شيرين الرماحي تعن أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
آخر تحديث GMT06:31:52
 العرب اليوم -

أكدت لـ"العرب اليوم" أنّها لم تعد تتلمس الدرب خطوة بخطوة

شيرين الرماحي تعن أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شيرين الرماحي تعن أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

شيرين الرماحي
بغداد - نجلاء الطائي

استمدّت الإعلامية المميزة شيرين الرماحي، قوّتها من تشجيع والدها، فكانت من أوائل الإعلاميات العراقيات اللاتي ظهرن على الشاشة بعد سقوط النظام، تعد من الوجوه التي عرفا المتابعون للفضائية العراقية بإمكاناتنا المتميزة المدى ،وتتميز عودتها بالتواصل مع المشاهدين، من الاستديو، بينما البث الخارجي، يغطي فعاليات وأماكن سياحية ومواقع أحداث، تقطعها مادة مناسبة ،غنائية أو مشهد سينمائي لطيف.

وأثبتت الزميلة الرماحي، من الإعلاميات اللواتي أثبتن حضورًا لافتًا منذ منتصف التسعينيات، مراسلة ومقدمة برامج ومذيعة نشرة إخبارية رئيسة، في العديد من الفضائيات، حيث ذكرت أنّ العمل في قناة العراقية أضاف لها الكثير برغم أنها في بداية التجربة، ومؤكدة على المثابرة جعلت منها عنصر أساس في نشرات الأخبار، وتابعت أنها عملت لسنوات طويلة كمراسلة ، وهذا جعل منها مقدمة أخبار جيدة، مبيّنة أنها ترى نفسها كمراسلة أفضل من تقديم الأخبار لان المراسلة كما ھو معروف تستطيع أن تحقق ضربات إعلامية من خلال التغطیة اكثر من مقدمة البرامج.

وبينت شيرين الرماحي، في مقابلة مع "العرب اليوم"، أنها تجد متعة مميزة في نشرات الأخبار السياسية لكونها تحمل جميع المعلومات المتعلقة بالواقع الداخلي والخارجي  من البرامج والأخبار الفنية، وبخصوص طريقة تعاملها مع مخرجي النشرات الإخبارية، أشارت الرماحي إلى أن جميع المخرجين الذ تعاملت معهم مبدعين في عملهم وجادين في تقديم الأفضل لنشرة الأخبار ، مؤكدة على اعتمادها عليهم في نجاح النشرة الإخبارية .

وأكدت الرماحي أن "ذهابها إلى كلية الإدارة والاقتصاد لم يكن محض إرادتي ،إذ كان هذا بسبب نظام (القبول المركزي) ،كما أنني كنت قبل دراستي في الجامعة قد دخلت دورة لمدة ثلاثة اشهر في تلفزيون الشباب الذي كان يبث آنذاك"، وكانت تعشق الأعلام والظهور على الشاشة، ولهذا بعد سقوط النظام قدمت إلى اختبار فضائية (العراقية) من ضمن الأوائل الذين قدموا آنذاك حيث اختبرت من قبل الأستاذ أحمد الركابي، فأناط لها مهمة المراسلة وكان أول تقرير لها هو عن المتقاعدين وتسلم المنح الخاصة بهم، وقد نجحت بإظهار تقرير جيد حسبما قيل لها وقتها عندها قال لها الأستاذ احمد الركابي (لقد نجحت وأنت من الآن في فضائية العراقية).

وأشارت الرماحي إلى أنها حصلت على الشهرة والنجاح والتألق من خلال عملها في قناة العراقية لمدة ست سنوات ، مبينة أنها كانت ضمن المؤسسين لها مع نخبة من الزملاء الأعزاء والذين كان عددهم قليلا جداً لا يتعدون العشرة أشخاص، لافتة إلى احتضان قناة الرشيد لها ، حيث "لم أتردد لحظة في العمل بها والى هذه اللحظة أنا مستمتعة في العمل بهذه المحطة التي لها حضور جيد على صعيد الشارع العراقي".

وتطرقت الإعلامية إلى ارتباطها بالصحافي العراقي يوسف الحسيني ، كاشفة عن علاقة حب شهدتها أروقة الفضائية العراقية، عندما كانت مذيعة لنشرة الأخبار وهو ضمن القسم الاقتصادي في قسم الأخبار أيضا فتبادلنا الإعجاب وبعد فترة قصيرة جداً تم عقد القران ومن ثم الزواج، الذي أثمر عن إنجابي لزهرتين هما أسامة وسارة، وبالمناسبة أنا وزوجي متفاهمان جدا في حياتنا وكل منا يعرف ما يريده الآخر، وترى الرماحي أنها وصلت إلى مرحلة النضوج الإعلامية ولم تعد تلك الإعلامية التي تتلمس الدرب خطوة بخطوة ،حيث مع ازدياد تجربتي تكونت لدي رؤية واضحة لما عليه الآن ولم اعد مبتدئة أو أتعامل مع الأمور مثلما كنت ،ويعود الفضل في ذلك لمجموعة من الأساتذة .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شيرين الرماحي تعن أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا شيرين الرماحي تعن أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا



اختارت فستانًا من قماش الكتان باللون البيج

ميغان ماركل في شكل جديد وناعم بعد غياب دام شهرين

لندن ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - وجهات ساحرة للاسترخاء واستعادة النشاط تعرف عليها

GMT 03:46 2020 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

ربيع حنا مصور صحافي فلسطيني رغم الإعاقة البصرية
 العرب اليوم - ربيع حنا مصور صحافي فلسطيني رغم الإعاقة البصرية
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل وجهات سياحية في تلايلاند لعطلة 2020

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 16:48 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تعرّف على أهم مميزات "لكزس LS" فيس ليفت موديل 2021

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:11 2015 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

"Infiniti FX" سيارة ذات مظهر رائع وجذاب

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,10 تموز / يوليو

8 أطعمة تسبب الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل

GMT 08:49 2017 الأحد ,02 تموز / يوليو

تعرفِ على إتيكيت حمل حقيبة اليد

GMT 01:29 2013 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

الواقي الذكري لا يقلل الرغبة الجنسية عند الطرفين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab