فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها
آخر تحديث GMT03:20:47
 العرب اليوم -

سارعوا إلى تأكيد سلامة منتجاتهم وتقيدهم بجميع شروط اختبار الانبعاثات

"فولكس فاغن" تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "فولكس فاغن" تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها

"فولكس فاغن"
برلين ـ مارك سعادة

نفت شركات تصنيع السيارات الأوروبية، علاقتها بفضيحة شركة السيارات الألماينة "فولكس فاغن"، حيث أكدوا أنّه لم يتم العبث في نتائج اختبارات الانبعاثات، كما حدث مع السيارة الأشهر في ألمانيا، فيما هبط سعر سهم "فولكس فاغن" إلى أكثر من 38% منذ اتهامها بتعديل "جهاز الدفاع" الخاص بالسيارات التي تباع في الولايات المتحدة الأميركية، وتم اكتشاف الأمر عندما كان يجري اختبار الانبعاثات من المركبات، وانخفاض انتاجها من أكاسيد النيتروجين، بشدة.

ومنذ ذلك الحين، أوضح بعض المختصين، أن منافسي الشركة ربما يكونوا متورطين في ممارسات شبيهة، لدرجة أنّ هذا التلاعب متوطن في هذه الصناعة، وأدى صمت المنافسين إلى تغذية الشائعات، ومع ذلك فإن أحد منافسي "فولكس"، "بي إم دبليو"، نفت وجود أي مخالفات في اختبار الانبعاثات داخل سياراته، وأكد متحدث باسم الشركة في تصريح صحافي: "أستطيع أن أؤكد أننا لا نستخدم أي من البرامج التي يمكن أن تؤثر على اختبار الانبعاثات".

في الوقت نفسه، ذهبت شركة "رينو" إلى ما هو أبعد من ذلك، قائلة إن سياراتها غير مجهزة بأجهزة الدفاع التي تهدف إلى تغيير نتائج اختبارات الانبعاثات الدائمة؛ إلا أنها تدعم تنفيذ اختبارات تجانس أوروبية لحالة السيارات الحقيقية التي ستعكس نتائج اختبار المعامل على نحو أفضل.
ونفى غيرها من الشركات المصنعة أيضًا، ذلك الذنب، فأبرزت "تويوتا"، أنها لا تشارك في أي ممارسة من شأنها أن تعزز أداء انبعاثات محركاتها خلال اختبارات الانبعاثات الدائمة، كما أنها لا تستخدم أي ممارسة من شأنها أن تجعل أداء المحرك مختلف خلال هذه الاختبارات.

وسارعت "هوندا" أيضًا، إلى نفي أي استخدام لأجهزة الدفاع، مشددة على أنها واثقة من تمثلها امتثالًا تامًا لجميع متطلبات الاختبار في كل الأراضي التي تبيع فيها مركباتها.
وتأتي تصريحات المنافسين لـ"فولكس فاغن"، في وقت، تنكر فيه الشركة، أنّ سوق السيارات الأوروبية يمكن أن تتأثر نتيجة الفضيحة التي اجتاحت أوروبا، هذا الأسبوع، فيما كان وزير النقل الألماني باتريك ماكلوغلين، دعا إلى إجراء تحقيق على نطاق أوروبا كلها، حول الشركة، في حين أنّ عددًا من البلدان في جميع أنحاء العالم بدأت تحقيقات خاصة بها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها



تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لإطلالاتهن

أزياء أنثوية وعصرية مستوحاة من ميلانيا وإيفانكا ترامب باللون الزهري

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:15 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

تراجُع أرباح "المراعي" بنسبة 11.9% في2019

GMT 16:44 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

المكاسب المالية تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 16:36 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 14:30 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

"بالثوم" يمكنك علاج التهاب "المهبل" بأنواعه المختلفة

GMT 21:35 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبتكرة لصنع طاولة جانبية في غرفة النوم

GMT 09:50 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

مستخدمو "فيس بوك" يشتكون من وجود عطل فنى في الموقع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab