نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس
آخر تحديث GMT13:41:42
 العرب اليوم -

نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس

طرابلس ـ مفتاح المصباحي

نفى المجلس المحلي في مدينة مصراته الليبية، الخميس، أن تكون الجثث التي تم تسليمها أخيرًا إلى الثلاجة المركزية في مستشفى طرابلس، لأشخاص كانوا معتقلين في سجون المدينة (مصراته)، وأنهه تم تعذيبهم حتى الموت. وأكد عضو المجلس المحلي في مصراته علي الأجطل في تصريحٍ له "أن ذلك مجرد افتراءات، لا أساس لها من الصحة، وفي الإمكان الرجوع إلى وزارة العدل للتأكد من ذلك". وأوضح الأجطل أن تلك الجثث تم العثور عليها في مستشفى بني وليد عند دخول قوات الجيش الليبي ودرع ليبيا المدينة في شهر تشرين الأول/ أكتوبر، العام الماضي، لتنفيذ قرار المؤتمر الوطني العام رقم (7) بخصوص تأمين المدينة، والقبض على عدد من المطلوبين للعدالة، حيث كانت محفوظة في ثلاجات مستشفى مصراته، لأن مستشفى بني وليد لم يكن في حالة تسمح بالاحتفاظ بتلك الجثث في ذلك الوقت، مشيرًا إلى أن تم نقل الجثث إلى مستشفى مصراته لدواعٍ إنسانية، واحترامًا لآدمية الموتى. ولفت إلى أن المجلس المحلي خاطب أهالي مدينة بني وليد للحضور إلى مصراته للتعرف على الجثث، وحضر بعضهم وتعرفوا على عدد منها، فيما لم تعرف هويات (26) جثة، وهي التي تم تسليمها إلى مستشفى طرابلس المركزي، بإذن من رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي. يُذكر أن المؤتمر الوطني العام كان أصدر القرار رقم (7) لسنة 2012 في تاريخ 25/9/2012، بشأن تكليف وزارتي الداخلية والدفاع بإلقاء القبض على مطلوبين للعدالة في منطقة بني وليد، وتقديمهم للقضاء، وكذلك الإفراج على الأسرى الموجودين في مدينة بني وليد.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس نفي تعذيب ليبيين سُلِّمت جثثُهم لمستشفى طرابلس



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة ختام مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab