ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال
آخر تحديث GMT03:18:22
 العرب اليوم -

كشفت لـ"العرب اليوم" عن أهم التحديات التي تواجهها

ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال

ملابس خاصة للأطفال
عمان - ايمان يوسف

كشفت مصممة أزياء الأطفال، ليندا هويدي، أنها توجهت لتصميم الأزياء لحبها للتصاميم المميزة غير المكرر، قائلة: "بدايتي كانت بالتصميم لنفسي وللمقربين بعد ذلك أصبحت عمل"، موضحة أن سبب اتجاهها لتصميم أزياء الأطفال لقلة وجود مصممين يهتمون بذلك، ورغبتها في تنفيذ أفكارها الخاصة، وأيضًا لأن العمل مع الأطفال له نكهة ومتعة خاصة.
 
وأكدت هويدي، في حديث خاص لـ"العرب اليوم"، أن من أكثر الصعوبات التي تواجهها في تنفيذ علها،" أن تصميم الأزياء للأطفال أصعب نوعًا ما من التصميم للكبر وذلك للكثير من التحديات منها ابتكار تصاميم جديدة مع المحافظة على روح الطفولة والبساطة، وصعوبة تحديد المقاسات بحيث إنها تختلف من طفل لآخر في مرحلة عمرية واحدة، وخاصة في البيع أون لاين، والتقيد بخامات بمقايس معينة من حيث الخامة والأمان، فيجب مراعاة أن تكون مريحة ناعمة آمنة لاتشتعل بسرعة لاتتفكك أو تُبلع قليلة الأربطة وسهلة الارتداء والخلع، وعدم توفر خياطين بالخبرات المطلوبة بمايتناسب مع إمكانياتنا المادية كأصحاب مشاغل صغيرة، وقلة المردود المادي".
ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال

وأوضحت هويدي، أنه من المتعارف عليه أن اختيار تصاميم الطفل يكون من قبل الأهل والأم خاصة، فملابس الطفل تعكس مدى اهتمام الأم بالطفل وذوقها العام، ولكن حاليًا أصبح هناك وعي لدى الأمهات بأهمية مشاركة الطفل في اختيار ملابسه، وخاصة إذا كانت المناسبة للطفل كعيد ميلاده مثلًا، وذلك لأهميته وتأثيره على تكوين شخصية الطفل وتعزيز ثقته بنفسه، وحاليًا أصبحت الفتيات الصغيرات أكثر خبرة وقدرة على اختيار تصاميمهن الخاصة، وهناك الكثير من الأمهات تتواصل معنا وتخبرنا بأن طفلتي تبحث عن تصميم بتفاصيل ومواصفات معينة ترغب بتنفيذه".
 
وبينت هويدي، أنه بالنسبة للتصاميم الخاصة بالأم وابنتها له رونقه الخاص، فتميل الكثير من الأمهات الشابات هذه الأيام إلى ارتداء ملابس متشابهة لها ولطفلتها، وذلك للتعبير عن سعادتها بطفلتها وجمالها وأناقتها، وكذلك يعطي الطفلة سعادة كبيرة وثقة بالنفس، ومانقوم به في هذه الحالة هو تصميم حسب رغبة الأم وتصميم مشابه باللون والخامة للطفلة، بما يتناسب مع عمر الطفلة والمحافظة على البساطة وعدم التنازل عن اللمسة الطفولية في التصميم".
 
وأشارت هويدي، إلى أنه ما زالت الألوان الزاهية مسيطرة على ملابس الأطفال، وهي مناسبة أكثر لما لها من تأثير على نفسية الطفل، فهي تبعث على الهدوء والسعادة والفرح، أما الألوان الغامقة فهي تعطي إحساس بالقوة والثقة بالنفس، ولكن في بعض الأحيان قد تؤثر عكسيًا فتبعث الملل وعدم الراحة، وأكثر استخداماتها في هذا المجال في تصاميم الأم وابنتها خاصة في فساتين الحفلات.
  ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال

ولفتت هويدي، إلى أن المعارض خطوة مهمة فهي فرص’ لتبادل الخبرات والمعارف والتجارب، وتفيد في نشر التصاميم ووصولها لأكبر شريحة من المهتمين بالأزياء من العامين في المجال والتجار والممولين والمستهلكين، مؤكدة أنها للأسف قليلة جدًا في الوطن العربي لأسباب كثيرة، منها قلة عدد المصممين للأطفال والاعتماد  على المنتجات المستوردة وخاصة الصينية.
 
وأوضحت هويدي، أن الأقمشة المناسبة لتصاميم الأطفال كثيرة، أهمها القطنيات والساتان والحرير التول والمخمل والصوف الطبيعي، مشيرة إلى أنه من الصعب تحديد تصميم خاص للطفل مقارنة بالتصميم للكبار لتحديات كثيرة يجب مراعاتها في ابتكار تصميم مميز وفريد مع مراعاة روح الطفولة والبساطة، فيجب أن يكون التصميم يتناسب مع حاجة الطفل من ناحية الدفء والراحة، وأن لايعيق حركة الطفل ونموه، وسهل الارتداء والخلع، وأفضل عدم إضافة إكسسوارات كثيرة على ملابسه، لا سيما الثقيلة والحادة، ويمكن استبدالها بحزام بخامة ناعمة أو حقيبة لطيفة.
 
ونوهت هويدي، أنه بالنسبة لفستان العروس الأبيض فهو حلم كل طفلة إلى أن تكبر وترتديه، لما يعطيها من إحساس وكأنها إحدى الأميرات في القصص الخيالية، وهو يستهوي الكثير من الأمهات والصغيرات على حد سواء، خاصة مع شح الخيارات المتاحه في الأسواق، ولكن حاليًا أصبح هناك العديد من التصاميم والابتكارات في عالم الموضة بعده ألوان وتصاميم راقية ومميزة تجذب الأم وطفلتها لاختيارها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال ليندا هويدي تُبدع في تصميم ملابس خاصة للأطفال



GMT 08:39 2018 السبت ,03 شباط / فبراير

زين مالك يظهر برداء وردي في حفلة غرامي

GMT 04:50 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

ميلي بوبي براون تتألّق في ملابس الهالووين المميّزة

GMT 04:28 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُؤكِّد أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية

GMT 01:46 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُطلق مجموعته الجديدة لعام 2018 في بيروت

GMT 05:34 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

عرض أزياء لناجيات من تفجيرات بوسطن في تورنتو

ارتدت قميصًا أبيض وبنطالًا بنيًّا واسعًا جدًّا

تألّق جينيفر لوبيز بصيحة الأوفر سايز بالقصّات الذكورية

واشنطن_العرب اليوم

GMT 00:46 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 العرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 00:42 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 العرب اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 00:23 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 العرب اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 02:55 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 10:36 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب باللون الوردي موضة خريف 2020 للباحثات عن التألّق
 العرب اليوم - حقائب باللون الوردي موضة خريف 2020 للباحثات عن التألّق

GMT 01:55 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها
 العرب اليوم - تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها

GMT 01:23 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات منزل بأثاث مودرن مع جدران كلاسيكية تعرفي عليها
 العرب اليوم - ديكورات منزل بأثاث مودرن مع جدران كلاسيكية تعرفي عليها

GMT 01:43 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"واشنطن" تُحذر من بيع الأسلحة إلى "طهران" وتلوّح بفرض عقوبات
 العرب اليوم - "واشنطن" تُحذر من بيع الأسلحة إلى "طهران" وتلوّح بفرض عقوبات

GMT 01:35 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سكتة قلبية تغيب الأديب والإعلامي السعودي عبدالله الزيد
 العرب اليوم - سكتة قلبية تغيب الأديب والإعلامي السعودي عبدالله الزيد

GMT 08:13 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فيديو يظهر لحظة تصفية قاتل المعلم الفرنسي

GMT 00:42 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سباق "تارغا فلوريو" للسيارات الكلاسيكية يعود إلى صقلية

GMT 03:47 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب انحراف السيارة عن مسارها أثناء القيادة تعرّف عليها

GMT 20:33 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

مدبولي يكشف عن طلب أميركا من مصر معونات لأوروبا

GMT 01:48 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الوجهات السياحية في "ميشيغان" الأميركية لخريف 2020

GMT 04:16 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

ثروة مؤسس "أمازون" جيف بيزوس تتجاوز الـ200 مليار دولار

GMT 20:19 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

معيط يكشف حقيقة زيادة الضرائب في المرحلة المقبلة

GMT 16:24 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نجلاء فتحي تتغيب عن جنازة محمود ياسين وتوضح أسبابها

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 05:34 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يوجّه رسالتين إلى مواطنه رونالدو "الظاهرة"

GMT 11:15 2015 الجمعة ,27 آذار/ مارس

تعرفي على أبرز أضرار الإندومي على الحامل

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 15:05 2020 الأحد ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الهند تختبر بنجاح صاروخا أسرع من الصوت

GMT 04:59 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السعودية تدرس ضوابط استيراد السيارات الكهربائية

GMT 02:18 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

"فيسبوك" تطالب "آبل" بمنح المستخدمين حق الاختيار
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab