الصحافة الإنكليزية تفتح الملف الأسود لشاكير التركي
آخر تحديث GMT07:25:00
 العرب اليوم -

الصحافة الإنكليزية تفتح الملف الأسود لشاكير التركي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الصحافة الإنكليزية تفتح الملف الأسود لشاكير التركي

لندن ـ وكالات

تسبب الحكم التركي جونيت شاكير في الكثير من  الجدل الليلة الماضية عندما قام بطرد البرتغالي لويس ناني جناح مانشستر يونايتد أمام ريال مدريد في إياب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا ،وهو الطرد الذي قلب موازين المباراة. قرار الحكم التركي ساهم كثيراً في تحويل مجرى المباراة لينجح ريال مدريد بعد الطرد في التعادل ثم إحراز هدف الفوز بقدم البرتغالي رونالدو ومن ثم حسم التأهل . تباينت الأراء المحايدة حول صحة قرار الحكم التركي بين تأييده وبين إعتباره قراراً قاسياً وتسبب في خروج البطل الإنجليزي من البطولة بعدما قريباً جداً من التأهل. وكان طبيعياً أن تأخذ الصحافة الإنجليزية الرأي المعارض لهذا القرار ،بل وأكدت على أن حالة ناني ليست الأولى من هذا الحكم تجاه اللاعبين الإنجليزي. ورصدت صحيفة "الإندبندنت " الشهيرة الكثير من الحالات لشاكير مع الفرق البريطانية ،ومنها قيامه بطرد ماريو بالوتيلي أمام دينامو كييف عام 2011 . وفي عام 2012 وفي ليلة لن ينساها عشاق تشيلسي قام الحكم التركي بطرد جون تيري في المواجهة الشهيرة التي جمعت فريقه امام برشلونة على ملعب الكامب نو ليكمل الفريق المباراة بدون قائده لكنه ينجح في حسم التأهل. وقام الحكم التركي شاكير بطرد لاعب منتخب أيرلندا كيث اندروس في المباراة التي جمعته بالمنتخب الإيطالي في يورو 2012 وذلك بعد منحه الإنذار الثاني للإعتراض. وتسبب الحكم شاكير في منح الإنجليزي الكارت الاحمر الأول في مسيرته الدولية عندما كان الفريق يواجه منتخب أوكرانيا باستاد ويمبلي في التصفيات المؤهلة لكأس العام 2014 وجاء الطرد أيضا بعد حصول جيرارد على إنذارين. كذلك قام جونيد بمواصلة هوايته في مواجهة تشيلسي وكورنثيانز البرازيلي في نهائي كأس العالم للأندية عندما قام بطرد جاري كاهيل مدافع البلوز بعد مشادة مع البرازيلي إيمرسون.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصحافة الإنكليزية تفتح الملف الأسود لشاكير التركي الصحافة الإنكليزية تفتح الملف الأسود لشاكير التركي



أزياء محتشمة لرمضان 2021 من وحي حنان مطاوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:34 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

Isuzu تتحدى تويوتا بسيارة مميزة أخرى

GMT 09:54 2021 الخميس ,25 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 12:33 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

لاند روفر تطلق أيقونتها Discovery الجديدة

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 10:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

سوري يخترع سيارة تسير بالماء بدلا من الوقود

GMT 16:15 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab