القضاء التونسي يختم أبحاث الاعتداء على متحف باردو
آخر تحديث GMT12:38:48
 العرب اليوم -

القضاء التونسي يختم أبحاث الاعتداء على متحف باردو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - القضاء التونسي يختم أبحاث الاعتداء على متحف باردو

الشرطة التونسية
تونس - العرب اليوم

أفادت مصادر متطابقة الجمعة أن القضاء التونسي ختم الأبحاث في هجوم دموي استهدف في 2015 متحف باردو الشهير وسط العاصمة، في انتظار إحالة الملف على دائرة الاتهام وتحديد تاريخ لمحاكمة المتهمين.

وفي 18 مارس 2015 قتل شابان تونسيان مسلحان برشاشيْ كلاشنيكوف شرطيا تونسيا و21 سائحاً أجنبياً في متحف باردو قبل أن ترديهما الشرطة.
وتبنى تنظيم داعش المتطرف هذا الاعتداء الذي ألحق أضراراً بالغة بالسياحة أحد أعمدة الاقتصاد التونسي.

وقال سفيان السليطي الناطق الرسمي باسم النيابة العامة "ختم قاضي التحقيق الأبحاث في اعتداء باردو، وأحال (ملف القضية) إلى دائرة الاتهام، التي ستدرسه وتحدد (تاريخ) جلسة" لمحاكمة المتهمين.

من ناحيته قال سفير فرنسا بتونس اوليفيي بوافر ارفور إن القضاء التونسي "أكد أن المحاكمة قد تجرى خلال الجزء الأول من سنة 2017".

وأدلى السفير بهذا التصريح على هامش مشاركته في افتتاح معرض "الأماكن المقدسة المشتركة" الذي ينظمه متحف باردو بمشاركة "متحف حضارات أوروبا والمتوسط" بمرسيليا الفرنسية.

وافتتح الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي المعرض الذي تم خلاله اطلاق "إعلان تونس ضدّ الإرهاب ومن أجل التسامح والتضامن بين الشعوب والثقافات والأديان".

وقتل أربعة فرنسيين وأصيب ستة آخرون في الهجوم على متحف باردو.ووجهت تونس إلى عائلات ضحايا الهجوم دعوات لحضور افتتاح المعرض.
وقد حضر بعضهم في حين رفض آخرون تلبية الدعوة.

وندد الرافضون في بيان بسير التحقيق في تونس وبوجود مناطق رمادية عديدة تشوبه.من ناحيته "أشاد" السفير الفرنسي "بعمل القضاء التونسي" مؤكداً أنه ليس له أي شكوك حول عدالة الحكم الذي سيصدره في هذه القضية.وبعد الثورة التي أطاحت مطلع 2011 بنظام الرئيس زين العابدين بن علي الاستبدادي، تصاعد في تونس عنف جماعات إرهابية مسلحة.

وحصلت الهجمات الكبرى سنة 2015 واستهدفت متحف باردو في العاصمة وفندقاً في ولاية سوسة، وحافلة للأمن الرئاسي في العاصمة.وأوقعت هذه الاعتداءات الثلاثة التي تبناها تنظيم داعش 72 قتيلاً بينهم 59 سائحاً أجنبياً.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القضاء التونسي يختم أبحاث الاعتداء على متحف باردو القضاء التونسي يختم أبحاث الاعتداء على متحف باردو



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:06 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يطرح ميزات جديدة لهواتف آيفون فقط

GMT 16:17 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 سيارات "زيرو" طراز 2019 بسعر 200 ألف جنيه

GMT 15:57 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

إيلي صعب يطرح فساتين زفاف لموسم ربيع 2018

GMT 19:55 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

تعلمي طريقة تكبير الشفايف بالمكياج في البيت

GMT 06:43 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفضل عروض "الجمعة السوداء" مِن شركة "آبل" لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab