تعادل الساحل والصفاء والأنصار يسقط في فخ السلام
آخر تحديث GMT00:17:01
 العرب اليوم -

تعادل الساحل والصفاء والأنصار يسقط في فخ السلام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تعادل الساحل والصفاء والأنصار يسقط في فخ السلام

بيروت - المغرب اليوم

أسدى شباب الساحل خدمة للإخاء الاهلي عاليه بإجباره الصفاء حامل اللقب على التعادل معه 0-0 الاحد في حتام المرحلة الثانية من بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم. وكان الاخاء الأهلي عاليه تصدر السبت وبفارق الأهداف عن الراسينغ، بفوزه على ضيفه المبرة 3-0، ثم بقي في الصدارة بعد اكتفاء الصفاء بنقطة واحدة على رغم استعادته لقائد وسطه خضر سلامي وشقيقه حمزة بعد تسوية أوضاعهما مع النادي. ولم يقدم الصفاء المستوى المطلوب وكاد أن يخرج خاسراً لو استغل لاعبو الساحل الفرص الخطرة التي لاحت أمامهم. وجاء الشوط الأول ضعيفاً للغاية ولم تشهد الدقائق الخمس والأربعين اي فرص حقيقية، ثم وفي النصف الثاني كان الساحل الطرف الافضل مع امتلاك لاعبوه للمبادرة وتهديد مرمى الصفاء وأبرز الفرص كانت لعماد الميري الذي أطاح بالكرة وهو على مقربة من المرمى (64) وموسى الزيات الذي سدد برعونة فوق المرمى (71)، وكاد شادي عطية أن يخطف الفوز للساحل لكن العارضة تدخلت لتنقذ الصفاء من الخسارة. وكاد السلام زغرتا ان يعود إلى الشمال غانماً ثلاث نقاط بعدما تقدم على الانصار مرتين لكن الفريق الأخضر نجح في العودة لتنتهي المباراة التي أجريت على ملعب بيروت البلدي بالتعادل 2-2. ويدين الفريق الاخضر بهذه النقطة إلى لاعبه البرازيلي سيباستيان راموس صاحب الثنائية، بينما كان الفريق الشمالي العائد هذا الموسم إلى الأضواء الطرف الأفضل في اللقاء. وافتتح محمود الزغبي التسجيل للسلام بعدما تلقى تمريرة طويلة أمامية من السوري أحمد حاج محمد الذي لمح الحارس لاري مهنا متقدماً فسدد كرة ساقطة في الشباك (34). وقبل دخول الفريقين إلى الاستراحة انبرى راموس لركلة حرة مباشرة أسكنها الشباك إلى الزاوية اليسرى (45). وواصل السلام أفضليته في الشوط الثاني ولعب هاكوب دونابديان الكرة من ركلة حرة إلى داخل منطقة الانصار فخطفها حاج محمد السلام مستغلاً سوء التقدير من مهنا (55)، وأكد راموس تخصصه بالتسديدات الثابتة فأدرك التعادل من ركلة حرة أخرى (68). وفي دربي عاصمة الشمال، حسم طرابلس الرياضي القمة بفوزه على جاره الاجتماعي 2-1 على ملعب طرابلس البلدي. وسجل لطرابلس السوريان عمار زكور (34) وعبد الرحمن العكاري (51)، وللاجتماعي هشام النابلسي (83).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعادل الساحل والصفاء والأنصار يسقط في فخ السلام تعادل الساحل والصفاء والأنصار يسقط في فخ السلام



بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:20 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
 العرب اليوم - عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 14:46 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:55 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

5 طرق لمساعدة شخص مصاب بمرض السكري من النوع 2

GMT 20:19 2022 السبت ,10 أيلول / سبتمبر

اكتشاف ارتباط جديد بين مرض السكري والاكتئاب

GMT 02:54 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أميركا تطلب أكثر 25 مليون جرعة معززة من كورونا

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 12:45 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الماكياج البنفسجي يسيطر على موضة سهرات العيد هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab