رجاء الجداوي تُعبّر عن حزنها بسبب شائعات وفاتها
آخر تحديث GMT00:24:10
 العرب اليوم -

أوضحت أنّها دخلت المستشفى بعد إصابتها بفيروس "يكورونا" باسم لا يعرفه أحد

رجاء الجداوي تُعبّر عن حزنها بسبب شائعات وفاتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رجاء الجداوي تُعبّر عن حزنها بسبب شائعات وفاتها

الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي
القاهرة- العرب اليوم

أعربت الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي عن حزنها من استمرار نشر الأخبار الكاذبة ببعض المواقع الإخبارية حول وفاتها نتيجة إصابتها بفيروس كورونا والتي اصابتها بضيق شديد من وجود أشخاص يحملون بداخلهم هذا السواد غير المبرر.
 
ودعت الله أن يزيح الغشاوة من قلوبهم ويرون الحق خاصة وأنها تلقت مكالمات حب واطمئنان من أشخاص لا تعرفهم من مختلف الدول العربية في السعودية والكويت وسلطنة عمان وليبيا.. وغيرهم وحتى اليمن التي رغم الظروف التي يعانيها أهلها من حروب وفقر فوجئت باتصالات من إناس ليس لديها أي صلة بهم سوى حبهم الشديد لها والذي تحمد الله عليه وهو ما خفف عنها الكثير من ابتلائها وإصابتها بفيروس كورونا.
 
وأشارت الفنانة الكبيرة- والتي تخضع للعلاج من فيروس كورونا داخل مستشفي العزل الصحي بالإسماعيلية إلى عدم استطاعتها حصر جميع الفنانين الذين قاموا بالإتصال للاطمئنان عليها عن طريق ابنتها أميرة إلى جانب عدد كبير من المساعدين والعمال بالإضافة إلى صديقاتها من خارج الوسط الفني وعلمت بكم حب الناس لها الذين عبروا عنه علي مختلف مواقع التواصل الاجتماعي.
 
 وأكدت الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي على استقرار حالتها الصحية وأنها تتلقي العلاج وفقا لبروتوكولات وزارة الصحة التي تتبع مع كل المرضى داخل غرفة مثل باقي الغرف بلا تمييز وبنفس القدر من الرعاية والإهتمام. وسخرت ممن أشاعوا بأنها تلقى رعاية مميزة زائدة قائلة بحسها الفكاهي المعروف: " هيهتموا زيادة ازاي .. هيزودوا الجرعة؟ علشان اموت؟ ..كله زي بعض سواسية غني وفقير لا يميز المرض بينهم".
 
وأضافت أنها عندما اصيبت بارتفاع في درجة حرارتها في يوم ٢٧ رمضان واعتقدت أنها ربما قد تكون اصيبت بضربة شمس خاصة أنه كان يوما حارا وعندما تناولت خافض حرارة "بنادول " ولم تنخفض حرارة جسمها إتصلت بالإعلامي عمرو أديب والإعلامية لميس الحديدي اللذان استشارا أطباء عن كيفية التصرف وأجرت أشعة على الصدر أولا ووجدوا جزء من الرئة مصاب. وأوضحت أنها أتمت اجراءات دخلوها الحجر الصحي بمستشفي العزل بالإسماعيلية ببطاقتها الشخصية التي تحمل اسمها الحقيقي "نجاة علي حسن" كأي مريضة ولم يكشتف أحد أنها رجاء الجداوي إلا بعد دخولها الحجر خاصة أنها كانت في حالة اعياء وإرهاق شديدين وأنها الآن تكمل علاجها وحالتها جيدة وتحمد الله كثيرا.

أخبار تهمك أيضا

أول تحرك بعد تسريب صورة الفنانة رجاء الجداوي من مستشفى العزل

هجوم حاد على رجاء الجداوي بعد سرعة علاجها مِن "كورونا" ووفاة طبيب شاب
 
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رجاء الجداوي تُعبّر عن حزنها بسبب شائعات وفاتها رجاء الجداوي تُعبّر عن حزنها بسبب شائعات وفاتها



GMT 00:22 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 07:08 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

بث مباشر لظاهرة الكسوف الجزئي للشمس

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 07:26 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

ثلاثة أسباب تمنعك من شراء سيارة "بورش باناميرا 4 E"

GMT 01:55 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مشاركة أول مسلمة من بنغلاديش في مسابقة ملكة جمال الكون

GMT 03:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نيكول سابا تستعد لتصوير "صورة سلفي" في أحد أحياء القاهرة

GMT 14:52 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 18:53 2019 الأربعاء ,18 أيلول / سبتمبر

اتبّع هذه النصائح أثناء تصميم ديكور غرف النوم

GMT 04:15 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

اكتشاف لوحة لروبرت بيرنز تحتوي رموزًا ماسونية سرية

GMT 17:31 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

عمر السومة يترك معسكر سورية من أجل مواجهة الوحدة

GMT 15:30 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

سعد لمجرد يروي تفاصيل قصة الإغتصاب كاملة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab