غرفة البحرين لتسوية المنازعات تكرم البروفيسور القشيري
آخر تحديث GMT07:21:55
 العرب اليوم -

غرفة البحرين لتسوية المنازعات تكرم البروفيسور القشيري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - غرفة البحرين لتسوية المنازعات تكرم البروفيسور القشيري

جانب من الحفل
المنامة ـ العرب اليوم

 تحت رعاية غرفة البحرين لتسوية المنازعات تم اليوم تكريم الدكتور أحمد صادق القشيري بحضور وزير العدل والشؤون الاسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي ال خليفة و الامير بندر بن سلمان بن محمد ال سعود الرئيس الفخري لمركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي (دار القرار) .

ويأتي تكريم البروفيسور الدكتور القشيري لإنجازاته في مجال القانون وهو أحد أبرز الأسماء العربية في مجال التحكيم الدولي وذلك نظير ما قدمه ومازال من إنجازات في حقل التحكيم ، وتقام هذه الفعالية تزامناً مع موعد انعقاد المؤتمر ال 13 للاتحاد الدولي لمؤسسات التحكيم التجاري والذي يعقد كل سنتين ضمن مبادرة شراكة بين غرفة البحرين لتسوية المنازعات والاتحاد الدولي لمؤسسات التحكيم التجاري .

وبدأ حفل التكريم بكلمة للشيخة هيا بنت راشد ال خليفة رئيس مجلس أمناء غرفة البحرين لتسوية المنازعات والتي أشادت فيها بإنجازات الدكتور البروفيسور القشيري وقالت ان مملكة البحرين تفتخر بتكريم شخصية مرموقة كالقشيري على ارضها ممثلة بغرفة البحرين لتسوية المنازعات .

بعد ذلك تطرق عدد من المتحدثين لإنجازات الدكتور القشيري وقصة حياته المهنية وهم معنيين بالمجال القانوني والمشاركين في مؤتمر الاتحاد الدولي لمؤسسات التحكيم التجاري (افكاري) الثالث عشر بالاشتراك مع غرفة البحرين لتسوية المنازعات والمقرر عقده غداً الاثنين .

بعدها قدمت هدايا تكريمية للبروفيسور القشيري كانت عبارة عن لوحة فنية بريشة الفنان التشكيلي عباس الموسوي وهدية أخري عبارة عن كتاب وهو "مجموعة مقالات مهداة الى الدكتور احمد صادق القشيري" تم كتابتها بأقلام عدد من أصدقائه وزملائه في المجالات التي عمل بها الدكتور .

الجدير بالذكر أن الدكتور أحمد القشيري هو الشريك الرئيسي في مكتب القشيري في القاهرة وعمل كمحام أو محكم في المئات من قضايا التحكيم وكان أحد أعضاء أول لجنة خاصة تم تأسيسها من قبل المركز الدولي لتسوية المنازعات الاستثمارية والتي كان هدفها النظر في أول طعن يرفع أمامها ببطلان حكم تحكيم صادر من المركز وقد وضعت اللجنة المبادئ الاساسية التي احتذت بها اللجان اللاحقة .

كما ترأس القشيري هيئة التحكيم التي أقرت واعترفت لأول مرة بإمكانية استخلاص قبول الأطراف باللجوء إلى التحكيم عن طريق اتفاقيات الاستثمار الثنائية ، مما أدى إلى قيام تغيير جذري في التحكيم الخاص بمعاهدات الاستثمار .

وكان القشيري أحد المحكمين في النزاع الحدودي بين ارتيريا واليمن أمام محكمة التحكيم الدائمة كما أن تأثيره في تحكيم غرفة التجارة الدولية ملحوظ وقد شغل منصب نائب الرئيس لمحكمة التحكيم الدولية لغرفة التجارة الدولية من عام 1988 إلى2009م .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غرفة البحرين لتسوية المنازعات تكرم البروفيسور القشيري غرفة البحرين لتسوية المنازعات تكرم البروفيسور القشيري



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab