بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف
آخر تحديث GMT07:06:09

أعلن لـ "العرب اليوم" أن الوضع يحتاج إلى تسوية سياسية حقيقية

بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف

الكاتب فتحي بن لزرق
صنعاء ـ خالد عبدالواحد

كشف المحلل السياسي والكاتب الصحافي اليمني، فتحي بن لزرق، أن الوضع في اليمن يحتاج إلى تسوية سياسية حقيقية،  تتوافق عليها الأطراف المتصارعة، ممثلة في السعودية وإيران، ومن ثم يأتي دور الوكلاء  في هذه التسوية. وأكّد أن الحرب في اليمن وبعد 4 سنوات تثبت جليًا أنها غير قادرة على حسم الأمور لأي طرف من أطراف الصراع اليمني، مشددًا على أنه لابد من تسوية سياسية توافق عليها كل الأطراف وتنهي الحرب .
وأضاف بن لزرق في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، أن مهمة المبعوث الأممي الجديد مارتن غريفيث  لن تكون إلا مثل سابقيه من المبعوثين طالما لم تتوفر نية السلام لدى كل الأطراف الحالية في اليمن . وفيما يخص المجلس الانتقالي الجنوبي قال إن الانفصال لن يحدث في جنوب اليمن، إلا متى ما كان هناك دعم دولي لمثل هذه التحركات، وتابع "من المؤكد أن كل الأطراف باتت تجمع على إيجاد حل عادل وحقيقي لقضية الجنوب".
واختتم حديثه "أن المشهد في اليمن ستتواصل فيه  المعارك بين قوات للشرعية، والحوثيين والمجلس الانتقالي الجنوبي لكن لن يحسم أي طرف أي معركة لصالحه".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف بن لرزق يؤكّد أن الحرب في اليمن لن تُحسم لأي طرف



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا

GMT 06:51 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
 العرب اليوم - سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
 العرب اليوم - دليلك السياحي لأفضل الفنادق في المملكة المتحدة

GMT 00:50 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي

GMT 08:10 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
 العرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 17:56 2018 السبت ,10 آذار/ مارس

الجنة تحت أقدام النساء

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 13:24 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

الفرار الى الله هو الحل

GMT 13:29 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

دور الأجهزة الرقابية في وقاية المجتمع من الفساد

GMT 20:20 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة تعرُّض المملكة العربية السعودية لتسونامي في 2017

GMT 18:01 2016 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

قناة شنبو تعرض مسلسل "الأسطورة" كفيلم سينمائي حصريًا

GMT 14:15 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"بالغلط" يجمع زياد برجي و"فالكون فيلمز" في فيلم لبناني جديد

GMT 14:44 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Valentino Haute Couture Spring/Summer 2016

GMT 00:03 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

زيارة للبلد متعدد الأعراق ومتنوع الثقافات

GMT 23:32 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

طرح عطر blond jasmine من "كارولينا هيريرا"

GMT 18:25 2018 الجمعة ,09 شباط / فبراير

السبب الحقيقي لانفصال كاظم الساهر عن زوجته

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab