قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس
آخر تحديث GMT03:51:22
 العرب اليوم -

قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس

مطار طرابلس الدولي
طرابلس - العرب اليوم

نفت قوات درع ليبيا (الغربية والوسطى) مسؤوليتها عن المشاركة في أحداث اشتباكات مطار طرابلس الدولي ، واعتبرت نفسها طرفا محايدا في تحرك عسكري تشهده العاصمة طرابلس .
وأكد المتحدث باسم قوة درع ليبيا (الوسطى) أحمد هدية في تصريحات صحفية اليوم (الأحد) ، إنهً " لا صحة للمعلومات المتداولة عن مشاركة قوة الوسطى في اشتباكات مطار طرابلس ، وكل ما يشاع عن مشاركتنا غير صحيح ومغلوط تماما".
وأضاف ، " ان البعض تحدث عن سقوط عدد من عناصر القوة في الاشتباكات ، ونشروا صورا على مواقع التواصل الاجتماعي لقادة يزعمون انهم من التابعين لنا ، نؤكد أن هذا أمر ملفق ويهدف لتشويه سمعة الدرع وعناصره النظاميين".
وشهد مطار طرابلس الدولي اشتباكات عنيفة صباح اليوم ، درات بين ثوار "الزنتان" الذين يقوموا بتأمينه ، وبين مجموعات مسلحة لم تعرف هويتها ، حاولت طرد ثوار الزنتان من المطار والاستيلاء عليه .
وتأتي هذه الاشتباكات ، بعد الإعلان مساء أمس عن عزم ثوار الزنتان تسليم المطار لوزارة الداخلية ، وتحت رعاية قوة درع ليبيا الوسطى.
بدوره نفى آمر لواء الغربية بقوات درع ليبيا عياد العروسي ، مسؤولية قواته عن الاشتباكات ، مؤكدا أنهم لم يقوموا بتحريك آلية عسكرية ، وأن نبأ مشاركتهم عار عن الصحة تماما .
وتشكلت قوات درع ليبيا من الثوار الذين شاركوا في القتال ضد كتائب الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وتضم في صفوفها الآلاف منهم، وهي بمثابة قوة ردع دفاعي تتكفل بمهمة السيطرة على التوترات التي تظهر بين المدن الليبية.
وغالبا ما يثير تكليف هذه القوات من قبل السلطات جدلاً في الأوساط السياسية والاجتماعية حول شرعية انضمامها للجيش ووزارة الدفاع من عدمه، خاصة أن معظم أفرادها لم ينضموا بشكل فردي للجيش ولم تمنح لهم أرقام عسكرية نظامية.
نقلًا عن "أ.ش.أ"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس قوات درع ليبيا تنفي مشاركتها في اشتباكات مطار طرابلس



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا أنيقة خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة…

GMT 00:25 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة مُتنوّعة مِن الأزياء الراقية
 العرب اليوم - ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة مُتنوّعة مِن الأزياء الراقية

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 03:19 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض أغلى منزل بالعالم للبيع مُقابل مليار يورو في فرنسا
 العرب اليوم - عرض أغلى منزل بالعالم للبيع مُقابل مليار يورو في فرنسا

GMT 17:25 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

تشوسانو تؤكد أن واشنطن مستمرة في مواجهة إيران
 العرب اليوم - تشوسانو تؤكد أن واشنطن مستمرة في مواجهة إيران

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:09 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

الفتاة السعودية الهاربة تكشف تفاصيل حياتها في كندا

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:31 2014 الأربعاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

تركيب الأظافر الصناعية التي تعطي مظهرًا رائعًا لليدين

GMT 03:01 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

دعاء لاشين تُصمِّم مجموعة ورود بألوان الباستيل مِن الورق

GMT 07:06 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

التراث الروماني في قرطاج يختفي خلف "الشاطئ"

GMT 11:12 2014 الأحد ,20 تموز / يوليو

طريقة عمل النقانق المقلية

GMT 03:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل فنادق "البوتيك" في سيدني للاستمتاع برحلة مميزة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab