إيقاف العمل بجلسات محاكم إدارة التنفيذ لتطبيق النظام الإلكتروني
آخر تحديث GMT04:25:48
 العرب اليوم -

إيقاف العمل بجلسات محاكم إدارة التنفيذ لتطبيق النظام الإلكتروني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إيقاف العمل بجلسات محاكم إدارة التنفيذ لتطبيق النظام الإلكتروني

المستشار سالم الكواري
المنامة – العرب اليوم

أعلن رئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس محكمة التمييز المستشار سالم الكواري اليوم عن وقف العمل بالجلسات في كل محاكم التنفيذ، وقال أن الآجال البعيدة للجلسات قد انتهت مع بدء تطبيق النظام الإلكتروني الذي يسمح لكل صاحب ملف تنفيذ أن يتقدم مباشرة دون انتظار لموعد جلسة مثلما كان في السابق.
ولفت المستشار الكواري إلى أن وقف الجلسات قد بدأ في محكمتين الشهر الماضي، واليوم تم وقف العمل في باقي المحاكم بإدارة التنفيذ، مؤكدا أن ما حدث في التنفيذ اليوم هو نقلة في سير العمل العدلي والقضائي، والذي تم بالتعاون بين المجلس الأعلى للقضاء ووزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف والحكومة الإلكترونية مشيدا بجهود القضاة والعاملين بإدارة التنفيذ.

وأكد رئيس المجلس الأعلى للقضاء أن تنفيذ الأحكام هو أمر مقدس، بحيث يجب على كل من يصدر له حكم أن يتلقى حقه بأسرع وقت ممكن، ولفت إلى أن المحامين بدأوا بتقديم طلباتهم الخاصة بالتنفيذ من مكاتبهم وعبر المفتاح الإلكتروني المخصص لكل منهم، وقال أن أجهزة الحاسب الآلي الموجودة بإدارة التنفيذ والخاصة بتلقي طلبات المحامين سيتم نقلها إلى الاستراحة الخاصة بهم في الوزارة، لتوفير باقي المساحة بالإدارة لإنهاء معاملات المواطنين، وأوضح أن المحامين سيكون لديهم الإمكانية بإنهاء أعمالهم سواء في استراحتهم أو عبر مكاتبهم، بعد أن سجل معظم المحامون بنظام المفتاح الإلكتروني لتقديم طلباتهم.

وقال المستشار الكواري أن كل مواطن حصل على حكم بات ونهائي قابل النفاذ عليه أن يتقدم للإدارة بطلباته من خلال الأجهزة المتوافرة بها أو الموظفين العاملين، مؤكدا أن المعاملات ستتم في أسرع وقت ممكن بعد أن كان الأمر يستغرق 6 أشهر على الأقل، ونوه إلى أن قرارات القضاة بالإدارة أصبحت لا تنتظر التبليغ والذي كان أحد أسباب التأخير، فبمجرد اتخاذ القاضي للقرارات، تدخل إلى النظام الإلكتروني مباشرة، ثم يتم إرسال رسالة نصية للمعني بأنه تم إنجاز معاملتك باتخاذ الإجراء المحدد وبتلك الطريقة يبقى المواطن على علم بمستجدات طلباته وقراراته في التنفيذ.

وأكد أن ما حدث اليوم يعد نقلة نوعية للقضاء البحريني عموما ومحاكم التنفيذ تحديدا، ويؤكد على قدسية تنفيذ الأحكام فكلما كان التنفيذ فاعلا ارتفع الائتمان الوطني وازداد الرخاء الاقتصادي وأثر بالإيجاب على الاستثمارات في البحرين وجذب المستثمرين.

وأوضح أن المسح الضوئي لملفات إدارة التنفيذ تم إنجاز جزء كبير منه، بينما أشاد بجهود العاملين بالإدارة في هذا الشأن وقال أنهم بذلوا جهودا خرافية استمرت منذ الصيف الماضي دون توقف، لافتا إلى أن بدء العمل بالنظام الإلكتروني لم ينتظر لحين الانتهاء من مسح كل الملفات ضوئيا، وأن كل ما يدخل من ملفات جديدة يتم العمل عليه بالنظام الحديث.

وأكد الكواري أن كل من يتقدم اليوم للسؤال عن الجلسات وتقديم الطلبات وانتظار انعقاد جلسة للنظر فيها، أصبح بإمكانه تقديم الطلبات إلكترونيا واستلام القرارات بذات الطريقة وفي أسرع وقت ممكن، وقال: انتهت من اليوم الجلسات وبدأت عملية تقديم الطلبات إلكترونيا للمحامين وعبر نظام النافذة الواحدة للمواطنين وبذلك ألغيت عملية الانتقال ما بين الموظفين والقضاة حيث يقوم المواطن بتسليم الطلب ثم يرسل إلى القاضي عبر النظام الإلكتروني ويتخذ فيه قرار بسرعة، ليتسلم المراجع رسالة نصية تبلغه بما تم من إجراءات في هذا الطلب.

وأشار المستشار الكواري إلى أن المجلس الأعلى للقضاء يقوم بقياس درجة رضى المواطنين والمراجعين في هذا الشأن بمتابعة مع العاملين في الإدارة وكلا من وزارة العدل والحكومة الإلكترونية حتى ينجح المشروع، وقال أن أحد المحامين تقدم بأكثر من 100 طلب تنفيذ وهو جالس بمكتبه دون الحاجة للحضور إلى الإدارة، واختتم بوصف ما تم اليوم بأنه حدث تاريخي مدعوم من كافة المؤسسات بالدولة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيقاف العمل بجلسات محاكم إدارة التنفيذ لتطبيق النظام الإلكتروني إيقاف العمل بجلسات محاكم إدارة التنفيذ لتطبيق النظام الإلكتروني



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab