المرزوقي يُعلن أنه حزبه الجديد سيكون معارضًا للنهضة والنداء
آخر تحديث GMT08:30:45
 العرب اليوم -

المرزوقي يُعلن أنه حزبه الجديد سيكون معارضًا للنهضة والنداء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المرزوقي يُعلن أنه حزبه الجديد سيكون معارضًا للنهضة والنداء

محمد المنصف المرزوقي
تونس – العرب اليوم

قال رئيس حزب " حراك تونس الإرادة"، الرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي، إن الحزب،الذي ينتظر أن يحظى قريبا بالتأشيرة القانونية، سيواصل مسيرته في "الإنتصار للثورة والتصدي للفساد والاستبدادوالمنظومة القديمة". 
وأضاف في لقاء جمعه مساء الجمعة بقواعد الحركة في صفاقس، أنعملية هيكلة الحزب بلغت مرحلة متقدمة جدا وأنه سيمر بعد يوم18 ديسمبر 2016، تاريخ عقد مؤتمره، إلى "مرحلة المأسسة"، حسب تعبيره.

وأكد أيضا أنه سيتم قريبا طرح إمكانية المشاركة في الانتخابات البلدية القادمة على الهيئة التأسيسية للحزب، مشيرا إلى أنهذه الإنتحابات البلدية ستكون "محطة تحضيرية للمحطات السياسيةوالانتخابية اللاحقة ولاسيما انتخابات 2019، التي قال إنها"ستكون إما نهاية التجربة الديمقراطية أو بدايتها".
وأوضح المرزوقي أن هدف "حراك تونس الارادة" في الساحةالسياسية هو "التموقع كحزب معارض رئيسي في مواجهة حزبين يقودان حاليا عودة النظام القديم وتكريس الفساد تحت غطاءديمقراطي، وهما النهضة والنداء.

وقال إن حزب حراك تونس الإرادة "لن يسمح باستمرار هذا الوضعلأنه ينخر الديمقراطية والبلاد".واعتبر أن حركة النهضة صارت "حركة من المنظومة القديمةالجديدة"، في حين أن الجبهة الشعبية " كانت في وقت ما إلى جانب المنظومة القديمة والثورة المضادة، ما أفقدها
مصداقيتها"، فيما لا تزال ما وصفها ب-"أحزاب الشتات" ترفضالالتحاق بمسار الدفاع عن الثورة واستحقاقاتها.

وأضاف المنصف المرزوقي أن شعار التصدي للمنظومة القديمة ليستفريقا للتونسيين كما يرى المناوئون للحزب، لأن المصالحة لايمكن حصرها في فئة الفاسدين، وفق تعبيره.
من جهة أخرى اعترف المرزوقي بارتكاب جملة من الأخطاء فيالسابق ولاسيما في مجال التواصل، وأكد أن الحزب عمل علىتلافي الأخطاء وأن تنظيمه الجديد القائم على العلاقات الافقيةوالتشاركية سيسمح له بذلك.

ووصف المرزوقي، مؤسس حزب المؤتمر من أجل الجمهورية، خسارةالانتخابات في 23 ديسمبر 2014 ب-"المشرفة" بالنظر الى "تجنيدعديد القوى ضده"، بحسب تعبيره.
ووجه عدد من أنصار الحراك، من جهتهم، جملة من الانتقادات لرؤية الحزب في مجالات الاعلام والاقتصاد والسياسة ونادوا بسلسلةمن المراجعات في هذا السياق

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرزوقي يُعلن أنه حزبه الجديد سيكون معارضًا للنهضة والنداء المرزوقي يُعلن أنه حزبه الجديد سيكون معارضًا للنهضة والنداء



ارتدت جمبسوت مِن بالمان باللون الزهري مكشوف الأكتاف

أجمل إطلالات كايلي جينر عقب تربّعها على عرش قائمة المليارديرات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 02:18 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 05:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

الصين تزف للعالم "بشرى سعيدة" بـ"رقم صفر"

GMT 23:05 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

ترامب يعلن عن 10 عقاقير لعلاج فيروس كورونا

GMT 17:45 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

مصر تعلن حصيلة جديدة للإصابات بفيروس كورونا

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان في الأنف تدل على الإصابة بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab