الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر
آخر تحديث GMT12:01:58
 العرب اليوم -

الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر

قائد قوات (يونيفيل) في لبنان لوتشيانو بورتولانو
بيروت - كونا

اعتبر قائد قوة الامم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) لوتشيانو بورتولانو هنا اليوم ان الاحداث التي شهدها جنوب لبنان الاسبوع الماضي "تهدد الاستقرار الذي ساد فيه منذ عام 2006 وتعرض القوات الدولية وامن الجنوب وسلامة اهاليه للخطر".

وقال بوترولانو في تصريح صحفي بعد لقائه رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام نقلته الوكالة الوطنية للاعلام الرسمية انه اعرب لسلام عن قلقه من الحوادث التي جرت في جنوب لبنان الاسبوع الماضي وادت الى مقتل جندي من اليونيفيل.

وشدد على الحاجة "لمنع اي تصعيد اضافي يمكن ان يقوض السلام والامن اللذين تم تحقيقهما والحفاظ عليهما في جنوب لبنان منذ عام 2006".

ودعا جميع الاطراف المعنية إلى "ممارسة اقصى درجات الهدوء وضبط النفس في جميع الاوقات" مشيرا الى ان اليونيفيل مستمرة بالتحقيقات في احداث الاسبوع الماضي على جانبي الخط الازرق للتأكد من وقائعها وظروفها.

وذكر بورتولانو ان الوضع حاليا في منطقة عمليات القوات الدولية في جنوب لبنان "مستقر وتحت السيطرة" مؤكدا ان اليونيفيل مستمرة ببذل الجهود اللازمة لتنفيذ مهمتها بموجب القرار الدولي 1701 للحفاظ على الاستقرار في الجنوب بالتنسيق مع الجيش اللبناني.

واشاد بورتولانو بموقف سلام الذي اكد التزام الحكومة اللبنانية بالقرار 1701 معربا عن تقديره للجهود التي بذلها رئيس الحكومة اللبناني "على اعلى المستويات لتهدئة الوضع والحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة الجنوب".

يذكر ان جنوب لبنان كان قد شهد الاسبوع الماضي توترا كبيرا بعد عملية قام بها (حزب الله) اللبناني في منطقة (مزارع شبعا) ضد دورية اسرائيلية قتل خلالها جنديان واصيب اخران وردت عليها اسرائيل بقصف مكثف لمناطق في جنوب لبنان ما ادى الى مقتل جندي اسباني من (يونيفيل).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر الاحداث في لبنان تهدد استقراره وتعرض القوات الدولية للخطر



تألَّقت بفستان مُطبّع باهظ الثمن

ميلانيا ترامب تُلف الأنظار بأحدث إطلالاتها

واشنطن - العرب اليوم

GMT 21:04 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن لون ومواصفات بزة رائد الفضاء الإماراتي

GMT 18:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

استمتعي برحلة استثنائية مليئة بالمغامرات في صحراء المغرب

GMT 08:59 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

صابر الرباعي يتعاون مع وليد سعد في أربع أغنيات

GMT 17:49 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

أرماني يقدم مجموعة الهوت كوتور صيف 2018

GMT 04:15 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

متّعي نفسك بأجواء التدليل والاسترخاء في منتجع هيفنلي سبا

GMT 13:10 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

آثار الحكيم تنعى بحزن شديد الفنان ماهر عصام

GMT 01:00 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

كنائس الموصل منسية والمسيحيون يرتعبون من المدينة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab