ميشال عون يؤكد أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً لحوار الحضارات
آخر تحديث GMT06:06:07
 العرب اليوم -

ميشال عون يؤكد أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً لحوار الحضارات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ميشال عون يؤكد أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً لحوار الحضارات

ميشال عون
بيروت - العرب اليوم

شدَّد الرئيس اللبناني ميشال عون أمام رئيس مجمع التربية في الفاتيكان جوزيف فيرسالدي، على أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً للحوار بين مختلف الحضارات، في ظل اتجاه العالم نحو الخراب، مع انتشار الحقد والكراهية. وقال: ما حصل في الشرق الأوسط عودة إلى الهمجية المطلقة وتهديم لكل الشرائع الإنسانية. وشهدت هذه المرحلة تدميراً للكنائس والمساجد والمتاحف من قبل إرهابيين من ذوي الفكر الآحادي، وهم ضد كل الحضارات.

واعتبر عون أن مسيحيي الشرق تعرضوا للكثير من العذاب وهجروا المنطقة التي بدأت تشهد اليوم تغيراً نحو الاستقرار، لا سيما أن الحرب في سورية بدأت الانحسار، ونأمل من الذين هجروا بلادهم، وخصوصاً المسيحيين منهم، العودة إليها بعدما أدرك الجميع أهمية الحضور المسيحي في المنطقة. وأشار إلى أن لبنان مر في المرحلة الماضية في صعوبات كثيرة، لكن بعد الإنجاز الذي حققه جيشه عبر تنظيف جروده من الخلايا الإرهابية، تعزز فيه الأمن والاستقرار.

وشدد الرئيس أمين الجميل بعد زيارته عون على حاجة لبنان للكثير من الجهد من أجل الاستقرار وطمأنة الشعب إلى مستقبله، مؤكداً أن لا حل خارج إطار التوافق الوطني، وليس الحوار. وينطلق من بعض الثوابت التي في حال تخطيناها يبقى هشاً. فهناك ثوابت لن ندخل فيها، كالعودة إلى الدستور والميثاق والتقاليد، وبعض الثوابت الوطنية غير المكتوبة التي حمت لبنان لفترة طويلة.
والتقى عون السفير القطري علي بن حمد المري الذي سلمه دعوة من أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني الى مؤتمر. وأسف "لقاء الجمهورية" برئاسة الرئيس ميشال سليمان للاستخفاف بالدستور وعدم دعوة الهيئات الناخبة الى إجراء الانتخابات الفرعية. ودعا المؤمنين بالدستور وسيادة الدولة إلى تضافر الجهود سعياً إلى توحيد النظرة التغييرية لبناء الدولة القوية القادرة بشرعية جيشها ومؤسساتها الدستورية. واستغرب التشكيك الدائم بالمؤسسة العسكرية وقياداتها، داعياً إلى ضرورة العودة إلى المحاضر الرسمية والمداولات السرية، قبل رمي الاتهامات يميناً وشمالاً.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميشال عون يؤكد أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً لحوار الحضارات ميشال عون يؤكد أن لبنان البلد الأكثر تأهلاً ليكون مركزاً لحوار الحضارات



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:59 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة
 العرب اليوم - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 09:19 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

خبير اقتصادي يتوقع هبوط أسواق المال 40% خلال 2021

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 20:01 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

فساتين ملوّنة للمحجبات تمنحكِ إطلالة أنيقة وجذابة

GMT 06:01 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كيا كوريس 2019 الشكل الجديد ترصد لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 09:38 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

أول "رجل حامل" في بريطانيا يكشف خفايا تجربته لإنجاب طفلته
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab