العرب اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري

وصف العلاقات بين البلدين بالمتميزة وأكد توفير 35 ألف منصب في العام 2013

وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري

إحدى قلاع الصناعة في الجزائر
الجزائر- سميرة عوام

وصف الوفد الفرنسي لمدينة سنتتيان الفرنسية، خلال زيارته لمدينة عنابة الجزائرية، العلاقات بين البلدين بـ"المتميزة للغاية"، مشيرًا إلى أنها "تشهد تطورًا كبيرًا في مختلف المجالات، لاسيما عقب الزيارة الأخيرة التي قام بها وفد من رجال الأعمال والاقتصاديين مما أعطى دفعًا قويًّا للمجال الاستثماري في القطاعين؛ الاقتصادي، والتجاري"، وتأتي الزيارة في إطار الشراكة الاقتصادية بين البلدين. وأشار الوفد إلى أنه "يوجد في الجزائر نحو 400 مؤسسة فرنسية، وفَّرت نحو 35 ألف منصب خلال العام 2013، وهو رقم مرشح للارتفاع أمام نية البلدين في تطوير مواطن الاستثمار، باعتبار أن الجزائر السوق الثانية بعد الصين في تمويلها لفرنسا على مستوى العالم".
وأكد الوفد الفرنسي، أن "بلدهم تبحث عن مواقع جديدة في الجزائر لتوسيع مجال الاستثمار تحسبًا للقاء الذي سيجمع وزارة الصناعة بالمستثمرين ورجال الأعمال الفرنسيين، نهاية الشهر الجاري في فرنسا؛ لإعطائهم صورة شاملة عن مختلف المناطق الجزائرية، التي تمت زيارتها، ولاسيما مدينتي تبسة وعنابة".
وأضاف ممثل عن وفد سنتتيان، أن "البلدين يتميزان بمقومات طبيعية هائلة، وقاعدة صناعية فعالة، والتي تساعدهما كثيرًا في مجال الاستثمار"، مؤكدًا أن "العلاقات الفرنسية الجزائرية ستتوطد، ولا يمكن أن تتأثر بعوارض معينة، يريد البعض افتعالها على غرار قضية الرهبان الفرنسيين، (قضية تبحرين)، والذين تم اغتيالهم، وهي قضية زادت بعض وسائل الإعلام من حجمها، وإشعال فتيلها، ولا تستحق كل هذه الضجة".
وأكد ممثل الوفد بخصوص حركة التنقل بين البلدين، أنها "عرفت تحسنًا كبيرًا من خلال العدد الهائل للتأشيرات الممنوحة، وهناك اتفاق آخر مبرم في مجال التنقل لتسهيل الانتقال بين البلدين".
وبشأن قضية إلزام الجزائريين طالبي التأشيرة بدفع مبلغ 6 آلاف درهم، أوضح أن "القضية لم تفرضها السلطات الفرنسية بقدر ما هي تعني الدول الأوروبية، أو ما يُعرف بتأشيرة "شنغل"، مشددًا بشأن تعويضات ضحايا التجارب النووية بالصحراء الجزائرية على "أن هناك لجانًا مُكلَّفة بدراسة الملف، وسيتم الفصل فيه قريبًا، شأنه شأن الجزائريين الذين ولدوا قبل 1962، فإن كانت ولادتهم في فرنسا فلهم الجنسية الفرنسية، وإن كان غير ذلك فالأمر لم يفصل فيه بعد".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري  العرب اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري



 العرب اليوم -

خلال مشاركة النجمة في حفلة "شركة اينشتاين"

نيكول شيرزينغر تتألق في فستان وردي رائع

 نيويورك ـ مادلين سعادة
 العرب اليوم - منزل عائلة كلاسيكي يضم العديد من الأفكار الملونة

GMT 02:53 2017 الإثنين ,27 شباط / فبراير

شيخ الحامد يكشف أسباب استقرار الأمن في حضرموت
 العرب اليوم - شيخ الحامد يكشف أسباب استقرار الأمن في حضرموت
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 02:09 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

منزل كلفين كلاين يضم 5 أجنحة وبركة سباحة خاصة

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 21:58 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

هاتف نوكيا 3310 سيتمتع بأغطية قابلة للتبديل
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab