أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين
آخر تحديث GMT10:41:42
 العرب اليوم -

أعلنت عن نيتها لمقاضاة تنظيم "داعش" على جرائمه

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد
 واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت المحامية الحقوقية أمل كلوني، الصعوبات التي واجهت الفتاة الأيزيدية نادية مراد، أثناء اعتقالها من قبّل تنظيم "داعش"، في العراق عام 2014، واستخدامها للمتاجرة بها كرقيق جنس، مؤكدة أنه كان يتم اغتصابها في بعض الأحيان من قبّل رجلين في وقت واحد، موضحة أن "داعش" قتل ستة من أشقائها، إضافة إلى والدتها، عندما اقتحموا البلدة التي كانت تقيم بها في شمال العراق قبل عامين.

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين

وجاء ذلك خلال لقاء كلوني بجانب الإيزيدية مع قناة "ان بي سي نيوز" الأميركية، الذي تضمن أجزاء من خطاب الأولى أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة الأسبوع الماضي، والتي أدانت فيه المنظمة بسبب فشلها في إيقاف بعض الجرائم التي ترتكبها "داعش" ضد الطائفة الإيزيدية.

وكانت المحامية الحقوقية قالت في خطابها "أتمنى لو كان يمكنني أن أقول أنني فخورة لوجودي هنا ولكني لا استطيع فأنا أشعر بالخجل بسبب تجاهل صرخاتهم"، وأبدت شعورها بالغضب عندما علمت بقصة مراد والفتيات الصغيرات الأخريات، مضيفة "لقد كان الاستماع إلى ما حدث لفتيات لا تتجاوز أعمارهن 11 و 12 عامًا أمرًا مؤلمًا، لازلنا لم نفعل أي شيء لمساعدتهم".

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين

وأعلنت كلوني عن نيتها مقاضاة "داعش"، مؤكدة أن القصّف وحده لا يكفي لإيقافه، قائلة "أعتقد أن واحدة من الطرق التي يمكن إيقافه بها هو فضح وحشيتهم، ولذلك فالمحاكمة ستكون جزءًا من القيام بذلك الأمر". واعترفت كلوني أن مناصرتها لقضية مراد تعرض حياتها للخطر، موضحة أنها تحدثت مع زوجها الممثل جورج كلوني قبل المضي قدمًا في القضية.

وتحدثت مراد أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في كانون الأول/ديسمبر الماضي عن تجربتها المروعة خلال فترة اختطافها، قائلة إن مقاتلي التنظيم الإرهابي اغتصبوا الفتيات عندما كان يتم نقلهن إلى الموصل. واضافت "أخذونا إلى مبنى في الموصل حيث كان يوجد آلاف العائلات الإيزيدية والأطفال الذين تم تبادلهم كهدايا".

وبعد ثلاثة أشهر من اختطافها، نجحت مراد من الفرار والذهاب إلى مخيم للاجئين، وذلك قبل أن تحصل على حق اللجوء في ألمانيا.

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين أمل كلوني تدافع عن نادية مراد عقب فرارها إلى مخيم اللاجئين



رشّ مجهولان دهانًا أسود لتشويهها وإلحاق الضرر بها

تخريب نجمة جينيفر لوبيز الموجودة في هوليوود

واشنطن ـ يوسف مكي

GMT 08:51 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"دولتشي أند غابانا" تؤجل عرض أزياء شانغهاي بسبب مقطع فيديو
 العرب اليوم - "دولتشي أند غابانا" تؤجل عرض أزياء شانغهاي بسبب مقطع فيديو

GMT 05:43 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

استرخِ بهلسنكي مع جلسات الساونا في العاصمة الفنلندية
 العرب اليوم - استرخِ بهلسنكي مع جلسات الساونا في العاصمة الفنلندية

GMT 06:59 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ألوان الباستيل تضيف الأناقة إلى منزل شرق لندن
 العرب اليوم - ألوان الباستيل تضيف الأناقة إلى منزل شرق لندن

GMT 04:38 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تيريزا ماي تهدِّد إما دعم خطتها أو لا "بريكست" على الإطلاق
 العرب اليوم - تيريزا ماي تهدِّد إما دعم خطتها أو لا "بريكست" على الإطلاق

GMT 04:46 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يتوقع أن يكون "شخصية العام" على غلاف مجلة "تايم"
 العرب اليوم - ترامب يتوقع أن يكون "شخصية العام" على غلاف مجلة "تايم"

GMT 04:32 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "الدوس" الضخم سلاح الموضة في فصل الشتاء
 العرب اليوم - حذاء "الدوس" الضخم سلاح الموضة في فصل الشتاء

GMT 01:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تمثال لدبين قطبيين يُثير ذهول عملاء مركز تسوق
 العرب اليوم - تمثال لدبين قطبيين يُثير ذهول عملاء مركز تسوق

GMT 17:23 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حبس محمد رمضان بتُهمة السبّ والتشهير بمدير عام قنوات "MBC"

GMT 11:45 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

محمود يس الفنان الذي علم أجيال

GMT 11:26 2018 الخميس ,26 تموز / يوليو

أوجه النشاط التسويقي

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 11:09 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 09:55 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد المشمش لإنتاج الهرمونات الجنسية

GMT 05:37 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعّرف على دليل ملابس الرجال لحفلة رأس السنة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab