​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​​الإعلامي​​ مسؤولية كبيرة جدا ​​
آخر تحديث GMT16:30:19
 العرب اليوم -

أفادت لـ "العرب اليوم" أن هناك معايير مهنية لتقديم البرامج

​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​"​الإعلامي​"​ مسؤولية كبيرة جدا ​​

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​"​الإعلامي​"​ مسؤولية كبيرة جدا ​​

الاعلامية الاردنية​​ هناء الاعرج
عمان ـ ايمان يوسف

شددت الاعلامية الاردنية​​ هناء الاعرج على اهمية اللقب الاعلامي لأن هذا اللقب يعني انه يعلم ويحمل الكثير من المعلومات يعطيها للناس معتبرة أن لقب الاعلامي مسؤولية كبيرة جدا.

وأكدت الأعرج في حوار مع "العرب اليوم" ان ​​ هناك معايير مهنية لتقديم البرامج المختلفة  بعيدا عن الشكل الخارجي للمذيع او المذيعة فالمهنية والثقافة والحضور مهمة جدا للإعلامي لأن الإعلام رسالة ووسيلة تـثير بالأخرين. 

وحصلت  الأعرج على بكالوريس الهندسة الكيميائية وبكالوريس التدريب والتطوير والاعلام جماهيري و لديها خبرة في مجال الاتصال والتدريب الجماهيري مدة 18 سنة ، كما عملت 8 سنوات مع  منظمات انسانية في مناطق البلقان وموسكو في مجال بناء القدرات اضافة الى العمل مع البرلمانيات العراقيات والافغانيات في دروس مستفادة من النزاعات ، وعملت مع UNDP  في تونس في مجال التدريب في النزاعات السياسية بعد الثورة في كما عملت لمدة سبع سنوات في التلفزيون الاردني معدة ومقدمة لبرنامج يومي مع مذيعات اخريات "يوم جديد" يتناول قضايا مختلفة ,كما أنها تقدم جلسات حوارية سياسية وتقدم عدد من الفعاليات المختلفة الثقافية والاجتماعية .

​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​​الإعلامي​​ مسؤولية كبيرة جدا ​​

وكشفت الأعرج أنها "درست الهندسة لأنني حصلت على معدل مرتفع بالثانوية العامة فأقنعني والدي بدراسة هذا التخصص  وبالتأكيد اني لم أندم على هذا التخصص كون تجربتي الجامعية كانت بفترة حراك سياسي مهم عزز لدي فكرة العمل الإنساني والتواصل مع الحياة مما ترك لدي اثر إيجابي، كما أن دراسة الهندسة اكسبتني مهارات كثيرة بالتدريب والتطوير والاتصال الجماهيري"، مشيرة الى أنها لم تكن مذيعة فقط معتمدة على معدي البرامج وانما كان لديها نماذج وشواهد كثيرة بسبب خبرتها في العمل الميداني في مجال التدريب في  المخيمات والمناطق الأقل حظاً والقرى والأرياف في التدريب مما جعل لديها الكثير من الشواهد والتحديات والقصص الحية لتقدمها في برنامجها خاصة فيما يتعلق بالمرأة والشباب والأطفال .

وأوضحت الأعرج أنها عالجت في برنامجها العديد من القضايا التي تعتبر من التابوهات فكانت من الاوائل الذين  تحدثوا عن جرائم القتل بداعي الشرف بموضوعية ومهنية، اضافة الى موضوع الاغتصاب وغيرها من المواضيع الحساسة مضيفة " لم أتطرق الى موضوع الشذوذ الجنسي وكيفية معالجته وخاصة ان هناك الكثير من الاشخاص لديهم مشكلة بيولوجية لكن المجتمعات العربية لا تتقبل هذا الطرح ابدا "، مؤكدة أن المذيع الناجح  هو الشخص العميق في الميدان والمثقف لان التجارب الميدانية تجعل هناك  تواصل حقيقي مع الناس .

ونوّهت الأعرج بأن هناك  تحدي كبير في دور الاعلام الحقيقي فالمواطن اصبح لا يتابع قناة معينة بل اصبح يتعلم من اعلامين محاورين بشكل جيد لان المواطن لديه خيارات كبيرة لمتابعة الكثير لكن ما يشده طريقة التقديم ، مبدية تخوفها من مصير القنوات الفضائية اذا بقيت تتبع النهج نفسه في التقديم فالصحف الورقية عندما بدأت تواجه مشكلة في صدورها والحفاظ على وجودها لم تخطط بشكل استراتيجي الى الابداع لتحافظ على مكانتها، لافتة الى ان الانترنت ساهم كثيرا بتراجع نسبة مشاهد القنوات الفضائية كون المواطن يستطيع الحصول على اي معلومات يرغبها في اي وقت واي مكان، وهنا يجب ان تتنبه القنوات الفضائية الى الخطر اذا بقيت في نفس النهج من التقديم وعرض البرامج فنحن في عصر السرعة وسباق اعلامي مارثوني في ظل مواقع التواصل الاجتماعي بحاجة الى حالة من الابداع الاعلامي .وتقديم مادة مقنعة للجمهور خالية من الرتابة وفيها جرأة في الطرح .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​​الإعلامي​​ مسؤولية كبيرة جدا ​​ ​​هناء الأعرج​ تؤكّد أن ​​لقب ​​الإعلامي​​ مسؤولية كبيرة جدا ​​



تميَّز التصميم بأكمامه القصيرة وقَصَّته المستقيمة

إطلالة صيفية راقية لـ"كيت ميدلتون" باللون الأحمر العنابي

لندن ـ العرب اليوم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 21:04 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

تفاصيل جديدة عن حالة الفنانة رجاء الجداوي

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab