تركت التلفزيون المصري لفقده مصداقيته
آخر تحديث GMT05:47:42
 العرب اليوم -

الإعلامية رشا نبيل لـ"العرب اليوم":

تركت التلفزيون المصري لفقده مصداقيته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تركت التلفزيون المصري لفقده مصداقيته

القاهرة ـ السيد خلف الله

أكدت الإعلامية المصرية رشا نبيل في حديث لـ"العرب اليوم" أنها تعقد جلسات عمل مع فريق العمل ومع إداره قناة "دريم" لوضع اللمسات النهائية للبرنامج، مشيرة إلى أنهم لم يستقروا على اسم البرنامج حتى الآن، أما المضمون والشكل فتم التوافق على تقديم خدمة إعلامية متوازنة تسعى للمهنية والموضوعية، وأشارت إلى أن سبب حصولها على أجازة هو العمل في أجواء صعبة، بعد أن فقد التليفزيون مصداقيته لدى المواطن، موضحة أنها لم تعتذر على الهواء، ولكنها قامت بتوجيه الشكر لزملائها من المخرجين والمعدين والمذيعين الذين عملوا معها على مدار عامين في الوقت الذي قررت فيه الرحيل. وأعلنت رشا نبيل أنها ستقدم البرنامج مع زميلتها الإعلامية منى سلمان بالتناوب، وأنه ما زالت هناك ترتيبات أخرى لفورمات البرنامج، وهو يميل لنوعية برامج " توك شو" لكن يتم بشكل مختلف.   وأضافت نبيل في تصريح خاص إلى "العرب اليوم" أن هناك جلسات عمل مستمرة مع المهندس أسامة الشيخ والمهندس أسامة عز الدين والأستاذ محمد خضر لوضع الشكل النهائي للبرنامج حتى يتم وضع الأساس، والذي يعتمد على الحياد والتوازن في عرض الرؤى، وأكدت أنها تعمل بمبدأ المذيع محامي الشيطان في حال عدم وجوده، وأن هذه الصفة يجب أن تكون حاضرة لدى الإعلامي. وعبرت رشا عن سعادتها بالفترة التي قضتها في التلفزيون المصري، الذي عملت فيه مدة عامين، مؤكدة أن التجرية أضافت لها الكثير، وأنها مؤمنة بأن اتحاد الإذاعة والتلفزيون يمتلك عناصر شابة متميزة، ولكن بعد فترة من العمل قررت الحصول على هدنة للتفكير من أجل اتخاذ خطوة مهنية جديدة. وأشارت المذيعة المصرية إلى أن سبب حصولها على اجازة هو العمل في أجواء صعبة، بعد أن فقد التلفزيون مصداقيته لدى المواطن، كما أن هناك حالة من الثورة تجتاح العاملين، وهذه الصورة تشمل حتى مَن كان منهم معارضًا للنظام السابق، ولم يشفع لأحد منهم حتى المتميزين، موضحة أنها حاولت هي وزملاؤها التغيير، لكن هناك أزمة كبيرة في صورة التليفزيون المصري ومصداقيته المفقودة لدى الشعب. وأشارت رشا إلى أنها لم تعتذر على الهواء، ولكنها قامت بتوجيه الشكر لزملائها من المخرجين والمعدين والمذيعين الذين عملوا معها على مدار عامين في الوقت الذي قررت فيه الرحيل، لكن البعض استوعب المشهد بصورة خاطئة، وأكدت عدم تعرضها لأي ضغوط.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تركت التلفزيون المصري لفقده مصداقيته تركت التلفزيون المصري لفقده مصداقيته



تمنحكِ إطلالة عصرية وشبابية في صيف هذا العام

تعرفي على طرق تنسيق "الشابوه " على طريقة رانيا يوسف

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 21:04 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

تفاصيل جديدة عن حالة الفنانة رجاء الجداوي

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab