رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس
آخر تحديث GMT12:44:17
 العرب اليوم -

قاد يوفنتوس لتوسيع الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس

النجم كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي
روما - العرب اليوم

سجّل كريستيانو رونالدو هدفا من ركلة جزاء في الشوط الأول ليقود يوفنتوس صاحب الصدارة للفوز 2-صفر على مستضيفه بولونيا، لاثنين، ويخفف الضغوط عن المدرب ماوريتسيو ساري وبعد أن أهدر ركلة جزاء أمام ميلان في كأس إيطاليا قبل 10 أيام، وضع كريستيانو رونالدو الكرة في الشباك بنجاح هذه المرة في الدقيقة 23، وضاعف باولو ديبالا النتيجة بهدف رائع قبل الاستراحة ليمنحا فريقهما القادم من تورينو فوزا مريحا ووسع يوفنتوس، الذي يملك 66 نقطة من 27 مباراة، الفارق الذي يفصله في الصدارة عن لاتسيو إلى أربع نقاط. ويحل لاتسيو ضيفا على أتلانتا يوم الأربعاء. ويتأخر إنتر ميلانز بخمس نقاط عن لاتسيو في المركز الثالث، بينما يحتل بولونيا المركز العاشر برصيد 34 نقطة.

وأثار فشل يوفنتوس في التسجيل في مباراتين بكأس إيطاليا بعد استئناف الموسم عقب التوقف بسبب فيروس كورونا، بالإضافة للهزيمة بركلات الترجيح أمام نابولي في نهائي كأس إيطاليا الأربعاء الماضي، شكوكا متعلقة بساري الذي واجه صعوبات في فرض أسلوب لعبه في موسمه الأول مع الفريق لكن لم يكن هناك أي شكوك حول دفاع يوفنتوس، الذي حافظ على نظافة شباكه للمباراة الرابعة على التوالي بجميع المسابقات.وبعد إشراك رونالدو في مركز قلب الهجوم غير المألوف بالنسبة له ضد نابولي، أعاد ساري اللاعب البرتغالي إلى مركزه المعتاد على الجناح.

ونجح يوفنتوس في التقدم عندما جذب ستيفانو دينسويل قميص ماتيسدي ليخت أثناء ركلة ركنية، ليسجل رونالدو هدفه 22 في الدوري هذا الموسم من علامة الجزاء.وصنع فيدريكو برنارديسكي الهدف الثاني بتمريرة ذكية بكعب القدم ليطلق ديبالا تسديدة لا تصد في شباك الحارس أوكاش سكوروبسكي.وسدد برنارديسكي في العارضة، وألغي هدف آخر سجله رونالدو بداعي التسلل في الشوط الثاني.وكان مصدر الإحباط الوحيد ليوفنتوس في المباراة إصابة المدافع ماتيا دي شيليو، وطرد بديله دانيلو بعد حصوله على إنذارين متتاليين قرب النهاية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا : 

رونالدو يوجه رسالة مهمة قبل مواجهة بولونيا مساء اليوم

ساري متفائل بعلاج "العقم التهديفي" لرونالدو

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس رونالدو يُنقذ مدرّبه من الضغوط ويعوّض خطأ نهائي الكأس



ارتدت ملابس فضية مِن توقيع يوسف الجسمي

أجمل إطلالات كيم كارداشيان بفساتين السهرة البرّاقة

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 04:18 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يوميات غزة المحاصرة تبدو "مُحررة" بعدسات مصوريها
 العرب اليوم - يوميات غزة المحاصرة تبدو "مُحررة" بعدسات مصوريها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 06:42 2013 السبت ,30 آذار/ مارس

سر لمعان العين في نشاط الكبد

GMT 15:32 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

أكثر 7 وظائف تناسب مواليد برج السرطان

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab