ضفدع مشاكس يتشبه بـسبايدر مان
آخر تحديث GMT19:08:47
 العرب اليوم -

يتميز بألوانه الرائعة النابضة بالحياة

ضفدع مشاكس يتشبه بـ"سبايدر مان"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ضفدع مشاكس يتشبه بـ"سبايدر مان"

ضفدع مشاكس يتشبه بسبايدر مان

لندن ـ كاتيا حداد   استغرق هذا الضفدع المشاكس، وقتًا كثيرًا حتي يقوم بالتلويح لعدسة الكاميرا، ليظهر مجموعة ألوانه الرائعة، خلال قفزة على فرع شجرة، متشبهًا بـ"سبايدر مان". وقام بالتقاط هذه الصور الرائعة للضفدع ، المصور الفوتوغرافي الهولندي، بيتر ريجنيرز (45 عامًا)، الذي قال "بالنسبة لي، فإن هذا الضفدع واحدًا من أجمل الضفادع، حيث يمتلك ألوانًا متناقضة، وأقوم فقط بالنظر إلى إحدى هذه الصورة من أجل رسم الابتسامة علي وجهي"، مضيفًا "يبدو أن الضفدع الصغير في حالة مزاجية جيدة أيضًا، فالضفادع تظهر وجهًا بشوشًا للعالم دائمًا، واعتقد أن أفضل صورة هي التي يوجد فيها الضفدع معلقًا بين قصبتين، وهي الصورة المفضلة بالنسبة لي".
ضفدع مشاكس يتشبه بـ"سبايدر مان"
وأوضح المصور الذي يعيش في رويرموند، على بعد حوالي 20 بوصة من المكان الذي شاهد فيه الضفدع، "لقد كنت اقترب بحرص من الضفدع، وكان يمكث فترة في هدوء، وفجأة يبدأ بالقفز مرة أخرى".
ضفدع مشاكس يتشبه بـ"سبايدر مان"
ويبدو هذا البرمائي الصغير في الصورة، وكأنه على وشك القفز إلى أي فرع شجرة في أي وقت، بيد أن هذا الضفدع ذو العيون الحمراء، كان متشبثًا بالقصبة التي كان يقف عليها، واستمر في القفز وهو يلهو عليه، ما يقرب من ساعة كاملة، قبل القفز من عليه.
وعادة ما توجد الضفادع التي تنتمي إلى فصيلة هذا الضفدع في كوستاريكا، وكذلك المناطق الإستوائية في أميركا الوسطى، وشمال أميركا الجنوبية، على بالرغم من ألوانها النابضة بالحياة، إلا أنها غير سامة.
ضفدع مشاكس يتشبه بـ"سبايدر مان"
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضفدع مشاكس يتشبه بـسبايدر مان ضفدع مشاكس يتشبه بـسبايدر مان



GMT 23:03 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

انتهاء تسرب الغاز من خط أنابيب "نورد ستريم 2"

GMT 10:20 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

صبّ 20 طنًا من البلاستيك في المحيط كل دقيقة

GMT 03:26 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

تدهور أعداد نصف أنواع الطيور في العالم

GMT 08:53 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

إعصار إيان يجتاح كوبا وتوقعات بوصوله فلوريدا

GMT 04:26 2022 السبت ,24 أيلول / سبتمبر

تغير المناخ يجعل لون البحيرات أقل زرقة

GMT 10:41 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

الجفاف يضرب أكبر بحيرة للمياه العذبة في الصين

أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 23:24 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

كسور العمود الفقري تضاعف خطر الوفاة لدى مرضى "كوفيد-19"

GMT 02:54 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

مخاطر التهابات الأسنان منها الخرف وأمراض القلب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab