الجائِزةُ الكُبرى يستحقّها الجمهُور المغرِبي بشبابِه الواعِد
آخر تحديث GMT02:07:31
 العرب اليوم -

الفنّانة فاطمة الزّهراء لـ"العَرب اليَوم":

الجائِزةُ الكُبرى يستحقّها الجمهُور المغرِبي بشبابِه الواعِد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجائِزةُ الكُبرى يستحقّها الجمهُور المغرِبي بشبابِه الواعِد

الفنانة المسرحيَّة المغربيَّة فاطمة الزهراء أحرار
بني ملال ـ سعيد غيدَى

التقت الفنانة المسرحيَّة المغربيَّة فاطمة الزهراء أحرار، مع "العرب اليوم"، بعد عودتها من مدينة بنسليمان حيث كانت عضوه في لجنة تحكيم المهرجان الوطني الاحترافي للمسرح الذي انتهت يومياته قبيل شهر رمضان بتتويج مسرحية "مدينة الجماجم" لفرقة "الأوركيد" من بني مدينة بني ملال بالجائزة الكبرى.
وأشارت أحرار إلى أنه "من بداية افتتاح هذا المولود الجديد الذي هو مهرجان المسرح الاحترافي الذي نظمته جمعية لبساط في بنسليمان إلى آخر أيام هذا العرس البهي الذي كان ختامه مسك ومن موقعي كلجنة التحكيم، وجدت أن أول ما يمكن أن نبدأ به هو منح جائزة جديدة هي جائزة المحبة والاحترام والتقدير التي نالها عن جدارة واستحقاق جمهور مدينة بنسليمان الحبيبة بأناسها ودفء حفاوتهم وعشقهم للفن وحبهم للفنانين".
ولم يفت أحرار أن تشكرهم على "حفاوة الاستقبال وحسن ضيافتكم ولحبكم لحفاوتكم شكر خاص لمتابعة مهرجان جمعية لبساط ولحضوركم اليومي ودعمكم لشباب هذه المدينة ومن خلاله شباب المغرب".
وبخصوص أداء الشباب المغربي، ذكرت أنّ "الشباب المغربي نثق فيه كل الثقة ومتأكدين من قدرته على الفعل والتفاعل مع المجتمع المغربي والعربي والعالمي ومهمتنا في هذا المهرجان المميز بعطائه وجودته وخبرته الاحترافية من منظميه".
وبشأن موقعها كعضو في لجنة تحكيم المهرجان، أكدت "صدقوني لو قلت أن المهمة المنوطة بلجنة التحكيم لم تكن سهلة إطلاقا لأننا كنا أمام تجارب جادة بل وجديدة في تعاطيها مع الركح نصا، وإخراجا، وتشخيصًا، وسينوغرافيا، لقد كنا على مدار خمسة أيام أمام تشكيلة مسرحية، مزجت بين الرمزي والعبثي والواقعي ولم يكسر المهرجان الجدار الرابع فقط بل كسر كل جدارات الرتابة والركاكة الفنية فاتحًا الباب أمام الإبداع الشاب وكل العروض أثلجت صدورنا كلجنة التحكيم، وتأكدنا من خلالها أن مسرحنا لا زال بخير والجائزة الكبرى نالها المسرح المغربي، نالها الفعل الثقافي في بلدنا الحبيب".
وفي ختام حديثها، أشارت إلى "أن تنظيم احتفال ثقافي فني ليس بالأمر السهل لذلك نشد بحرارة على يد جمعية لبساط ببنسليمان والمؤطرين ونشكر المدعمين من قريب أو بعيد لهذا الاحتفال والعرس البهي والتي كانت دورته ناجحة بامتياز متمنيين له الاستمرارية والازدهار".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجائِزةُ الكُبرى يستحقّها الجمهُور المغرِبي بشبابِه الواعِد الجائِزةُ الكُبرى يستحقّها الجمهُور المغرِبي بشبابِه الواعِد



اختارت أجدد التصاميم العصرية بألوان كلاسيكية وملونة

أجمل فساتين بريانكا شوبرا هذا العام لمناسبة عيد ميلادها

واشنطن - العرب اليوم

GMT 17:41 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

حقيقة وفاة حسني مبارك الرئيس المصري السابق

GMT 22:29 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

ناسا تختار 12 مشروعا جديدا قبل رحلة القمر 2024

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 16:06 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

وفاة زوجة رشوان توفيق بعد صراع مع المرض
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab