحًا ومطمئنًّا، فإذا كانت العلاقة متقلّبة لا بدّ من ان تهدأ وتعود الى طبيعتها. إنه أسبوع الغرام والارتباط والزواج. 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر آذار/مارس 2017:

الظروف داعمة لغاية تاريخ 11
كن حكيمًا فالظروف داعمة ومؤيدة حاليًّا لكن من يضمن لك أنها ستكون داعمة حتى نهاية العام؟ لا تشتّت طاقاتك ولا تهمل أولوياتك عزيزي الدلو. الشهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وسوف تساعدك الديناميكية التي تسكنك فتلفت الأنظار وتحرز تقدّمًا. أدعوك إلى إقامة حسابات دقيقة وعدم التسرّع في إطلاق الأحكام أو القيام بخطوات تحتاج الى وقت ودراسة. قد تحتاج الى إستشارة إدارية أو ماليّة أو الى مساعدة من صديق لاستيضاح بعض الأمور. سوف تفرح للتفاهم السائد بينك وبين الآخرين وسوف تمتلك القدرة على إقناع من تريد بالفكرة التي تريدها. تنجح المفاوضات وتقدّم امتحانات ناجحة.
إنّها فترة مميزة لحلّ المشاكل والخلافات لاسيّما تلك التي تتعلّق بالمسائل الماليّة. ولا بدّ أن يساهم الحظ في الافراج عن همومك الماليّة. كما يتحدّث الفلك في الأيام الأخيرة عن اهتمامات ونشاطات متنوعة تدفعك لتعديل جدول أعمالك كي يتماشى مع ضغط الاجتماعيات. إنه شهر واعد بالكثير من الحركة والنشاط والنجاح ولكن يتوجب عليك تفادي الإرهاق والمبالغة في المصروف.

مهنيًا: تتحدث الشمس في برج الحوت عن انشغالات ماليّة واهتمامات مصرفيّة أو إداريّة لتسهيل أعمالك. وسوف يستقبل كوكب الزّهرة معظم التحرّكات لتصل من خلال الحوار والمفاوضات الى نتائج مرضيّة. يتحدث الفلك عن علاقات جيدة مع الزملاء وعن رغبة في تحسين موقعك. أجل أنت تريد لفت الأنظار وعلى الأرجح سوف تحسن الاستفادة من الظروف. الا انه ابتداء من تاريخ 11 اذ يتزامن دخول المريخ الى مربع مع برجك اي الى برج الثور مع تراجع كوكب الزهرة في برج الحمل الامر الذي يؤدي الى بعض البلبة ويولد نوعا من التشويش والالتباس في اعمالك وعلاقاتك لحسن الحظ ان عطارد الذي ينتقل الى برج الحمل بتاريخ 13 يجعلك تتمتّع بسرعة الخاطر وبالأفكار القويّة وكذلك بالحيويّة والنشاط فلن يعصب عليك اتخاذ القرارات الجريئة والمناسبة.

عاطفيًا: تسكنك مشاعر إيجابيّة ولا تزال الأجواء رومانسيّة تشجّع على البوح بالخواطر والأفكار والتعبير عن الرأي. إنه شهر مناسب للقيام بنشاطات مع الحبيب قد تقوم برحلة أو مغامرة سويًا فلا مكان للضجر في حياتك حاليًا. تهتم لراحة الحبيب ولا تكفّ عن الاتصال به أو زيارته. لديك الكثير للتكلّم عنه وهذا أمر إيجابي لأنّه يعزّز عنصر الثقة بينكما. أما إذا كنت عازبًا فلن تشعر بالملل. تعيش لحظات سعيدة مع أصحابك وزملائك وربّما تهتم لأمر احد معارفك وترغب في تمتين العلاقة معه. لكن حاذر في جميع الأحوال من ردّات فعلك القاسية والتي لا بدّ وأن تندم عليها سريعًا.

أبرز الأحداث اليومية عن شهر آذار/مارس 2017:
1-مهنيًا: مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات. تستقبل اليوم الاول من الشهر بمعنويات مرتفعة وقدرات كبيرة وثقة بالنفس.
عاطفيًا: تتخلص من بعض العقبات التي تقف عائقا في طريق علاقتك بالحبيب وتحاول أن تتأقلم مع العلاقة الجديدة.
صحيًا: لا تترك الشكوك تبعدك عن ممارسة الرياضة اعتقادًا ان لا جدوى من ذلك.

2-مهنيًا: لن تخضع لبعض الضغوط ويجعلك هذا اليوم امام خيار لكنه لا يثير البلبلة في حياتك.
عاطفيًا: كن أكثر ثقة بمشاعر الحبيب ولا تشكك فيها على الإطلاق، فهو مخلص لك إلى أبعد الحدود.
صحيًا: تكثر من حولك الدعوات إلى رحلات ترفيهية، لبّها فهي تنعشك صحيًا.

3-مهنيًا: تنظر إلى الأمور يإيجابية وتلاحق بعض الشؤون المالية بإصرار وإلحاح. إنتبه للمجازفات وكُن عاقلًا جدًّا.
عاطفيًا:لا تضغط على الحبيب أكثر واعطه فرصة ليفكر. إنسجام فكري بينك وبينه.
صحيًا: قاوم السلبيات وواجه كل من يحاول تثبيط عزيمتك عن القيام بالمتارين الرياضية المفيدة .

4-مهنيًا: يسطع نجمك في مجال العلاقات العامة وتنجح حين يفشل الآخرون في مدّ جسور التعاون. تكون المرشّح الأفضل والأبرع لتولّي مفاوضات معيّنة.
عاطفيًا: تشعر بالتفاؤل بعلاقتك بالشريك وأنك وجدت الشخص المناسب لتمضية حياتك معه.
صحيًا: إذا اردت المشي يوميًا صباحًا يستحسن أن تتقي البرد قدر الإمكان.

5-مهنيًا: تركّز كل اهتماماتك على الاستثمارات والأموال والماديات وتواكب الظروف المتعلّقة بهذا المجال.
عاطفيًا: ينتابك شعور جميل اليوم تجاه الحبيب وتواجهه بما يزعجك، فيساعدك في إيجاد الحلول.
صحيًا: برهن للمقرّبين منك أن هادئ الأعصاب ولا شيء سيجعلك تنفعل بعد اليوم.

6-مهنيًا: حاول أن تكون أكثر التزامًا في عملك، ويستحسن أن تنفذ المهام الموكلة اليك فقط وهذا في مصلحتك.
عاطفيًا: لا تكن استفزازيًا مع الشريك، فقد يفاجئك بردّة فعله وقد تكون غير متوقعة .
صحيًا: فكر في كل خطوة تقوم بها على الصعيد الصحي، وخصوصًا إذا كانت مدروسة علميًا .

7-مهنيًا: تتاح لك اليوم فرصة عمل جديدة ولكنك تشعر بالتردد تجاهها. عليك أن تتخلى عن عنادك فإصرارك على موقفك لن يسبب لك إلا الخسائر.
عاطفيًا: الحبيب إنسان متفهم لكل ظروفك، ويبدي اهتمامًا كبيرًا بكل ما يزعجك ليساعدك على التخلص منه..
صحيًا: تجنّب الانفعالات القوية وخفف من المشاريع، فقد تكون متوترًا لا تعرف من أين تبدأ وكيف تنتهي.

8-مهنيًا: عليك أن تكون حذرًا في تصرفاتك، فالكثيرون يترقبون أخطاءك، وينتظرون الفرصة المناسبة للنيل منك.
عاطفيًا: تشعر بالاستقرار في علاقتك بالشريك، وتعرف إلى أين ستقودكما وخصوصا أن أفقها واضح.
صحيًا: كن على تواصل دائم مع الأصدقاء الذين يمارسون الرياضة، فهم يشجعونك على ممارستها.

9-مهنيًا: عليك أن تجد حلولًا عملية وسريعة للمشكلات التي قد تواجهها هذا الأسبوع، وقد تضطر إلى اتخاذ مواقف حاسمة.
عاطفيًا: أنت شخص صاحب ضمير ولا تستغل نقطة ضعف الشريك للوصول إلى غاياتك. .
صحيًا: لا تعتقد أن الصحة السليمة والمعافاة تدوم إلى الأبد، لكن بالمحافظة عليها تجنبها الكثير من الأمراض.
 
10-مهنيًا: يكون هذا اليوم منطلقًا لمسيرة اخرى متميّزة تتيح امامك فرصًا مهنية استثنائية .
عاطفيًا: تشعر أنك تحملت الكثير من الحبيبر ولكن من دون أن يشعر بالحب الذي تكنه له.
صحيًا: كن صادقًا مع نفسك، ونفذ كل ما هو مطلوب منك لتحصل على النتائج المتوخاة من الحمية.

11-مهنيًا: لا تسمح للأفكار السود بالتأثير في أدائك اليومي، كما لا يجوز تحميل نفسك أكثر مما تستطيع تحمّله. قد تشعر بالحزن أو الإحباط.
عاطفيًا: تعيد النظر اليوم في طبيعة علاقتك بالحبيب وتدرك مشاعره بشكل أكبر وتراعيها .
صحيًا: لا تهمل أدق التفاصيل في ما يتعلق بالتمارين المطلوبة منك للتخلص من آلام العنق .

12-مهنيًا: القمر المكتمل في برج العذراء يثير مسألة مالية لا بد من حسمها، وقد تجد الكثير من المعارضين على الخطط التي وضعتها، فتحلَّ بالصبر لتتوضح الصورة أكثر.
عاطفيًا: لا تتخذ قراراتك المهمة فرديًا، وللشريك كامل الحق بمناقشتك ومساعدتك في بعض الأحيان.
صحيًا: لا تعود نفسك على الخمول والكسل، بل اسع جاهدًا لتكون نشيطًا وحاضرًا بدنيًا.

13-مهنيًا: ينتقل كوكب مركور إلى برح الحمل فيسهل عليك المهمة لكسب التأييد والتخفيف من السلبيات  ومواكبة مجريات الأمور بمهارة وحنكة .
عاطفيًا:حبك للشريك أمر عظيم وهو دائمًا يقف إلى جانبك في أصعب الأوقات، فلا تشكك في حبه.
صحيًا: لا تتناول أكثر من صنف من الطعام على العشاء، وخصوصًا إذا كان بعضها غنيًا بالدهنيات .

14-مهنيًا: تركز هذا اليوم على شراكة لك أو علاقة، وتحاول أن توظف أموالك في استثمارات مناسبة كي تحقق الأرباح التي تبتغيها.
عاطفيًا: الشريك يطالبك بجواب حاسم حول طبيعة العلاقة بينكما، الى جانب عدد من الأمور التي تهم الطرفين.
صحيًا: سعيك المتواصل للحصول على الرشاقة لن يخيب إذا نفذت التعليمات الضرورية .

15-مهنيًا: لا تكتف بموقعك الحالي، ولا تترك الشعور بالاحباط والاستسلام التام يسيطر عليك.
عاطفيًا: تشعر أن العمر يمضي وأنك لم تجد بعد الشخص المناسب. توقف عن اللهو وفكر في مستقبلك.
صحيًا: لا تعتقد انك وحدك من يعاني الكولسترول. إنه مرض العصر، وعلاجه بالوقاية.

16-مهنيًا: عليك أن تنظر إلى الأمور بطريقة إيجابية، وأن تتعلّم كيف تحوّل الخسارة إلى ربح أكيد لمصلحتك.
عاطفيًا: لا تتسرع في الموافقة على قرار مهم قبل أن تدرس الوضع من جوانبه كافة، لأن الندم قد لا يفيدك لاحقًا.
صحيًا: من المفيد إجراء الفحوص الروتينية مرة كل ستة أشهر للتأكد من سلامتك.

17-مهنيًا: تعود إليك الحماسة وتشعر بالاندفاع والطاقة. تميل إلى التعبير عن أفكارك بقوّة وشجاعة، ولن تتردّد في ترويجها.
عاطفيًا: لا تغير من أسلوبك في التعاطي الجميل مع الشريك. وفسر له وجهة نظرك في بعض الأمور.
صحيًا: لا تضعف أمام المأكولات الشهية لكنها مضرة وغنية بالدهون والشحوم.

18-مهنيًا: عليك أن تكون أكثر ثقة بقدراتك، على الرغم من أن بعضهم يحاول النيل منك وإحباط عزيمتك.
عاطفيًا: تقابل الشخص المناسب هذا اليوم، وقد يشعرك ذلك بارتياح كبير بعد فترة صعبة أمضيتها أخيرًا.
صحيًا: كثيرة الأمراض التي يعانيها الناس اليوم، وبعضها ناتج من الإهمال والاستخفاف. كن حذرًا.

19-مهنيًا: تنجز خلال هذا اليوم الكثير من الأمور التى كانت مؤجلة في السابق. أنت في بداية الطريق نحو النجاح لا تستعجل وتمهل.
عاطفيًا: تحيط بك طاقة تؤثّر في طباعك وتصرّفاتك التي تطال الحبيب. فأنت غير مزاجي وصراحتك لا تنفّره منك.
صحيًا: كلما برد الطقس كثرت عوارض الزكام، لذا تحصن لئلا تصاب به.

20-مهنيًا: الأمور أصبحت أكثر تنظيمًا من السابق، وهذا يعتبر مكسبًا لك ونقطة إضافية تسجل لمصلحتك.
عاطفيًا: تعجبك رومانسية الشريك، لكن الحذر واجب في مثل هذه الظروف، حتى تتوضح النيات على نحو كامل.
صحيًا: تناول كوب من الزهورات يوميًا يبعد عنك عوارض الزكام ومفيد للمعدة.

21-مهنيًا: تتحسن وتيرة عملك وتبدأ ورشة عمل تهدف الى ترميم بعض العلاقات. لكنّك لن تحصل على الفرصة المناسبة للمباشرة بتنفيذ مشروع في الوقت الحاضر.
عاطفيًا: تنجح علاقتك بالحبيب وتناقش اليوم الكثير من القضايا المهمة حول مستقبلها..
صحيًا: تبادل الأفكار المفيدة للصحة مع الأصدقاء، ولا سيما إذا كانوا أخصائية تغذية.

22-مهنيًا: تزداد ثقتك بنفسك بعد النجاح الذي حققته في الفترة السابقة، لكن يستحسن أن تتعلم من الماضي لتنجح في المستقبل.
عاطفيًا: حاول أن تتجاوز الخلافات البسيطة مع الشريك، لأنّ ما يجمعكما قد لا تجده عند أي شخص آخر.
صحيًا: إذا كنت ممّن يستخدم الكمبيوتر بكثرة، عليك الانتباه إلى الألم الذي قد تصاب في الظهر.

23-مهنيًا: لا تتمادَ في أفكارك السود، بل ضع حدًّا لها، وغضّ النظر عن كل ما تقع عليه عيناك من أخطاء وشوائب.
عاطفيًا: تمر بمرحةل ممتازة من العلاقة بالحبيب. لا تهمل مشاعره وخصص له المزيد من الوقت.
صحيًا: كثرة التقاعس وملازمة البيت وتناول الطعام بكثرة لا ينتج منها إلا الضرر. حذار .

24-مهنيًا: عليك أن تكون أكثر تفاؤلًا، وخصوصًا أنك ستقدم على فترة مزدهرة يتخللها نجاح وسعادة وراحة على الصعد كافة.
عاطفيًا: لا تنتظر مبادرة الشريك لتعبّر له عن مشاعرك، فهذا يمنحكما مزيدًا من الاستقرار العاطفي .
صحيًا: الأهمال المتواصل للصحة بدون محاولة التعويض عن ذلك يؤدي إلى عواقب وخيمة .

25-مهنيًا: لحسن الحظّ تنفرج الأمور، وتتلقّى عدّة اشارات إيجابية، وهي مناسبة للقيام بمبادرة جريئة ولتكرار أي محاولة فشلت في السابق.
عاطفيًا: يلتقي فينوس بالشمس في برج الحمل، ما قد يشير إلى مفاجأة حلوة وخير عذب تتلقاه، وتتحسن أمورك مع الحبيب ولكن عليك أن تعرف كيف تحافظ على هذه العلاقة.
صحيًا: قد تشعر بآلام حادة في مختلف أنحاء الجسم، لذا لا تتردد في عرض حالك على الطبيب .

26-مهنيًا: لا تخضع للضغوط والتزم تنفيذ التعليمات الموجهة اليك فقط، ولا تبتكر ما قد يسيء الى جهودك في العمل.
عاطفيًا: الحوار الهادئ هو السبيل الأفضل لتنعم مع الشريك بحياة هادئة، فتجد أن الأمور أكثر سهولة مما كنت تتوقع.
صحيًا: لا تعرض نفسك للطقس البارد ولا سيما إذا كنت تعاني الروماتيزم.

27-مهنيًا: حاول أن تكون أكثر ابتكارًا لتحتفظ بموقعك المتقدم في العمل، وهذا يفرض عليك الهدوء وعدم التسرع.
عاطفيًا: عليك أن تساعد الشريك ليتمكن من التعبير عن حقيقة مشاعره، وخصوصًا بعد فترة من الترقب بينكما.
صحيًا: إذا كنت من أصحاب القلوب الضعية يستحسن أن لا تشاهد أفلام الرعب وحدك.

28-مهنيًا: القمر الجديد  في برج الحمل مناسب جدًا، ويعني لقاء مشوقًا أو اتصالًا مغريًا تتلقاه أو ردة فعل إيجابية لم تتوقعها .
عاطفيًا: تشتاق إلى الحبيب بسبب تشاغله عنك خلال هذا اليوم وتتوق الى البقاء قربه أطول مدة ممكنة.
صحيًا: الترفيه والخروج برفقة الأصدقاء يساعدان على التخفيف من وطأة الحياة وصعوبتها .

29- مهنيًا: أحداث غير متوقعة تثير نوعًا من الغيرة لدى أحد الزملاء، لذا عليك إجراء بعض التعديلات لتلافي الموضوع لاحقًا .
عاطفيًا: الأجواء المحيطة بالشريك تخلق نوعًا من التوتر العابر، وهذا يدفعك إلى اتخاذ خطوات سريعة لمعالجة الأمر .
صحيًا: تعود إلى ممارسة عملك ونشاطك كما السابق بعدما تغلبت على المرض .

30- مهنيًا: تحاول استعادة ثقة الآخرين فأنت تتمتع بسرعة خاطر وبقدرة على التفاوض والاقناع وتعالج مختلف الموضوعات وتقدّم أفضل البحوث .
عاطفيًا: طيبة قلبك تؤدي دورًا في إعادة بناء جسور العلاقة بالشريك، لكن يستحسن توضيح الأمور من أجل غدٍ أفضل .  
صحيًا: حادث مفاجئ يثير عصبيتك ويبقيك في حال من التوتر لن تتخلص منها بسرعة .

31- مهنيًا: الأجواء ملّبدة بالغيوم والمصاعب وتعاني بعض العداوات والشراسة في المجال المهني .
عاطفيًا: تغيّر أسلوبك وتبدّل في طريقة تعاملك مع الشريك وتسعى إلى تجديد العلاقة وتطويرها لتفادي المشكلات في المستقبل .
صحيًا: استفد من أوقات فراغك لممارسة الرياضة أو أي نشاط يفيد صحتك .

 

arabstoday

GMT 00:00 2016 الخميس ,22 كانون الأول / ديسمبر

تترشح إلى منصب ما وعليك أن تعمل لتعزيز شعبيتك

GMT 00:00 2016 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو

GMT 00:00 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

هذا الشهر من أفضل الأشهر وأكثرها حظوظًا وابجابية

GMT 00:00 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,26 آب / أغسطس

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,29 تموز / يوليو

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,24 حزيران / يونيو

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة  العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة



 العرب اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق 

ناعومي كامبل تتألّق في فستان أسود قصير ومنقوش

لندن ـ كاتيا حداد 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة  العرب اليوم - شهر يبشّر بلقاءات إيجابيّة وظروف داعمة ومؤيدة



GMT 01:02 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تطلق مجموعة من الملابس النسائية لـ 2017
 العرب اليوم - Officine Générale تطلق مجموعة من الملابس النسائية لـ 2017

GMT 00:57 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

10 أفضل رحلات بالسكك الحديد في بريطانيا
 العرب اليوم - 10 أفضل رحلات بالسكك الحديد في بريطانيا

GMT 02:33 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني  
 العرب اليوم - تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني  

GMT 01:43 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

قيادة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
 العرب اليوم - قيادة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 02:15 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تكشف عن تصميمات ليخوت فاخرة
 العرب اليوم - فنادق "ريتز كارلتون" تكشف عن تصميمات ليخوت فاخرة

GMT 05:29 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

صالح مسلم يؤكد أن الفيدرالية هي الضمانة لوحدة سورية
 العرب اليوم - صالح مسلم يؤكد أن الفيدرالية هي الضمانة لوحدة سورية

GMT 02:37 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بحظر تطبيق المراسلة "تيلغرام"
 العرب اليوم - روسيا تهدد بحظر تطبيق المراسلة "تيلغرام"

GMT 00:00 2016 الخميس ,22 كانون الأول / ديسمبر

تترشح إلى منصب ما وعليك أن تعمل لتعزيز شعبيتك

GMT 00:00 2016 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو

GMT 00:00 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

هذا الشهر من أفضل الأشهر وأكثرها حظوظًا وابجابية

GMT 00:00 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,26 آب / أغسطس

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,29 تموز / يوليو

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

GMT 00:00 2016 الجمعة ,24 حزيران / يونيو

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 02:02 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إطلاق مدرسة خاصة بنظام تعليمي مختلف في بريطانيا
 العرب اليوم - إطلاق مدرسة خاصة بنظام تعليمي مختلف في بريطانيا

GMT 02:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بمشاكل عالمية
 العرب اليوم - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بمشاكل عالمية

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

أستون مارتن تكشف عن اقتراب إنتاج سيارتها "رابيدE"
 العرب اليوم - أستون مارتن تكشف عن اقتراب إنتاج سيارتها "رابيدE"

GMT 01:58 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

تعرَّف على مواصفات جاغوار E-pace قبيل إطلاقها
 العرب اليوم - تعرَّف على مواصفات جاغوار E-pace  قبيل إطلاقها

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

جدارية صغيرة لحلزون صممها الأنسان الأول
 العرب اليوم - جدارية صغيرة لحلزون صممها الأنسان الأول

GMT 03:49 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

الملكة ليتيزيا تتألق في حفلة توزيع جوائز في مدريد

GMT 03:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 01:29 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تمنع أمراض القلب

GMT 02:44 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تدعم "إعادة بناء الثدي"

GMT 02:30 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا

GMT 21:49 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

شركة سامسونغ تكشف عن موعد إطلاق هاتف نوت 8
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab