الائتلاف يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد
آخر تحديث GMT20:34:24
 العرب اليوم -

"الائتلاف" يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الائتلاف" يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد

دمشق - جورج الشامي

لم يستبعد المستشار السّياسي لرئيس الائتلاف الوطنيّ السّوري منذر آقبيق الانسحاب القريب لوفد الأسد المفاوض هروباً " من التزاماته ببيان جنيف1 أمام المجتمع الدّولي والائتلاف الوطنيّ، الذي يطلب توقيعاً خطيّاً من قبله، يوضّح فيه موافقته على اعتبار جنيف1 هو الأساس الذي يجب أن يقوم عليه هذا المؤتمر، والدّاعي بدوره إلى تشكيل هيئة حكم انتقالية خالية من الأسد وبكامل الصلاحيات". وأكد آقبيق أن "بيان جنيف1 لم يستخدم مصطلح (واسع الصلاحيات) بل (كامل الصلاحيات)"، وهذا ما اعتبره "إشارة في غاية الوضوح تبيّن موقف الائتلاف من عدم إمكانية قبوله لوجود أي دور لبشار الأسد وأزلامه وكامل مؤسساته الأمنية والعسكرية في سورية المستقبل". وقال آقبيق في تصريح خاص لمكتب الائتلاف الإعلامي: " لن نسمح لوفد الأسد بتقزيم متطلبات الشعب السوري وحصرها فقط بالقضايا الإنسانية، بل سنلاحقه إلى النهاية حتى يسلّم بانتقال السلطة، لأننا في الحقيقة لا نستطيع فصل هاتين القضيتين عن بعضهما البعض، فالمأساة الإنسانية متعلقة بشكل وثيق ببقاء نظام الأسد المجرم على رأس حكمه". وفسّر المستشار السياسي للائتلاف تباطؤ وفد النظام عن التسليم ببنود جنيف1، التي أقرّ بها لمجرد قبوله المجيء إلى المؤتمر حسب قوله بأنّه "أمر طبيعي في البداية، نتيجة إرغامه من جانب المجتمع الدولي على حضور المؤتمر، الذي حاول بمختلف وسائله الإرهابية التي يتقنها، بأن يدفع الائتلاف الوطني والقوى الثورية الأخرى إلى عدم الموافقة على الحضور".  وأردف آقبيق في ختام تصريحه لمكتب الائتلاف الإعلامي " أعتقد أن الأمر أمسى في غاية الوضوح أمام المجتمع الدولي، بأنّ النظام لا يرغب بأيّ حل سياسي، وأن استعداده الذي أبداه للمجيء إلى جنيف، لا يعدو كونه ثمثيلية فضحها سلوك وفده المفاوض، بعد أن كشف القناع عن سياسته بعدم جديته في الوصول إلى حلّ سياسي يحقن دماء السوريين ويفك أسر المحاصرين، حيث لم يخجل الأسد من استخدام المدنيين كرهينة وورقة ضغط سياسية يسعى من خلالها لتوطيد حكمه العسكري داخل البلاد، آخذا من جماجم الأطفال والمدنيين وسيلة لذلك". وأكد الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني السوري لؤي صافي أن "مفاوضات جنيف2 بشأن العملية الانتقالية في سورية تتزامن مع حملة إعلامية شرسة يقودها إعلام الحكومة، يهدف من خلالها إلى خلط الأوراق وتغيير مسار المفاوضات، والتملّص من نقل السلطة إلى هيئة حكم انتقالية خالية من الأسد حسبما جاء في بنود جنيف1 التي تعتبر الأساس الثابت لمفاوضات المؤتمر اليوم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الائتلاف يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد الائتلاف يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الائتلاف يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد الائتلاف يؤكّد أنّه لا يستبعد انسحاب وفد الأسد



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab