فيترا أيقونة التصميم السويسرية لقطع الأثاث الكلاسيكية
آخر تحديث GMT20:07:58
 العرب اليوم -

بداية من سرير "إيمز" لطاولة القهوة "نوجاتشي"

"فيترا" أيقونة التصميم السويسرية لقطع الأثاث الكلاسيكية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "فيترا" أيقونة التصميم السويسرية لقطع الأثاث الكلاسيكية

شركة الأثاث السويسرية "فيترا-Vitra"
جنيف - عادل سلامة

يرجح أن يختار العديد من الأشخاص والخبراء ومصممي الديكور، شيئًا من تصميم شركة الأثاث السويسرية "فيترا-Vitra"، إذا كنت تفكر في قطعة أثاث كلاسيكية، وسواء كنت ستختار سرير  "إيمز" ، أو طاولة القهوة "نوجاتشي"، أو كرسي "بانتون" ، أو حتى بعض العناصر الأكثر غموضًا في الحافظة الواسعة للمنتجين السويسريين، فقد حصلت على قطعة مميزة وفريدة، إذ عملت فيترا في مجال إنتاج التصميمات الكلاسيكية منذ تأسيسها في عام 1950، والتي تمتزج بطابع خاص وتصميم فريد غير تقليدي.

ولكن ما الذي يجعل فيترا أحد أهم شركات تصميم الأثاث في العالم، هل هو اختيار المصممين المعاصرين المناسبين أم كسرها للقواعد التقليدية، وهل هذا لأنها تقوم بتحديد المشاكل وتقوم بأقصى جهدها لحلها؟ نعم، يقول رولف فلباوم، رئيس مجلس الإدارة، إنه يتعلق بكل هذه الأشياء، كما أنه يتعلق أيضًا بالأصالة، وستكون الأشياء الرمزية والنماذج والتصاميم التي لم تدخل حيز الإنتاج من بين 200 قطعة سيقدمها Vitra خلال أسبوع تصميم Milan هذا الشهر. برعاية المصمم النمساوي روبرت ستادلر، سيقام معرض Typecasting داخل La Pelota - قاعة رياضية سابقة في ميلانو. لمدة ستة أيام، ستستضيف المساحة الشاسعة مجموعة مختارة من القطع التي اختارها ستادلر من أرشيف Vitra.

ويخطط ستادلر لتنظيم الأشياء بطريقة لا علاقة لها بوظائفها أو تاريخ الأثاث. وبهدف دراسة الطريقة التي يقوم بها الأثاث على تشكيل حياة الأشخاص وهوياتهم، سيقوم بتجميع الأشياء وفقًا لسمات الشخصية التي يشعر أنها تمتلكها، ويقول "التصميم، تمامًا مثل الأزياء أو الفن مع اختلافات طفيفة، هو انعكاس للتغييرات الاجتماعية". "في بعض الأحيان، يبدو الأمر رائعًا ويفتح طرقًا جديدة وأحيانًا يتفاعل مع اتجاهات الكلاسيكية ويقترح أشياءً تعززها".

ومع تسعة مجتمعات مختلفة في Typecasting، يقدم ستادلر بانوراما للمواقف والاتجاهات الحالية الاجتماعية، "تنعكس فكرة "Slashers" على سبيل المثال، التي تعني أشخاصًا يتباعدون باستمرار عن الأعمال والأنشطة، بوضوح في سلسلة كراسي" فوكاساوا "حيث يوجد نفس الشكل في تسعة مواد وتشطيبات مختلفة، وهنا تم التشكيك في فكرة الحداثة حيث أن التقنيات الحالية تعطي المزيد والمزيد من الحرية في التصميم.

إن تحديد قطع الأثاث فكرة محببة، لكنها ليست ثنائية الأبعاد. ما يميز Typecasting هو مقدار ما يتم تطبيقه في كل تصميمات من تصاميم Vitra بخلاف صنع منتج آخر جميل. كل كرسي، طاولة، ضوء وسرير في الواقع شيء حي، يتطور، وكجانب إضافي لمعرض Typecasting، دعت Vitra مجموعة من المصممين، بما في ذلك Stadler ، لإنشاء أريكة ذات صلة بالاتجاه المشترك للمعيشة.

ويضيف ستادلر "من المثير للاهتمام أن نرى كيف كانت هذه الفكرة موجودة بالفعل في فترات زمنية مختلفة ، من حركة الإصلاح في الثلاثينيات إلى الهيبيين في السبعينيات، والآن مرة أخرى، لكن في كل مرة تختلف دوافعها ومظاهرها المادية."

وولد ستادلر في فيينا، لكنه يعيش ويعمل في باريس. تشمل مشاريعه السابقة تحديثًا على كرسي البيسترو الكلاسيكي المصنوع من خشب الصنوبر ومجموعة من المقاعد تكريمًا لمصمم الديكور الفرنسي جان رويير، وتتضمن بعض الأشياء التي اختارها في معرض Typecasting كرسيًا ممتلئًا من قبل النحات الأميركي سكوت بيرتون، ومصباحًا للفنان الياباني الأميركي إيسامو نوغوشي، وكرسيًا مخططًا من قبل المهندس المعماري الإيطالي أنطونيو سيتيريو.

وسيعرض المعرض مقترحات حول قطعة أثاث لمساحات المعيشة الجماعية بعنوان "الأريكة العامة"، حيث سيقوم مصممو الأزياء، بما في ذلك كونستانتين غريسك وباربر  باستكشاف نماذج الأثاث.

ويذكر أن  Vitra هي شركة أثاث سويسرية، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة فايل آم راين، ألمانيا، ويضمن مبناها مرافق الإنتاج، فضلًا عن متحف فيترا للتصميم، وسيقدم متحف فيترا للتصميم أيضًا مشاريع جديدة في لا بيلوتا. وسيشمل ذلك قطعًا جديدة من مجموعة " Miniatures" الخاصة بها، وكتاب مرجعي جديد عن تصميم الأثاث الحديث باسم "أطلس لتصميم الأثاث" ، والذي سيتم نشره في وقت لاحق عام 2018.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيترا أيقونة التصميم السويسرية لقطع الأثاث الكلاسيكية فيترا أيقونة التصميم السويسرية لقطع الأثاث الكلاسيكية



تألقت ببلايزر سوداء نسّقتها مع سروال ضيق وقميص أبيض كلاسيكي

"نيكول كيدمان ومارغو روبي" ثنائي ساحر على السجادة الحمراء في لوس أنجلوس

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 06:17 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 العرب اليوم - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 04:56 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
 العرب اليوم - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 11:55 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك
 العرب اليوم - آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك

GMT 04:40 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

سلّة حسومات تُضيء شمعة الأمل في لبنان وتجذْب السياح
 العرب اليوم - سلّة حسومات تُضيء شمعة الأمل في لبنان وتجذْب السياح

GMT 03:51 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 09:40 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جديد لـ لفنانة منى فاروق مع السبكى

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 13:55 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

اكتشاف أقدم صخور كوكب الأرض على سطح القمر

GMT 03:40 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"آبل" تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها

GMT 13:46 2014 الإثنين ,13 تشرين الأول / أكتوبر

النعجة الدغمة تنقرض من ولاية النعامة الجزائرية

GMT 03:26 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فساتين زفاف تُناسب شكل جسم العروس وتُظهر جمالها

GMT 20:27 2016 السبت ,27 شباط / فبراير

5 وصايا لـ"ديكورات" غرف نوم الأطفال

GMT 06:17 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 03:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نيكول سابا تستعد لتصوير "صورة سلفي" في أحد أحياء القاهرة

GMT 17:49 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الملح لإزالة الجلد الميت

GMT 19:42 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 13:35 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أول تعليق من نسرين طافش على “انفصال أصالة وطارق العريان”
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab