نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة
آخر تحديث GMT00:05:57
 العرب اليوم -

نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة

الخرطوم ـ عبدالقيوم عاشميق

فاجأ نائب الرئيس السوداني، حسبو محمد عبدالرحمن، الحضور في لقاء جامع، بقبول الحكومة القومية، ورفضه للحكومة الانتقالية. وأكَّد في لقاء ضم قيادات الحزب الحاكم، في محافظة الخرطوم، بعد ظهر السبت، أن "حزبه يملك تفويضًا من خلال صناديق الانتخابات"، قائلًا، "اطمئنوا لا مجال لقبول فكرة الحكومة الانتقالية، التي يتحدث عنها البعض في تلك الأيام، فكل ما تسمعونه من حديث كهذا ليس صحيح، ولن نقبل بمثل تلك الخطوة". وأضاف عبدالرحمن، أن "فكرة حكومة قومية تشارك فيها التيارات السياسية الأخرى مقبولة عند حزبه، إذا ما تم الاتفاق على ذلك من خلال الحوار المرتقب"، مجددًا "حرص الحزب الحاكم "المؤتمر الوطني"، على المضي قدمًا في منهج الإصلاح، من أجل واقع أفضل ينبني على مصلحة الوطن العليا". وأوضح أن "هذا الحشد يأتي استجابة لما دعا له رئيس بلاده"، مضيفًا أن "على الحزب أن يبدأ عملية الإصلاح بنفسه"، ونافيًا أن "يكون الدافع لتبني الإصلاح ناتج عن خوف أو ضعف". وتحدث نائب الرئيس السوداني، عن "عدد أعضاء حزبه في محافظة الخرطوم، حيث يتجاوز المليون عضو"، كاشفًا عن أن "الفترة المقبلة ستشهد اهتمامًا بعضوية الحزب، من حيث التدريب والتأهيل". وشدَّد على أن "أبواب الحزب مفتوحة لأية مجموعة لديها مبادرة تريد طرحها بشأن قضية بعينها، شريطة ألا تتجاوز مؤسسات وقنوات الحزب"، مطالبًا بـ"الحفاظ على عضوية الحزب، لأن العضوية الملتزمة، تمثل مصدر القوة". كما تطرق إلى "مبدأ المحاسبة، والوضوح والشفافية"، مؤكدًا أن "الانضباط التنظيمي من القضايا الملحة والمطلوبة"، مثنيًا على "التجاوب الكبير الذي وجدته مبادرة  الرئيس البشير للحوار الوطني"، ومجددًا الالتزام بإقامة الانتخابات العامة في موعدها المقرر في نيسان/أبريل من العام 2015". وأشار إلى أن "حزبه بدأ في إعادة تنظيم صفوفه استعدادًا لها"، مجددًا "الحرص على المصلحة الوطنية، وتناسى الخلافات وتهيئة الأجواء السياسية العامة، وتوضيح وثيقة الإصلاح التي طرحها الرئيس البشير"، داعيًا الأحزاب والقوى السياسية لإيجاد آليات وبرامج تنفيذية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة نائب الرَّئيس السُّوداني يرفض الحكومة الانتقاليَّة



تألّقت ببدلة رماديّة مؤلّفة مِن سروال ومعطف وحقيبة سوداء

جينيفر لوبيز بإطلالات مُختلفة في غضون 48 ساعة فقط

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
 العرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 07:41 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش
 العرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش

GMT 02:40 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
 العرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 13:25 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أن الهواتف الذكية تجعل المراهقين غير ناضجين

GMT 08:23 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

ديتوكس العلاقات

GMT 11:07 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 09:19 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 16:26 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

اوكسجين الفكر

GMT 12:00 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 01:59 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مقتل مُسجّل خطر برصاص الشرطة في مكناس

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 10:46 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

محمد بن راشد يتلقى رسالة من الشيخ جابر مبارك

GMT 09:23 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:03 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مسرحية غنائية عن مايكل جاكسون تعرض في برودواي

GMT 08:07 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ما هي مواصفات الحقيبة والحذاء والزي المدرسي؟

GMT 11:58 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

دنيا عجيبة غريبة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab