نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران
آخر تحديث GMT17:41:02
 العرب اليوم -

نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران

النائب اللبناني عماد الحوت
بيروت ـ العرب اليوم

أشاد النائب اللبناني عماد الحوت بنتائج الاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء الخارجية لمنظمة التعاون الإسلامي، وبيانه الختامي الذي أدان بشدة الاعتداء الإيراني على سفارة خادم الحرمين الشريفين في طهران، وقنصليتها في مشهد.

وعدَّ الحوت في تصريح له الأربعاء نتائج الاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء الخارجية لمنظمة التعاون الإسلامي الذي عقد في مدينة جدة مؤخرًا مظهرًا من مظاهر الوحدة الحقيقية والتضامن الإسلامي بين دول المنظمة ومشهدًا مطلوبًا في ظل ما تمر به المنطقة من مؤامرات وأزمات.

وأكد تضامنه مع المملكة في وجه ما تتعرض له من سياسات إيرانية عدائية، وتدخل في شؤونها الداخلية، معربًا عن استنكاره للاعتداء الإيراني الأخير على مقري السفارة السعودية في طهران والقنصلية في مشهد، وما فيه من انتهاك للقوانين الدولية التي تلزم الدول بحماية السفارات الموجودة على أراضيها، مشددًا على أهمية الموقف اللبناني الذي عبر عنه رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، وحمّل إيران مسؤولية التوتر الحاصل في المنطقة".

 وثمّن الحوت الجهد الذي تبذله المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود  لتوحيد الصف الإسلامي وتعزيز تماسكه في مواجهة التحديات الراهنة في المنطقة على مستوى المشاريع الإقليمية التوسعية، ومحاربة التطرف ودعم قضايا الأمتين العربية والإسلامية المختلفة.

وأدان النائب اللبناني كاظم الخير الاعتداءات الإيرانية على سفارة المملكة في طهران وقنصليتها في مشهد وتدخلها السافر في الشؤون الداخلية لعدد من الدول العربية.

وأشار إلى أن اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي الاستثنائي جاء في زمانه ومكانه المناسبين ردًّا على تمادي تدخل إيران في الشؤون الداخلية للدول العربية بدءًا من العراق، ومرورًا باليمن وسورية ولبنان.

ولفت النظر إلى أن العدوان الأخير على سفارة وقنصلية المملكة في طهران ومشهد جاء ليكشف المخطط العدواني الإيراني الذي يشمل الأمة جمعاء. ورأى أن انعقاد هذا الاجتماع في جدة هو المكان المناسب لما تملكه المملكة من ثقل ومسؤولية لقيادة الأمة العربية والإسلامية في أخطر المراحل التي تمر بها من تفكك وضياع "، مؤكدًا أن دعم الدول العربية والإسلامية في الاجتماع جاء واجبًا تجاه المملكة لوضع حد للعدوان.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران



GMT 10:57 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

لبنان في المركز 138 عالميًا من مؤشر الفساد

GMT 17:01 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

جبران باسيل ينشر رسالة للبنانيين في أول أيام 2019

GMT 13:06 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

طيران حربي وزوارق إسرائيلية في أجواء ومياه لبنان

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران نائبان لبنانيان يتضامنان مع السعودية في وجه سياسات إيران



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - العرب اليوم

سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة…

GMT 05:48 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة
 العرب اليوم - أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة

GMT 05:17 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة "مرزق" الجنوبية
 العرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة "واشنطن بوست" بالتشهير به

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 العرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 العرب اليوم - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 04:47 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 العرب اليوم - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 17:01 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

اكتشاف فيروس جديد يضرب ملايين الهواتف الذكية

GMT 01:08 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تكف عن أهمية المرجان في امتصاص الطاقة السلبية

GMT 12:19 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

معايعة تؤكّد أن إسرائيل تسعى إلى ضرب السياحة

GMT 07:22 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

"داونتاون كامبر" ثالث فندق مميز وسط مدينة ستكهولم

GMT 02:46 2016 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"ذا شيلد" يتحدون في نزال "راو" ضد مصارعو "سماكداون"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab