شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن

بيّن لـ "العرب اليوم" أنّ الموعد يرتبط بالتنسيق بين البلدين

شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن

وزير الخارجية المصري سامح شكري
القاهرة – أكرم علي

كشف وزير الخارجية المصري، سامح شكري، عن التحضير لزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الولايات المتحدة الأميركية خلال الفترة المقبلة وفي أقرب وقت حسب جدول الأعمال لكلا الزعيمين، مؤكدًا على خصوصية العلاقات بين البلدين، وأن تحديد الموعد يرتبط بالتنسيق الداخلي بين الجانبين.

وأوضح سامح شكري، في مقابلة خاصّة مع "العرب اليوم"، أن زيارته الأخيرة إلى واشنطن اختلفت عن الزيارات السابقة والتي أحيانا كان يشوبها بعض التوتر في مجالات مختلفة وعلى رأسها ملف حقوق الإنسان، مشيرًا إلى أنه لمس التقدير الأميركي للعلاقات الاستراتيجية مع مصر وأن واشنطن تمتلك تصورًا واضحًا بأهمية دور مصر في المنطقة وضرورة تعزيز التوافق والمصالح المشتركة، والتطورات التي تحدث على الساحة المصرية لتحقيق الاستقرار.

وأكّد شكري الزيارة ركزت ككل على دعم العلاقات الثنائية والعمل المشترك في الاطار الاقليمي وتطرق بصفة عامة للاقتناع الاميركي بأن هناك مجالات نستطيع أن نتفاعل معها بشكل أكثر إيجابية لتعزبز العلاقات وتعزز المسار الداخلي وهذه رؤية طرحت كرؤية ولم تطرح كفرض او شرط محدد لابد من تحقيقه، مشيرًا إلى أنّه يتابع جهود بعض أعضاء الكونغرس، وسعيهم لإعتبار جماعة الإخوان منظمة "إرهابية"، وأن الأمر مازال محل أخذ وعطاء في وجهات النظر، ومرتبط بادارك مصلحة الجميع، وليس هناك أي توجّه لإعادة دمج الإخوان في العملية السياسية مجددًا مثلما كان في الماضي.

وبيّن شكري أنه لا يوجد طرح متكامل من الإدارة الأميركية يتعلق بالسياسات المتصوّرة إلى القضية الفلسطينية وما عبّر عنه الرئيس دونالد ترامب بأنه يريد حل الدولتين بما يتوافق مع مصر، وحول تطورات الملف الليبي رأى وزير الخارجية أن "مصر اقتربت كثيرًا من النجاح في هذا الملف، والسراج غير غاضب من بلاده والاجتماع التي استضافته مصر للشخصيات الثلاث وآخرين في القاهرة، كان لبناء الثقة بين الاطراف وأن يكون هناك درجة متقاربة ، وربما لم تكتمل العناصر في الاجتماع الثلاثي ولكن اكتمل في الاجتماع الفردي ووصلنا إلى الانجاز في المضمون على على حساب الشكل بأنهم توافقوا على الرؤية وآلية التعديل للمسار السياسي وكان من المفيد ان يتم التغلّب على التحفّظات التي طرحت ربما منعت عقد اللقاء المجمع".

وأكد شكري أن القمة العربية المقبلة في الأردن ستكون فرصة لتواصل الزعماء لتنقية الاجواء العرببة وأهمية عقد هذه القمة في إطارها الدوري بدون تأجيل يوفر مساحة للزعماء لتناول القضاء والتحديات وتوحيد الرؤية فيما بينهم لتقريب وجهات النظر في القضايا المختلفة وإزالة أي سوء تفاهم، وأشار شكري إلى أن العلاقات بين مصر والسعودية قائمة وتسير كما هي وأن الاتصالات مستمرة بين الجانبين على مستوى السفراء ولكن على المستوى الوزاري لم يكن هناك جلسة مشاورات قريبة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن شكري يكشف عن زيارة مرتقبة للسيسي إلى واشنطن



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

سيلينا غوميز تفاجئ جمهورها بتغيير لون شعرها للأشقر

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 00:16 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تصمم حقيبه غير تقليدية تعبر عن فصل الخريف
 العرب اليوم - روضة الميهي تصمم حقيبه غير تقليدية تعبر عن فصل الخريف

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" يوفر رحلة مثالية إلى جبال الألب
 العرب اليوم - منتجع "كاتسبيرغ" يوفر رحلة مثالية إلى جبال الألب

GMT 03:07 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الإحباط يسيطر على ميركل أثناء حضور جلسة "البوندستاغ"
 العرب اليوم - الإحباط يسيطر على ميركل أثناء حضور جلسة "البوندستاغ"

GMT 02:57 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تؤكد أن برنامجها الجديد على "أون لايف " سيكون مفاجأة
 العرب اليوم - لبنى عسل تؤكد أن برنامجها الجديد على "أون لايف " سيكون مفاجأة

GMT 08:04 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل ورحيل في هدوء تام
 العرب اليوم - عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل ورحيل في هدوء تام

GMT 08:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

بالي ملاذ استوائي مذهل وحياة ليلية صاخبة
 العرب اليوم - بالي ملاذ استوائي مذهل وحياة ليلية صاخبة

GMT 05:44 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع منزلها الجديد في شمال لندن
 العرب اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع منزلها الجديد في شمال لندن

GMT 01:42 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قضايا تحرش جنسي جديدة تواجه بيل كلينتون
 العرب اليوم - قضايا تحرش جنسي جديدة تواجه بيل كلينتون

GMT 03:57 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "داعش" يتوعد بقتل بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
 العرب اليوم - تنظيم "داعش" يتوعد بقتل بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 20:49 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إخراج ثعبان من رجل صيني دخل من مؤخرته ووصل لأمعائه

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab