نابي مناف يقدم نصائح للاعبي بطولةبرو أمام  فيروسكورونا
آخر تحديث GMT12:26:32
 العرب اليوم -

تزامناً مع الخضوع للحجر الصحي لمواجهة الوباء

نابي مناف يقدم نصائح للاعبي بطولة"برو" أمام فيروس"كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نابي مناف يقدم نصائح للاعبي بطولة"برو" أمام  فيروس"كورونا"

فيروس كورونا
الرباط - العرب اليوم

وأكد نابي مناف، المعد البدني لنادي أولمبيك خريبكة، أن مسألة اكتساب وزن زائد وانخفاض المنسوب البدني لدى اللاعبين أمر محتم خلال فترة الحجر الصحي وحالة الطوارئ التي تمر منها البلاد، مردفاً: "تأثر اللياقة البدنية للاعبين أمر أكيد، مهما تدربوا والتزموا بالبرامج والتمارين، ففي الأول والأخير التداريب في البيت تختلف كثيراً عن التداريب في الملعب".وأضاف "الكوتش" التونسي أن المستوى التقني للاعبين هو الآخر مهدد، بما أن كرة القدم هي لعبة تحتاج إلى التمرن بشكل واقعي والتدرب على الأفكار التكتيكية والخطط ولمس الكرة، وهو ما يفتقده اللاعب بشكل كبير عندما يتدرب بشكل فردي وفي المنزل بعيداً عن المستطيل الأخضر.

من جهة أخرى، حذر المعد البدني السابق للوداد الرياضي من مبادرة اللاعبين إلى اتباع برنامج تدريبي بشكل عشوائي عبر "يوتوب" أو تطبيقات خاصة، دون العودة إلى المعد البدني للنادي، مردفا: "يجب أن يكون هناك تواصل مستمر بين اللاعب والمعد البدني.. شخصياً أتحدث إلى لاعبي فريقي أولمبيك خريبكة بشكل يومي، كما أنني متاح للتواصل معهم بشتى الوسائل في أي وقت".وربط المتحدث نفسه مسألة التواصل بين المعد البدني واللاعبين بتحديد البرنامج المناسب لكل لاعب حسب ظروفه وإمكانياته، وزاد موضحاً: "هناك لاعبون يتدربون في البحر وآخرون يتوفرون على مساحات عشبية في بيوتهم والبعض الآخر يتدرب على أرضية صلبة في المنزل..لكل ظرف من الظروف المذكورة يوجد برنامج خاص نمد به اللاعب".

وحذر نابي مناف اللاعبين الذين يتدربون على أرض صلبة من القيام بتمارين تتضمن حركات القفز، مشيراً إلى أن ذلك يمكن أن تكون له تبعات على مستوى الظهر، عكس ما إذا تم تطبيق التمرين فوق العشب أو في الشاطئ، أو على حصيرة رياضية.ونصح المتحدث نفسه اللاعبين بالالتزام بالبرامج التدريبية المحددة من طرف المعدين البدنيين لفرقهم، مضيفاً: "حتى البرامج لا يجب أن تكون رتيبة، لأن فترة التوقف طويلة.. شخصياً أغير برنامج التداريب للاعبين كل أسبوع أو أقل، بين تداريب شخصية، وأخرى تتضمن تحديات بين اللاعبين لتحفيز المجموعة، وذلك عبر مجموعة محادثة خاصة".

ويبقى الشق البدني من أكثر الأمور التي تؤرق بال مدربي الأندية الوطنية، في فترة التوقف الإجبارية الحالية، خصوصاً في ظل غياب ثقافة التدريب الفردي والتغذية السليمة لدى فئة واسعة من اللاعبين محلياً، فضلاً عن تباين درجة التزام اللاعبين بتعليمات المدربين والمعدين البدنيين طيلة فترة التوقف، وكذلك اختلاف جودة التداريب المنزلية والفردية، والتي تظل متواضعة محلياً مقارنةً بلاعبي أوروبا الذين يتوفرون على صالات رياضية مجهزة في منازلهم، تتيح لهم التدرب وفق معايير خاصة.

قد يهمك ايضا : 

جنرال الحُديدة يعمل من "الحجر الصحي" في صنعاء ويعود قريبًا إلى الساحل الغربي

فوائد حبوب الخميرة لزيادة الوزن وعلاج النحافة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نابي مناف يقدم نصائح للاعبي بطولةبرو أمام  فيروسكورونا نابي مناف يقدم نصائح للاعبي بطولةبرو أمام  فيروسكورونا



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 05:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

وزراء مالية "السبع" يبحثون تسريع الاقتصادات

GMT 01:00 2016 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

خلطة بياض الثلج لليدين والرجلين

GMT 17:40 2015 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"زعفران سورية" يزهر والغرام الواحد بـ5 آلاف ليرة

GMT 22:51 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أمور مختلفة تؤثرعلى غشاء البكارة ويمكن أن تمزقه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab