إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان
آخر تحديث GMT01:54:04
 العرب اليوم -

أوضح أنّ الأمر لن يكون مرتبطًا بالضرورة بصفقة مع حركة "طالبان"

إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان

وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر
واشنطن - العرب اليوم

أكّد وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، أن أي خفض قد يحدث في قوات الولايات المتحدة في أفغانستان لن يكون مرتبطًا بالضرورة بصفقة مع حركة "طالبان"، في إشارة إلى احتمال حدوث تخفيض لمستوى القوات بغض النظر عن المسعى القائم لإقرار السلام.

وجاءت تصريحات إسبر في مقابلة مع رويترز، الاثنين، في أعقاب زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لأفغانستان في عيد الشكر، والتي تحدث فيها عن خفض محتمل للقوات وقال إنه يعتقد أن حركة طالبان ستوافق على وقف إطلاق النار في الحرب الدائرة منذ 18 عاما.

ومن شأن وقف إطلاق النار، إذا التزمت به جميع الأطراف، أن يؤدي إلى انحسار كبير للعنف، لكن القادة العسكريين الأميركيين سيظلون يركزون على التهديدات المرتبطة بجماعتين متشددتين أخريين في أفغانستان هما "داعش والقاعدة".

 

وقال إسبر، الذي كان يتحدث وهو في طريقه إلى لندن لحضور قمة حلف شمال الأطلسي، إن إدارة ترامب تناقش منذ فترة، سواء في الداخل أو مع الحلفاء، تخفيضات محتملة في حجم القوات.

 

وأضاف "أنا على يقين من أن بالإمكان خفض أعدادنا في أفغانستان وفي نفس الوقت ضمان ألا يصبح المكان ملاذا آمنا لإرهابيين يمكن أني هاجموا الولايات المتحدة"، دون أن يذكر رقما محددا.

 

وأضاف "ويتفق حلفاؤنا معنا أيضا في أن بإمكاننا إجراء تخفيضات".

 

وسئل هل ستكون مثل هذه التخفيضات مرتبطة بالضرورة باتفاق ما مع حركة طالبان فأجاب "ليس بالضرورة".

 

مقتل جنديين أميركيين في تحطم طائرة هليكوبتر بأفغانستان

ويوجد في الوقت الحالي نحو 13 ألف جندي أميركي في أفغانستان وآلاف الجنود الآخرين من حلف شمال الأطلسي.

 

وقال مسؤولون أميركيون إن الولايات المتحدة قد تخفض عدد جنودها إلى 8600 جندي مع الاستمرار في تنفيذ مهمة فعالة ورئيسية لمحاربة الإرهاب بالإضافة إلى تقديم قدر من المشورة للقوات الأفغانية.

 

وجاء في مسودة اتفاق تم التوصل إليها في سبتمبر قبل انهيار محادثات السلام أنه سيجري سحب آلاف الجنود الأميركيين مقابل ضمانات بألا تستخدم جماعات متشددة أفغانستان كقاعدة لشن هجمات على الولايات المتحدة أو حلفائها.

لكن كثيرا من المسؤولين الأميركيين شككوا خلال أحاديث خاصة في إمكانية التعويل على طالبان في منع تنظيم القاعدة من التخطيط بالأراضي الأفغانية لشن هجمات على الولايات المتحدة مرة أخرى.

ولم يشر إسبر إلى أي تطورات في الأيام القادمة أو يلمح إلى احتمال التطرق إلى مسألة إحداث تخفيضات جديدة للقوات في أفغانستان خلال مناقشات حلف شمال الأطلسي هذا الأسبوع.

وعند سؤاله عما إذا كان سيثير الموضوع في لندن قال "لا أعتقد أن هناك أي أخبار جديدة في الوقت الحالي. نناقش هذا منذ فترة".

وقتل نحو 2400 جندي أميركي في الحرب الأفغانية وأصيب آلاف آخرون.

قد يهمك أيضًا

تحقيق عزل ترامب يدخل مرحلة جديدة والرئيس مدعو لجلسة مقبلة

روسيا تُعلن انسحاب القوات الكردية من المناطق المحاذية للحدود التركية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان



GMT 05:15 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

عوض يؤكد أن تكتل البحر الأحمر سيواجه الإرهاب و السلاح

GMT 05:13 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود عباس يؤكد أنهم يُريدون الانتخابات في أسرع وقت

GMT 07:34 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

مسؤول ليبي سابق يُحذِّر مِن مُخطّطات تنظيم الإخوان

GMT 05:39 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

عباس يؤكد أنهم قاب قوسين أو أدنى من القدس

كيت ميدلتون تستغل غياب الملكة وتظهر بإطلالة جريئة

كيت ميدلتون تستغل غياب الملكة وتظهر بإطلالة جريئة

لندن - العرب اليوم

GMT 01:44 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

أجمل نقاط الجذب السياحية في منطقة بريتاني الفرنسية
 العرب اليوم - أجمل نقاط الجذب السياحية في منطقة بريتاني الفرنسية
 العرب اليوم - إليك ديكورات مطابخ صغيرة المساحة وأفكار تساعدك في التصميم

GMT 05:23 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

أجمل المناظر الطبيعية وأشهر الوجهات في الوطن العربي
 العرب اليوم - أجمل المناظر الطبيعية وأشهر الوجهات في الوطن العربي

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 04:29 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

ترامب يوقّع المرحلة الأولى من اتفاق التجارة مع الصين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 23:30 2016 الجمعة ,17 حزيران / يونيو

فوائد المستكة

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 15:29 2019 الإثنين ,08 إبريل / نيسان

الترجي التونسي يرغب في ضم نجمي الرجاء البيضاوي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab