المتهم بقتل واغتصاب طفلة كفر الشيخ في مصر يُمثل الجريمة أمام جهات التحقيق
آخر تحديث GMT19:50:24
 العرب اليوم -

المتهم بقتل واغتصاب "طفلة كفر الشيخ" في مصر يُمثل الجريمة أمام جهات التحقيق

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المتهم بقتل واغتصاب "طفلة كفر الشيخ" في مصر يُمثل الجريمة أمام جهات التحقيق

اغتصاب
القاهره_العرب اليوم

في محل لبيع زيوت السيارات بمنطقة سيدي سالم بمحافظة بكفر الشيخ المصرية، جلس صاحب المحل، شاب عشريني، يشاهد مقاطع جنسية ساخنة على هاتفه المحمول، كعادته في أوقات فراغه، وبينما يتصفح هاتفه استبدت به الشهوة، مع مرور طفلة يعرفها، بدت له جميلة ومثيرة، وفجأة نهض الشاب ونادى على الطفلة، التي التفتت له ببراءة، فأشار إليه لتقترب منه، ثم همس لها: "تعالى أجيب لك حاجة حلوة تاكليها"، ببراءة دخلت الطفلة المحل، فأغلق عليها الباب.

نظرت الطفلة له برعب، بينما بدأ الشاب يتحسس جسمها، وأماكن عفتها، ثم بدا كأنه غائب عن الوعي واحتضنها، لكن الطفلة صرخت في فزع، أيقظته الصرخة من خيالاته، ليكتشف أنه في ورطة، صراخ الطفلة قد يفضحه فلم يجد حلاً أمامه ليتخلص منها إلا أن يكتم أنفاسها حتى الموت، ثم وضعها في شيكارة وحملها وألقاها في مصرف.حسب تحريات قطاع الأمن العام تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية للقطاع، فإن المتهم لم يكتف بذلك ورغبة منه في إخفاء جريمة التحرش وقتل الطفلة، اتصل بوالدها وادعى أنه خطفها وطلب فدية 100 ألف جنيه لكن المباحث كشفت جريمته وألقت القبض عليه.

اعترف المتهم في محضر الضبط، بأنه لم يكن في وعيه "كنت عايز البنت بأي طريقة.. قلت لها تعالي أجيب لك شيكولاتة.. وتحرشت بها.. وهي صرخت فقتلتها خوفا من الفضيحة"، وواصل اعترافاته "شفت البنت ماشية في الشارع، ندهت عليها واستدرجتها إلى داخل المحل الخاص بي، وضحكت عليها بتقديم بعض الحلوى لها وحاولت لمس أجزاء من جسدها وحاولت خلع ملابسها، إلا أنها استغاثت بالمارة".وأضاف: "حاولت إسكاتها إلا أن صرخاتها كانت قوية، فقمت بضربها وتهديدها، وحاولت كتم أنفاسها، وضربت رأسها في الأرض مرتين، حتى فارقت الحياة، بعدها خرجت وسبت الجثة جوه المحل".

وتابع المتهم: "فكرت في طريقة للتخلص من الجثة الموجودة بالمحل، دخلت وأخذت قرطها الذهبي، ووضعت جثتها داخل شيكارة وبعد 3 ساعات رميت الجثة في مصرف واتصلت من رقم بلا بيانات وطلبت فدية لتصوير الواقعة على أنها جريمة اختطاف".وعقب القبض على المتهم جرى اصطحابه من قبل فريق البحث إلى مكان الجريمة، وأجرى المتهم معاينة تصويرية لكيفية استدارج الضحية والتعدي عليها داخل المحل ملكه والتخلص منها، كما أرشد عن القرط الذهبي، وقبلها أرشد الأمن عن المصرف الذي ألقى الجثة فيه، حيث كانت قد تمكنت مباحث سيدي سالم بكفر الشيخ، من كشف لغز العثور على الطفلة مقتولة، إذ تبين أن وراء مقتلها صاحب محل زيوت بالقرية، ووجهت له تهمة خطف طفلة، وقتلها بعد فشله في التحرش بها.

وكان اللواء خالد العزب، مدير أمن كفر الشيخ، قد تلقى إخطارا بورود بلاغ إلى العقيد هشام الزعفراني، مأمور مركز سيدي سالم، من المواطن "أنور. م. ي"، يفيد باختفاء ابنته "أبرار" 9 سنوات، عن المنزل، ولم يتم العثور عليها، وعلى إثر ذلك تلقى مكالمة هاتفية من مجهول أبلغه خلالها بخطف ابنته ويطلب فدية قيمتها 100 ألف جنيه، مقابل إطلاق سراحها.وكلف مدير الأمن اللواء إيهاب عطية، مدير إدارة البحث الجنائي، بسرعة ضبط الجناة

وجرى تشكيل فريق بحث جنائي ضم الرائد محمد عبدالعزيز، رئيس مباحث مركز شرطة سيدي سالم، ومعاونيه، لكشف غموض الواقعة، والوصول إلى مرتكبيها، وتبين أن وراء غياب الطفلة المتهم "محمد. ر. ك"، 23 عاما، صاحب محل زيوت، بقرية دمرو، دائرة المركز.وألقي القبض على المتهم، وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات أقر بارتكابه الواقعة، وأقر معرفته بوالد الطفلة المجني عليها لتردده عليه بالمحل، وأرشد عن مكان القرط الذهبي، ومكان الجثة، وحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، تمهيدًا للعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات

قد يهمك أيضا:

قاضي المعارضات يجدد حبس الطبيب المتهم بالتحرش في المنيا
طرق يحمي بها الطفل نفسه من التحرش قبل قدوم المدارس

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتهم بقتل واغتصاب طفلة كفر الشيخ في مصر يُمثل الجريمة أمام جهات التحقيق المتهم بقتل واغتصاب طفلة كفر الشيخ في مصر يُمثل الجريمة أمام جهات التحقيق



GMT 16:01 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

وفاة أسرة سورية من 6 أشخاص إثر حادث تصادم في مصر

GMT 12:19 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

السيسي يوجه بعلاج شابة مصرية من السمنة المفرطة

GMT 07:07 2020 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

تفجير خط غاز في هجوم لمسلحين في مصر

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

15 إجراء قد تتخذه الحكومة المصرية بعد طفرة إصابات كورونا

موديلات فساتين سهرة ناعمة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:42 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 العرب اليوم - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 02:38 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
 العرب اليوم - مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"

GMT 00:47 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

قطار مصر السريع يربط السلوم ببنغازي بكلفة 23 مليار دولار

GMT 02:48 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على تأثير خطة بايدن على الأسواق الناشئة في آسيا

GMT 14:37 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

شركة "فيسبوك" تعين ممثلا قانونيا لها في تركيا

GMT 01:31 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021

GMT 01:51 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على سبب طرد ميسي في نهائي السوبر الإسباني

GMT 02:55 2021 الثلاثاء ,12 كانون الثاني / يناير

أجمل أماكن السياحة في المجر لعطلات 2021 تعرف عليها

GMT 07:54 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

"جنرال موتورز" تكشف عن سيارة أجرة طائرة ذاتية القيادة

GMT 03:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

"آبل" تنتهي من اختبارات المتانة لنموذج آيفون القابل للطي

GMT 03:41 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل سيارات الدفع الرباعي في 2021 SUV

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود

GMT 02:45 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مرسيدس تطلق سيارتها "سي إل أس"الجديدة والمميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab