عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا
آخر تحديث GMT14:15:07

في إطار تطور التكنولوجيا بسرعة مذهلة

عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا

السيارات الروبوتية
واشنطن ـ رولا عيسى

تتطور التكنولوجيا بأسرع مما نتوقع . ففي حين تتواصل حلقات النقاش حول المستقبل الاجتماعي والقانوني للسيارات ذاتية القيادة، أصبحت هذه التكنولوجيا بالفعل أمرا واقعا .

وتبدو صناعة السيارات الآن أكثر استعداداً لكي تطلق سيارتها الآلية من مختبراتها . وكانت الدورة الأخيرة من معرض الإلكترونيات الدولي في مدينة لاس فيغاس الأميركية شهدت بداية مرحلة جديدة في رحلة تطوير السيارات الروبوتية التي لا تحتاج إلى سائق .

وقد أصبح في مقدور شركة أودي الألمانية للسيارات الرياضية الفارهة إرسال سيارتها ذاتية القيادة "أيه 7" في رحلة تستمر يومين وتقطع فيها حوالي 900 كيلومتر من وادي السيليكون إلى لاس فيغاس . وهو أمر مدهش، لكن الأكثر إثارة هو أن هذه السيارة لم تحمل مهندسي شركة أودي أو معدات القياس أو حوافظ الملاحظات، وإنما صحافيين أميركيين من النقاد . والرسالة الواضحة من هذه التجربة هي أن تكنولوجيا القيادة الذاتية أصبحت جاهزة .

وقد أوضحت صناعة السيارات بالفعل أن السيارات الروبوتية لم تكن مجرد بدعة قصيرة الأجل . وخلال المعرض نفسه عرضت شركة دايملر نموذجاً تجريبياً لسيارة روبوتية من طراز مرسيدس باسم "إف 015 الرفاهية المتحركة" . وهي مصممة لكي توفر أكبر مقصورة للركاب إلى جانب إمكانية دوران المقاعد الأمامية بحيث يصبح ظهرها للزجاج الأمامي ويتمكن الركاب من الحوار معاً بصورة أسهل .

وتستطيع السيارة المنتظرة الحديث مع الركاب، كما يمكن لأي راكب منهم التحكم في السيارة بحسب ما قاله دايتر تسيتشه الرئيس التنفيذي لشركة دايملر . وهذه السيارة تبدو أقرب إلى سيارات أفلام الخيال العلمي، لكنها ظهرت بالفعل على مسرح معرض لاس فيغاس .

وبالطبع فإن هذه السيارة الصالون الفارهة تختلف تماما عن السيارة الصغيرة ذات المقعدين التي تطورها شركة خدمات الإنترنت "غوغل" وتستهدف نقل ركابها من نقطة إلى أخرى .

وقدم تسيتشه تفسيرا فلسفيا لتطوير سيارة صالون فارهة ذاتية القيادة حيث قال إن "أغلى شيء في القرن الحادي والعشرين سيكون خصوصية المكان والزمان" .

وتعد السيارة ثالث مكان يقضي فيه كبار الأثرياء والمسؤولون في أي مجتمع وقتهم بعد العمل والمنزل .

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا عصر السيارة ذاتية القيادة أصبح أمرًا واقعيًا



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال جلسة تصوير جديدة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 05:57 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"العرب اليوم" تكشف سر "بولس" في "سانت ماكسيم"
 العرب اليوم - "العرب اليوم" تكشف سر "بولس" في "سانت ماكسيم"

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab