لجنة اتفاق صافرتعلن أن الأمم المتحدة مستمرة في إطلاق تصريحات مضللة
آخر تحديث GMT14:35:50
 العرب اليوم -
أخر الأخبار

لجنة "اتفاق صافر"تعلن أن الأمم المتحدة مستمرة في إطلاق تصريحات مضللة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لجنة "اتفاق صافر"تعلن أن الأمم المتحدة مستمرة في إطلاق تصريحات مضللة

ناقلة النفط اليمنية "صافر"
صنعاء - العرب اليوم

عبرت اللجنة الإشرافية لتنفيذ اتفاق الصيانة العاجلة والتقييم الشامل لخزان صافر العائم عن "استيائها الشديد" جراء ما وصفته باستمرار التصريحات المضللة من قبل مسؤولي الأمم المتحدة.وجاء في بيان أصدرته اللجنة اليوم السبت، أن تصريحات مسؤولي المنظمة الدولية "تهدف للتغطية على تسببها في تأخير تنفيذ اتفاق الصيانة العاجلة والتقييم الشامل لخزان صافر العائم".

وتابع البيان: "ننفي بشكل قاطع ما ورد في بيان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوجاريك والتي زعم فيها أننا قدمنا طلبات إضافية". وأشارت اللجنة إلى أن "الاتفاق المعلن يقضي أن تجري عملية الصيانة العاجلة بواسطة فريق من الخبراء التابعين للأمم المتحدة وفريق وطني"، لكن الجانب الأممي رفض، في الاجتماع الذي عقدته اللجنة مع فريق مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع في 8 فبراير الجاري، "تواجد الجانب الوطني في أعمال الصيانة". 

وأعلنت اللجنة بهذا الخصوص أن الرفض الأممي هذا "يخالف الاتفاق ولا يوجد له مبرر وهو الذي قدمته الأمم المتحدة على أنه طلبات إضافية بشكل يتنافى مع الحقيقة". وأضافت أنها عرضت على الجانب الأممي أن يقوم بتصوير الأعمال التي سيقومون بها تحت الماء وإطلاع الجانب الوطني عليها لكنه رفض ذلك، كما أن الأمم المتحدة لم تقدم القائمة النهائية للخبراء إلا في 14 فبراير، وقامت مرتين بتبديل عدد منهم بآخرين وقدمت جوازات منتهية لعدد منهم

وبحسب البيان، فإن "تصرفات الأمم المتحدة تثير الكثير من التساؤلات حول أهداف التصريحات والاتهامات الباطلة التي بدأت من قبل أن تقدم أسماء خبرائها".

وجددت اللجنة التزامها الكامل بتنفيذ الاتفاق وحرصها الشديد على سلامة البيئة البحرية في البحر الأحمر، داعية الأمم المتحدة "لإظهار الجدية في تنفيذ الاتفاق والتوقف عن إطلاق الاتهامات والتصريحات المضللة والالتزام بالاتفاق الموقع من جانبها".

و"صافر" التي صنعت قبل 45 عاما وتستخدم كمنصة تخزين عائمة، محملة بنحو 1.1 مليون برميل من النفط الخام يقدر ثمنها بحوالى 40 مليون دولار. ولم تخضع السفينة لأي صيانة منذ 2015 ما أدى إلى تآكل هيكلها وتردي حالتها. وفي 27 مايو تسربت مياه إلى غرفة محرك السفينة. والسفينة مهددة في أي لحظة بالانفجار أو الانشطار، مما سيؤدي إلى تسرب حمولتها في مياه البحر الأحمر.

ومنذ سنوات تحاول الأمم المتحدة تأمين هذه السفينة والحؤول دون حدوث تسرب نفطي كارثي، لكنها لم تتمكن من ذلك بسبب رفض جماعة الحوثيين الذين يسيطرون على ميناء الحديدة الراسية قبالته الناقلة السماح لها بالوصول إلى السفينة. لكن في نهاية نوفمبر أعلنت الأمم المتحدة أن الحوثيين وافقوا على أن ترسل خبراء لها لإجراء عملية فحص وصيانة أولية للناقلة النفطية، معربة عن أملها بأن تتمكن من تنفيذ هذه المهمة بنهاية يناير أو فبراير.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الأمم المتحدة تعتزم عقد اجتماع حول قضية قبرص في 27-29 نيسان

الصين ترفض الانتقادات الغربية في مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة اتفاق صافرتعلن أن الأمم المتحدة مستمرة في إطلاق تصريحات مضللة لجنة اتفاق صافرتعلن أن الأمم المتحدة مستمرة في إطلاق تصريحات مضللة



إطلالات عملية مميزة وأنيقة للنجمة اللبنانية نوال الزغبي

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:42 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق
 العرب اليوم - أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق

GMT 09:26 2021 الخميس ,22 إبريل / نيسان

كيفية إضافة القليل من Chinoiserie إلى ديكورات منزلك
 العرب اليوم - كيفية إضافة القليل من Chinoiserie إلى ديكورات منزلك

GMT 11:06 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

ثلاثة صفقات سوبر في الزمالك بأوامر كارتيرون

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 07:55 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

"لاند روفر" تطلق أيقونتها "Discovery" سباعية المقاعد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 11:54 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

تعرف على تاريخ العباءة السعودية قبل وبعد "الصحوة"

GMT 00:38 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الدكتور شريف باشا يكشف أهمية حقنة الرئة لبعض الحوامل

GMT 04:01 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أفضل 7 أطعمة تحتوي على فيتامين ب 12
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab