محاضرون يحذرون من استقدام الرقاة من خارج السعودية
آخر تحديث GMT14:35:28
 العرب اليوم -

محاضرون يحذرون من استقدام الرقاة من خارج السعودية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محاضرون يحذرون من استقدام الرقاة من خارج السعودية

رئيس المحكمة العامة في منطقة حائل الشيخ محمد بن صالح الجزاع
حائل ـ العرب اليوم

 حذر محاضرون شرعيون في منطقة حائل، من ظهور ما بات يعرف باستقدام الرقاة من خارج المملكة العربية السعودية، وشددوا على أنّ الرقية تحولت لجباية أموال، نظرًا لمبالغة بعض الرقاة في طلب المال.

 وأشار المحاضرون إلى أنّ هيئة كبار العلماء رفضت طلبا بإصدار رخص لرقاة، منوهين إلى أنهم مراقبون من جهات تنظيمية وشرعية للحد من التجاوزات التي قد يقدمون عليها، ومنها استخدام بعض الرقاة لجلود حيوانات منها الذئب.

 وأوضح رئيس المحكمة العامة في منطقة حائل، الشيخ محمد بن صالح الجزاع، خلال ندوة علمية في جامع الراجحي في مدينة حائل مساء أول أمس، أن الرقية قديمة ويعود تاريخها لما قبل الإسلام، وكانت سابقا أشبه بما يعرف بالطقوس، مشددًا على عدم وجود خلاف بين القراءة والطب.

ونوه إلى أن هناك أمراضًا لا يمكن علاجها بالطب، ومنها السحر والعين وتحتاج إلى قراءة. وحول المطالب بإيجاد دار للرقاة، لم يمانع الجزاع من الرفع بذلك للجهات ذات الاختصاص.

 وبين مساعد فرع وزارة الشؤون الإسلامية بحائل الشيخ مهدي الشمري، أن هيئة كبار العلماء رفضت طلبا بإصدار رخص للرقاة، وعدد الشيخ الشمري مخالفات الرقاة، ومنها جهلهم بأحكام الرقية وأحوال المريض، ورقية النساء دون محرم، والمتاجرة بالرقية.

 كما عدد رئيس مكافحة السحر والشعوذة ولجنة القراء بفرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحائل الشيخ بندر بن عامش الشمري، مخالفات القراء وذكر منها وجود الذئب وجلده، وهي مخالفة يستخدمها بعض من يقومون بالقراءة، وطالب من يصادفه ذلك بإبلاغ الجهات المعنية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محاضرون يحذرون من استقدام الرقاة من خارج السعودية محاضرون يحذرون من استقدام الرقاة من خارج السعودية



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ العرب اليوم

GMT 00:22 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات

GMT 04:14 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

تعرف على قيمة ثروة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab