قوى 14 آذار تؤكد الخارجية اللبنانية لا يجب أن تكون خط الدفاع
آخر تحديث GMT02:22:01
 العرب اليوم -

قوى 14 آذار تؤكد "الخارجية اللبنانية" لا يجب أن تكون خط الدفاع

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قوى 14 آذار تؤكد "الخارجية اللبنانية" لا يجب أن تكون خط الدفاع

وزارة الخارجية اللبنانية
بيروت ـ العرب اليوم

أكدت قوى 14 آذار أن "وزارة الخارجية اللبنانية لا يجب أن تكون خط الدفاع الأول عن "حزب الله" بل عن مصالح كل اللبنانيين، وذلك على خلفية جهود الخارجية اللبنانية برئاسة وزير الخارجية اللبنانية لمنع إدانة تدخل حزب الله في سوريا من قبل المنظمات الدولية ).
وقالت قوى 14 آذار إنه على الحكومة مجتمعة، وبخاصة وزراء 14 آذار، المشاركة في صياغة سياسة خارجية وطنية تحمي لبنان واللبنانيين".
واعتبرت الأمانة العامة لقوى 14 آذار في بيان صحفي اليوم أت شهادة رئيس كتلة تيار المستقبل فؤاد السنيورة أمام المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، تؤرخ لحقبة من الزمن اللبناني شهدت وصاية سورية جائرة بمباركة دولية بالتعاون مع سلاح "حزب الله" غير الشرعي".. حسب قولها
و قالت أن "اللبنانيين يشاهدون بالعين المجردة الحملات المنظمة التي تهدف إلى دفعهم داخل دائرة الخوف من خطر يأتي من "داعش" وفصائل التكفيريين المتربصين على الحدود مع سوريا، وتنسب إلى بعض الفرقاء ادعاء حمايتهم من خلال تنظيم ميليشيات مسلحة تحت عنوان الأمن الذاتي وسرايا المقاومة". (في إشارة لحزب الله والمجموعات الموالية له ).
واكدت الأمانة العامة ل-14 آذار أن "الجيش اللبناني، قيادة وضباطا وأفرادا، هو الحامي الوحيد للبنانيين، وأن لا شريك له في حماية الناس"، مشيراً الى ان "كل من ادعى حماية أهلنا كان حاميا لمصالحه، وهو يشجع من خلال الإشراف على توزيع السلاح في بعض القرى اللبنانية على نشر الفوضى في كل أنحاء لبنان".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوى 14 آذار تؤكد الخارجية اللبنانية لا يجب أن تكون خط الدفاع قوى 14 آذار تؤكد الخارجية اللبنانية لا يجب أن تكون خط الدفاع



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 09:19 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

خبير اقتصادي يتوقع هبوط أسواق المال 40% خلال 2021

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab