رئيس الحركة الشعبية الجزائرية  الشعب لن يقول لبوتفليقة ارحل
آخر تحديث GMT12:26:50
 العرب اليوم -

رئيس الحركة الشعبية الجزائرية : الشعب لن يقول لبوتفليقة "ارحل"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس الحركة الشعبية الجزائرية : الشعب لن يقول لبوتفليقة "ارحل"

الجزائر ـ أ.ش.أ

دافع عمارة بن يونس رئيس الحركة الشعبية الجزائرية ، عن تولى الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة فترة رئاسة رابعة ، مؤكدا أنه إذا قرر الرئيس بوتفليقة الترشح فستسانده حركته وبدون شروط مسبقة .. "وقد فعلت ذلك قبل أن تكون فى الحكومة" . وقال بن يونس ـ فى كلمة ألقاها أمام تجمع شعبى عقد بولاية تلمسان الجمعة ـ إن حركته وفية لمبادئها فى محاربة الإرهاب واستئصاله ووفية لمبادئها فى المصالحة الوطنية التى جاء بها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ... وذكر أن الجزائرهى البلد الوحيد فى العالم العربى والإسلامى التى اقتحمت مجال العمل الديمقراطى التعددى فى نهاية الثمانينيات . وتطرق بن يونس إلى ما شهدته بعض دول الجوار مثل مصر وليبيا وسوريا وتونس ، معلقا أن "الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ليس مبارك ولا القذافى ولا الأسد ، ولن يقول له الشعب الجزائرى ارحل .. إنه رجل مجاهد ورجل تاريخ وبناء ، قدم لبلاده الملموس" . ويرى بن يونس أن الحركة الشعبية الجزائرية ، التى حصلت على المرتبة الثالثة فى آخر انتخابات محلية ، يدفعها الطموح لتصدر الساحة السياسية مستقبلا وبدون عقدة نقص من مقومات الأمة وهويتها . وقال بن يونس "إن حركته سترافع فى تعديل الدستور المقبل لاعتماد نظام شبه رئاسى ، وتطالب بالإبقاء على مجلس الأمة كصمام أمان للهيئة التشريعية" . وهاجم بن يونس طوائف المعارضة والموالاة معا حيث قال إن بعض شخصيات المعارضة المحتمل ترشحها لم تعلن بعد عن برامجها الاقتصادية والاجتماعية ، وبرنامجها الوحيد هو معارضة الرئيس والحديث عن مرضه .. كما أن بعض الأحزاب تريد الاستحواذ على ترشيح بوتفليقة ـ فى إشارة إلى اعلان الأمين العام لجبهة التحرير الوطنى عمار سعيدانى عن ذلك ـ مجددا القول إن الرئيس بوتفليقة أكبر من أين يكون مرشح حزب بعينه .  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الحركة الشعبية الجزائرية  الشعب لن يقول لبوتفليقة ارحل رئيس الحركة الشعبية الجزائرية  الشعب لن يقول لبوتفليقة ارحل



هيفاء وهبي تَخطِف أنظار جمهورها بإطلالة رياضية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:35 2022 السبت ,29 كانون الثاني / يناير

مُوديلات فساتين باللون الأبيض تُنَاسِب جميع الأذواق
 العرب اليوم - مُوديلات فساتين باللون الأبيض تُنَاسِب جميع الأذواق

GMT 12:26 2022 السبت ,29 كانون الثاني / يناير

أفكار لرخام المطابخ بأحدث التصاميم الفخامة والرقي
 العرب اليوم - أفكار لرخام المطابخ بأحدث التصاميم الفخامة والرقي

GMT 10:24 2022 الجمعة ,28 كانون الثاني / يناير

سقوط الإعلامية وفاء الكيلاني على الدرج قبل حفل "Joy Awards "
 العرب اليوم - سقوط الإعلامية وفاء الكيلاني على الدرج  قبل حفل "Joy Awards "

GMT 12:21 2022 الأربعاء ,26 كانون الثاني / يناير

مايا دياب تتألق بطقم ألماس ولؤلؤ في إطلالة كلاسيكية
 العرب اليوم - مايا دياب تتألق بطقم ألماس ولؤلؤ في إطلالة كلاسيكية

GMT 10:54 2022 الخميس ,27 كانون الثاني / يناير

أروع الوجهات السياحية الاقتصادية الشبيهة بجزر المالديف
 العرب اليوم - أروع الوجهات السياحية الاقتصادية الشبيهة بجزر المالديف

GMT 12:36 2022 الأربعاء ,26 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة لاختيار الساعات في ديكور المنزل
 العرب اليوم - أفكار متنوعة لاختيار الساعات في ديكور المنزل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 00:01 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

مايكروسوفت تسعى لتقديم خدمات جديدة لأجهزة ويندوز وXbox

GMT 00:46 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

وصفة سهلة للحصول على شعر ناعم ومفرود دون عناء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab