إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة
آخر تحديث GMT02:24:47
 العرب اليوم -

إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

عززت السلطات السودانية من إجراءاتها الأمنية، وقامت بنشر المزيد من عناصر الشرطة في محيط المرافق الاستراتيجية، تحسبًا إلى تظاهرات دعا لها ناشطون في الخرطوم، معلنين عن أن المظاهرات، التي ستخرج من المساجد، ستكون  سلمية. وأعلنت المعارضة أن الحكومة تضيق عليها، وعلى أنشطتها، وقالت رئيس المكتب السياسي لحزب "الأمة" سارة نقدالله أن "المعارضة ستعقد اجتماعاتها في مكان سري، للتداول بشأن الأوضاع في البلاد". وكان والي الخرطوم عبدالرحمن الخضر قد كشف عن رصد عناصر مدربة ومنظمة، رسمت لها أهدافًا معلومة ومرصودة، هي من قامت بعمليات التَّخريب، في حين كشفت الشرطة، ليل الخميس، عن مقتل 29 شخصًا نتيجة للمواجهات، وتوعدت بأنها ستحسم بالقانون من يحاول العبث وزعزعة الأمن والاستقرار. وقامت السلطات، الجمعة، بمصادرة صحيفة "السوداني"، لليوم الثاني، كما صادرت صحيفة "المجهر"، ومنعت صدور صحيفة "الوطن"، وقال مصدر مطلع أن الأجهزة الأمنية تضع قيودًا صارمة على الصحف، تمنع بموجبها تناول الاحتجاجات. من ناحية أخرى، طالبت المفوضية القومية لحقوق الإنسان  بتكوين لجنة قضائية مستقلة، بغية التحقق بشأن الأضرار التي وقعت خلال المظاهرات، التي شهدتها العاصمة السودانية الخرطوم، ومدينة ود مدني، وحصر الخسائر في الأرواح والممتلكات الخاصة والعامة، ورصد أي استخدام للقوة المفرطة في تفريق المتظاهرين، من قبل الأمن السوداني. ودعت المفوضية، في بيان لها، السلطات إلى "تقديم كل من يثبت تورطه في التخريب وحرق الممتلكات الخاصة والعامة أو استخدام القوة المفرطة، التي أدت إلى إزهاق الأرواح، إلى المحاكمة الفورية والعادلة"، كما طالبت الحكومة بـ"تعويض المواطنين المتضررين". ودانت المفوضية أحداث العنف، التي اندلعت في أعقاب تطبيق الحكومة لحزمة الإصلاحات الاقتصادية، التي اشتملت على رفع الدعم عن المشتقات البترولية، وبعض السلع الاستهلاكية الأساسية، وأكدت على أحقية المواطن في ممارسة حقه الدستوري والقانوني في التعبير السلمي، بما يتماشى مع القانون، معلنة رفضها لعمليات التخريب، التي طالت الممتلكات العامة والخاصة، ومطالبة الحكومة بالتعامل بحكمة مع المتظاهرين، تفاديًا لإلحاق الأضرار بالأنفس والممتلكات. وفي تطور أخر، دخلت المحروقات (بنزين وغاز وجازولين) السوق السوداء، وشهدت محطات الوقود ازدحامًا وصفوفًا مطولة للسيارات، بغية الحصول على الوقود، لاسيما البنزين، الذي اختفى من محطات التزود بالوقود، ليباع في السوق السوداء بـ25 جنيه سوداني. وقالت صحيفة "الخرطوم"، الجمعة، أن "عمال محطات التزود بالوقود يبيعون البنزين علنًا في السوق الموازي، عقب إخبار الراغبين بعدم توفره في الطلمبات، واشتكى عدد من أصحاب المركبات من أنهم يعانون في الحصول على الوقود، رغم ارتفاع أسعاره"، لافتين إلى أن "بيع الوقود أصبح يتم علنًا دون أن تكون هناك رقابة على الأسعار". ونقلت الصحيفة عن بعض أصحاب المركبات أن "سعر جالون البنزين ارتفع إلى 25 جنيهًا، عوضًا عن السعر المعلن بعد رفع الدعم عن المحروقات". وقال وزير النفط السوداني عوض الجاز أن "وزارته بدأت في اتخاذ تدابير، بغية معالجة موقف الإمداد البترولي، عقب التظاهرات"، مؤكدًا زيادة الإمداد لمحاطات الوقود. واعترف الجاز بتوقف الإمداد ليوم واحد، بسبب التظاهرات، خوفًا من أعمال الشغب، وأضاف أن "خروج بعض المحطات عن الخدمة، تسبب في الصفوف التي تشهدها المحطات"، لكنه أكد أن الأمر تحت السيطرة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة إجراءات أمنية مشددة في السودان ومصادرة صحف عدة



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة ختام مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 07:12 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

ترامب ينتقد المحامي مولر لتقديمه أدلة تدينه بشكل مباشر
 العرب اليوم - ترامب ينتقد المحامي مولر لتقديمه أدلة تدينه بشكل مباشر

GMT 09:05 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية إيما ويليس تُفاجئ مُعجبيها بلون شعرها الأشقر
 العرب اليوم - الإعلامية إيما ويليس تُفاجئ مُعجبيها بلون شعرها الأشقر

GMT 02:17 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف طعام بأناقة الكلاسيك وجرأة المودرن
 العرب اليوم - ديكورات غرف طعام بأناقة الكلاسيك وجرأة المودرن

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab