واشنطن وبغداد يتفقان على مساعدة حكومة المالكي
آخر تحديث GMT20:34:49
 العرب اليوم -

واشنطن وبغداد يتفقان على مساعدة حكومة المالكي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - واشنطن وبغداد يتفقان على مساعدة حكومة المالكي

بغداد – نجلاء الطائي

شدّدت الولايات المتحدة الأميركية، الجمعة، على مساعدة الحكومة العراقية من أجل "هزيمة" الجماعات المسلحة ومنها تنظيم "القاعدة"، والتزامها بتجهيز القوات العراقية بالأسلحة والمعدات وتقديم خدمات تتعلق بالتدريب، فيما أكّدت على الشراكة الاقتصادية بين البلدين. وذكر بيان مشترك صادر عن الخارجية الأميركية حصل "العرب اليوم " على نسخة منه بعد انتهاء الاجتماع الرابع للجنة التنسيق السياسية والدبلوماسية المشتركة برئاسة وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري ووزير الخارجية الأميركي جون كيري أن "الولايات المتحدة تؤكد التزامها القوي لمساعدة الحكومة العراقية في هزيمة تنظيم "القاعدة"، وغيرها من الجماعات الإرهابية التي لا تزال تهدد العراق ومنطقة الشرق الأوسط بأسرها". وأكد البيان "التزام البلدين في مواصلة التعاون في الملف الأمني وعلى أساس مذكّرة التفاهم المشتركة للتعاون الأمني، التي وُقعت ضمن إطار لجنة التنسيق الدفاع والامن المشتركة ما بين البلدين في كانون الأول/ ديسمبر العام 2012، واللجنة العسكرية المشتركة التي استضافتها القيادة المركزية الأميركية في حزيران/ يونيو الماضي". من جهتها، أكّدت واشنطن التزامها ببيع العراق معدات عسكرية وخدمات وتدريب للقوات بلغت قيمتها 14 مليار دولار ضمن برنامج المبيعات العسكرية الخارجية"، مشيرة إلى أن "ذلك يأتي لتعزيز التعاون في السعي لتحقيق المصالح المشتركة ما بين البلدين في حرمان (الإرهابيين) من الملاذ الآمن في أيّ مكان داخل الأراضي العراقية". وشدّد البيان على "دعم الولايات المتحدة القوي لجهود العراق في زيادة وتعميق الحوار مع الشركاء الإقليميين، والعمل معًا لتعزيز القوى المعتدلة، وعزل (المتطرفين) في المنطقة". وأثنى البيان على "التطورات الإيجابية في العلاقة ما بين العراق والكويت، ومن ضمنها استئناف الرحلات ما بين الكويت وبغداد، والانتهاء من صيانة الركائز الحدودية المشتركة ما بين البلدين"، واصفة هذه التطورات بأنها "مثيرة للإعجاب". وأضاف البيان أن "الولايات المتحدة فخورة لدعم هذه الإنجازات الدبلوماسية التي تتطلب اتخاذ قرارات صعبة من كلا الجانبين العراقي والكويتي، والتي ساهمت في السلام والاستقرار في المنطقة". وبشأن الأزمة السورية أكّد الجانبان "التزامهما بعملية انتقالية سياسية بقيادة سورية تؤدي إلى نظام سياسي تعددي يمثل إرادة الشعب السوري"، فيما شدّد الجانب العراقي على "التزامه في ردع عبور الأسلحة عبر اراضيه، ورحّب في هذا الصدد بإعلام الكونغرس الأميركي بشأن الصفقة العراقية المحتملة لشراء نظام دفاع جوي متكامل من الولايات المتحدة لحماية مجاله الجوي السيادي". من جهته، شدّد الجانب الأميركي على "ضرورة استكشاف مجالات التعاون المحتملة، وأهمية توفير الملجأ والخدمات للاجئين السوريين الفارّين من العنف". وبحسب البيان، فقد ناقش الجانبان قرار الرئيس الأميركي باراك أوباما في تمديد الحماية الاستثنائية لصندوق تنمية العراق، وشدّدا على "الشراكة الوثيقة بين العراق والولايات المتحدة بشأن قضايا الاقتصاد"، وأكّد الجانب العراقي "التزامه بتسوية المطالبات المعلّقة خلال الأشهر المقبلة لتهيئة الظروف المناسبة لتلك الحماية غير العادية التي ستنتهي في العام 2014". ولفت البيان إلى أن "الوفدين ناقشا أيضًا قضايا الدعم الإداري والتشغيلي، وتقديم الولايات المتحدة المساعدة للعراق في تنفيذ الانتخابات البرلمانية المقبلة في العام 2014". يُذكر أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري ونظيره العراقي هوشيار زيباري عقدا  مؤتمرًا صحافيًا مشتركًا، الخميس، في واشنطن بعد محادثات بينهما وتابعه "العرب اليوم ". وقال كيري خلال المؤتمر "إن إيران وحزب الله يحاولان إشعال الأزمات، وإنه متفق مع زيباري على عدم السماح بهذا". وأضاف "هناك تحسن ملحوظ في وقف تهريب أسلحة من سورية إلى العراق، أو من العراق إلى سورية، لكن ما زال مطلوبًا مزيد من العمل في هذا المجال". وشدّد كيري على ضرورة "عدم القبول بتوجه شباب عراقيين إلى سورية". وأضاف "إن متطرفين سنة وشيعة يمكنهم تهديد الاستقرار في العراق"، وأكد أن "الولايات المتحدة ستتعاون مع الحكومة العراقية للتصدي لهذه الاعتداءات وللإرهاب".  من جانبه، أكد وزير الخارجية العراقي أن الحكومة العراقية "لديها موقف مستقل وحيادي فيما يتعلق بسورية والأزمة فيها"، وأنها "لم تقدم لا المال ولا النفط ولا الأسلحة للحكومة السورية". وقال "ليس هناك أي متطوعين عراقيين يدخلون سورية بموافقة من الحكومة العراقية، وهناك بعض المليشيات التي تدفع الشبان للانخراط في النزاع لكن ليس الحكومة". وطلب زيباري دعمًا أمنيًا من واشنطن في وجه "الخطر المتزايد الذي تمثله (القاعدة) و"جبهة النصر" والخطر الآتي من سورية وايران".  وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري وصل، الخميس، على رأس وفد رفيع المستوى في زيارة رسمية إلى العاصمة الأميركية واشنطن لترأس اجتماعات الجولة الرابعة للجنة التنسيقية السياسية والدبلوماسية المشتركة.    

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن وبغداد يتفقان على مساعدة حكومة المالكي واشنطن وبغداد يتفقان على مساعدة حكومة المالكي



GMT 16:05 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الأمم المتحدة تؤكد أن عدم تمديد الهدنة في اليمن مخيب للآمال

GMT 12:30 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الرئيس العراقي يبحث وسفير مصر سبل تعزيز العلاقات الثنائية

GMT 08:39 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

لبنان يوافق على عرض «الترسيم» الأميركي مع ملاحظات

أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 06:21 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري
 العرب اليوم - وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 21:28 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

فوائد البيض والبروكلي لمرضى السكري

GMT 03:14 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

تقنية سهلة تساعدك على النوم في دقيقتين

GMT 04:59 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف تفاعل الأجنة مع النكهات في الرحم

GMT 00:59 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

ثمانية علامات مبكرة لاكتشاف الخرف منها تقلب المزاج

GMT 15:27 2022 الخميس ,30 حزيران / يونيو

علامات تدل على تطور سرطان الرئة

GMT 13:08 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

صندوق أسرار الزمن المعتّق

GMT 22:51 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

القبض على امرأة سعودية اختطفت طفلين قبل 20 عامًا

GMT 22:08 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

طائرة الأهلي تحقق الفوز ال83 على التوالي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab