الإنقاذ الوطني الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها
آخر تحديث GMT23:58:49
 العرب اليوم -

"الإنقاذ الوطني" الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الإنقاذ الوطني" الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها

حكومة الإنقاذ الوطني الليبية
طرابلس - كونا

اعتبرت حكومة الإنقاذ الوطني الليبية غير المعترف بها إن الهجوم على فندق (كورنثيا) هنا اليوم كان بهدف اغتيال رئيسها عمر الحاسي.

وقالت هذه الحكومة التي تم تنصيبها بعد سيطرة ميليشيات فجر ليبيا على العاصمة طرابلس في اغسطس الماضي في بيان "إن أصابع الاتهام تتجه لأعداء الثورة واللواء خليفة حفتر ومن وراءه من أطراف خارجية".

واشارت إلى أن المعلومات الاولية تفيد بأن حصيلة المواجهات بلغت ثمانية قتلى وعددا من الجرحى لم تحدده موضحة ان "أربعة ليبيين من رجال الأمن وحرس الفندق قتلوا جراء التفجير المباشر للسيارة والمواجهات داخل الفندق".

وأضافت ان "أربعة أجانب قتلوا ولم يتم التحقق من جنسياتهم بعد فيما جرحت نزيلة فلبينية إضافة إلى جرحى آخرين يجري حصرهم".

ولفتت الى "أن رجال أمن فندق كورنثيا اكتشفوا وجود سيارة من نوع "هونداي سانتافيا" مشتبه بها في موقف السيارات الخاص بالفندق وهي السيارة ذاتها المشتبه بها في قتل رجل أمن من المكلفين بحراسة أحد مقار الأمم المتحدة في طرابلس قبل يومين إضافة إلى هجوم منذ نحو أسبوعين على السفارة الجزائرية في العاصمة".

وكان المتحدث الرسمي باسم غرفة العمليات الأمنية المشتركة في طرابلس عصام النعاس أعلن ان تسعة اشخاص على الاقل بينهم خمسة اجانب قتلوا في الهجوم الذي شنه على فندق في العاصمة الليبية طرابلس مسلحون قاموا بعد محاصرتهم بتفجير انفسهم فيما أعلن الفرع الليبي لتنظيم الدولة الاسلامية الجهادية مسؤوليته عن الهجوم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنقاذ الوطني الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها الإنقاذ الوطني الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنقاذ الوطني الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها الإنقاذ الوطني الليبية تعتبر ان هجوم طرابلس استهدف رئيسها



أشاد بالغلاف العديدُ مِن المُعجبين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بلانت تظهر على غلاف "فوغ" مرتدية ملابس "بوبينز"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 07:21 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز
 العرب اليوم - أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز

GMT 05:11 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة
 العرب اليوم - "الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة

GMT 00:40 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا
 العرب اليوم - "الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا

GMT 01:29 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم
 العرب اليوم - 15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم

GMT 03:05 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية
 العرب اليوم - مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية

GMT 13:15 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحزن يسيطر على نادي الصيد بعد وفاة اللاعب سيف أسامة

GMT 16:00 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

زيارة مجانية لمتحف"مونتريال " لعلاج المرضى الكنديين

GMT 00:03 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

زيارة للبلد متعدد الأعراق ومتنوع الثقافات

GMT 12:32 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

نجوم صغار لم يعد لهم وجود

GMT 10:35 2018 الخميس ,22 آذار/ مارس

الباشوات والبهاوات في الجامعات

GMT 13:24 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

الفرار الى الله هو الحل

GMT 01:44 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

«أرامكو» تستثمر في مشروع بتروكيماويات شرق الصين

GMT 06:17 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:52 2017 الأربعاء ,05 تموز / يوليو

نوار العزايزة تكشف عن جديدها في عالم "الكروشيه"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab