تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة التّخابر لجلسة 27 شباط
آخر تحديث GMT09:01:05
 العرب اليوم -

تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة "التّخابر" لجلسة 27 شباط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة "التّخابر" لجلسة 27 شباط

القاهرة – أكرم علي

قرَّرَت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في أكاديميّة الشّرطة تأجيل نظر ثاني جلسات محاكمة الرئيس السّابق محمد مرسي، و35 من قيادات وأعضاء جماعة "الإخوان" في قضيّة "التّخابر" مع جهات أجنبيّة للإضرار بمصالح البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبيّة، وذلك لجلسة 27 شباط/ فبراير لاتخاذ إجراءات ردّ المحكمة مع استمرار حبس المتّهمين. وشَهِدَت الجلسة غياب هيئة الدفاع الموكّلة للدفاع عن المتهمين، بينما حضر عشرة محامين من نقابة المحامين والمنتدبين للدفاع عن الرئيس السابق محمد مرسي وباقي المتهمين، تنفيذاً لقرار المحكمة في الجلسة الماضية، وذلك عقب تنحي هيئة الدفاع عن الدكتور مرسي برئاسة سليم العوا، فيما حضر محاميان فقط عن أيمن علي ورفاعة الطهطاوي. كما قرَّرت محكمة جنايات القاهرة، التي انعقدت، السبت، في أكاديمية الشرطة، تأجيل محاكمة قضية اقتحام سجون "وادي النطرون"، إلى جلسة 24 شباط/فبراير لاتخاذ إجراءات رد المحكمة. وطالب دفاع الرئيس المعزول، محمد مرسي، من المحكمة تغيير مكان محاكمة المتهمين في القضية، وبالتحقيق في التسريبات التي تذيعها وسائل الإعلام من داخل القفص. وكانت النيابة قامت بتلاوة أمر الاتهام بالنسبة للمتهمين الجدد في قضية الهروب من سجن وادي النطرون، والمتهم فيها الرئيس المعزول، محمد مرسي، وعدد من قيادات جماعة "الإخوان المسلمون" تلبية لأمر المحكمة. وقرَّرت النيابة أن كلًّا من المتهمين الأربعة، قاموا في الفترة من 2010 وحتى أوائل 2011 بالاشتراك والاتفاق والمساعدة مع المتهمين من الأول حتى 76 بالاتفاق مع قيادات "حماس" و"كتائب القسام" في لبنان، و"الحرس الثوري الإيراني" بتدريب عناصر من تلك الحركات، وأمدوهم بالمعلومات والأوراق لاستخدامها، وتم على إثر ذلك قيامهم باقتحام السجون، والهروب منها بالطريقة الواردة بأمر الإحالة، والنيابة تطالب بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين. فردّ المتهم يسري عبدالمنعم، أن تلك الاتهامات لم تحدث، وأمرته المحكمة بالجلوس، وسألت المحكمة المتهمين بشأن الاتهامات المنسوبة إليهم فردوا بكلمة باطل.  ووجَّه الرئيس مرسي، من داخل قفص الاتهام، خلال ثاني جلسات محاكمته، عتابًا لرئيس المحكمة، لتصوره بأن المحكمة والنيابة خصمان له، قائلًا من داخل القفص، "أربأ بالمحكمة بكل مكوناتها بما فيها النيابة أن تكون خصمًا لي، وعندما اطلب الكلام، فأنا رجل مسؤول، أعرف ماذا أقول، ولا تخشَ يا سيادة القاضي أن أقول كلامًا غير مسؤول، فأنا موجود، أنا الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، وحضرتك لازم تسمعني، لأني سبق وذكرت أنني موجود هنا بالقوة الجبرية، وأخذوني من مكتبي، وتلك الإجراءات بالنسبة لي باطلة، ولن أقبلها". كما رد محامي المتهمين محمد العوا، أن هناك إجراءات بالنسبة للمتهمين الجدد لابد أن يتم استكمالها، وعندما تنتهي سيبدأ في إبداء دفوعه للمحكمة. وكانت المحكمة فتحت "الميكروفونات"؛ لإثبات حضور المتهمين، وتمكينهم من الرد على هيئة المحكمة، فور نداء أسمائهم، وللمرة الأولى قامت قيادات "الإخوان" من بينهم؛ بديع والكتاتني، بالرد على هيئة المحكمة، وإثبات حضورهم في الجلسة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة التّخابر لجلسة 27 شباط تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة التّخابر لجلسة 27 شباط



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة التّخابر لجلسة 27 شباط تأجيل محاكمة مرسي في قضيّة التّخابر لجلسة 27 شباط



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

إطلالة ساحرة لجينيفر لوبيز باللون الأبيض في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 01:18 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

وادى دجلة يوافق على انتقال المدافع محمود مرعى إلى الأهلي

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يعلن عن دعم فريق بيراميدز بصفقتي "سوبر"

GMT 10:27 2017 الجمعة ,11 آب / أغسطس

بيت بيوت

GMT 13:17 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

شبكات التواصل بين السلبي والايجابي

GMT 09:38 2017 الإثنين ,10 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 21:39 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

كتاب "عابرو الربع الخالي" قي قوائم الكتب العالمية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab